أين توجد هولندا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ١٩ نوفمبر ٢٠١٥
أين توجد هولندا

هولندا

تعني كلمة هولندا الأراضي المنخفضة، ويعود سبب تسمية دولة هولندا بذلك الاسم؛ إلى أنّ أكثر من نصف مساحتها تقع تحت مستوى سطح البحر؛ وذلك بسبب عمليات استخراج الخث الجائرة التي استمرت لفتراتٍ طويلةٍ جداً، وكانت عمليّات الاستخراج تلك بواسطة التجريف، مما أدّى إلى انخفاض الأرض عن مستوى سطح البحر، والخث: هو عبارة عن نوع من أنواع النباتات المتفحمة، بالإضافة إلى ذلك فإنّ خمس أراضي هولندا مغطّاة بمياه المستنقعات والبحار.


موقعها

تقع دولة هولندا في الجزء الغربيّ من أوروبا، وبالتّحديد على بحر الشمال بين ألمانيا وبلجيكا، وتبلغ مساحتها حوالي 41.543 كيلومتراً مربعاً، ويبلغ طول حدودها مع بلجيكا 450 كيلومتراً مربعاً، أمّا حدودها مع ألمانيا فتبلغ حوالي577 كيلومتراً مربعاً. وتقع هولندا عند مصبّات عددٍ من أنهار أوروبا ويبلغ عددها ثلاثة أنهارٍ؛ وهي نهر الراين، ونهر شيلد، ونهر ميوز. إنّ معظم أراضي هولندا مسطّحة، وتمّ تقسيم أراضيها إلى أربعة أقاليمٍ جغرافيّةٍ وهي:الكثبان، والسهول الرمليّة حيث إنّ التربة فيها غير خصبة، والمرتفعات الجنوبية وهي أعلى المناطق في هولندا؛ وتتميّز بخصوبة تربتها ولذلك يكثر فيها بساتين الفاكهة. وآخر قسم هو الدلتا؛ التي تتشكل من نهري الميوز والشيلدات وفروع نهر الراين أيضاً، وتغطّي هذه الدلتا الجزء الجنوبيّ الغربيّ من هولندا من الجزر وأشباه الجزر.


مناخها

يعتبر مناخ هولندا معتدلاً ورطباُ نظراً لموقعها المتميّز على البحر، حيث تهبّ عليها الرياح الجنوبيّة الغربيّة والّتي تعمل على تلبّد السماء في الغيوم، وبذلك يكون صيفها معتدل الحرارة وشتاؤها معتدل البرودة، ولا يوجد اختلاف في المناخ من منطقة إلى أخرى في هولندا، بسبب عدم وجود الجبال الّتي تقي من الرياح، ولذلك فإنه لا يوجد تفاوت كبير بين درجات الحرارة في جميع مناطقها.

اقتصادها ومصادرها الطبيعية

يعد اقتصاد هولندا اقتصاداً متطوراً ويلعب دوراً مميزاً وهامّاً في أوروبا، حيث يعتمد على التجارة الدوليّة بشكلٍ رئيسيٍّ، وهو من أقوى الاقتصادات في العالم، حيث تمّ تصنيفه في المرتبة الثامنة عشر في العالم، إضافةً إلى ذلك فإنّه يعتمد على الخدمات المصرفيّة وصيد الأسماك أيضاً. وتعتبر هولندا من أكثر البلدان المصدّرة في العالم، إذ تأتي في المرتبة العاشرة من بين الدولة المصدرة عالمياً، وتعدّ الصناعات الغذائيّة من أكبر القطاعات الصناعيّة الهولنديّة، وتشتهر هولندا أيضاً بصناعة المواد الكيميائية والكهربائيّات والآلات والمعادن. أمّا أهمّ مصادر الثورة الطبيعيّة فيها؛ فهو الغاز الطبيعي، والنفط، والججر الجيري، والأراضي الزراعيّة، والرمل، والترسيبات العضوية، والحصى.