أين مكان الغدة الدرقية في جسم الإنسان

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٩ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٥
أين مكان الغدة الدرقية في جسم الإنسان

أين توجد الغدّة الدرقيّة

الغدّة الدرقيّة هي غدّة صمّاء على شكل فراشة، توجد على الجزء الأمامي من الرقبة تحت تفاحة آدم، جنباً إلى جنب من الجزء الأمامي من القصبة الهوائية. للغدّة الدرقيّة اثنان من الفصوص الجانبية، متّصلة بواسطة جسر يسمى البرزخ، لونها بنيّ محمر، تفرز مجموعة من الهرمونات الهامة لعمليّة الأيض، والنمو، والمحافظة على درجة حرارة الجسم، وسلامة الدماغ، وأهمها هرمون الثايروكسين، ولا يمكن الشعور بوجودها وهي في الحجم الطبيعي.


الأمراض التي تصيب الغدّة الدرقيّة

  • تضخم الغدّة الدرقيّة: مصطلح عام لتورم الغدّة الدرقيّة، يمكن أن يكون غير مؤذٍ، بأن يكون السبب هو عوز اليود.
  • التهاب الغدّة الدرقيّة: هو مرض فايروسي، أو يكون بسبب مناعي ذاتي، تسبب الألم أحياناً وليس لها أعراض.
  • فرط نشاط الغدّة الدرقيّة: الإفراط في إنتاج هرمون الغدّة الدرقيّة، ويسبّب تورم الرقبة، وزيادة الوزن، واضطراب في ضربات القلب، وسقوط الشعر، وغيرها من الأعراض.
  • قصور الغدّة الدرقيّة: الإنتاج المنخفض لهرمون الغدّة الدرقيّة، ويكون سببه بالغالب أمراض المناعة الذاتية.
  • سرطان الغدّة الدرقيّة: شكل نادر من السرطان، وعادة ما يكون قابلاً للشفاء، ويمكن استخدام الجراحة، والإشعاع، والعلاج الهرموني لعلاجه.


اختبارات الغدّة الدرقيّة

  • مسح الغدّة الدرقيّة بالموجات فوق الصوتية: يتمّ وضع مسبار على جلد الرقبة، ويمكن الكشف من خلاله عن المناطق غير الطبيعيّة من نسيج الغدّة الدرقيّة.
  • مسح الغدّة باستخدام اليود المشع: بحيث تعطى كميّة من اليود المشع عن طريق الفم، فتلتقطه الغدّة الدرقيّة قبل عمليّة المسح، ممّا يعطي نتائجاً عن نشاط الغدّة، وقدرتها على سحب اليود.
  • خزعة الغدّة الدرقيّة: يتم أخذ كمية صغيرة من أنسجة الغدّة الدرقيّة بواسطة إبرة، ويكون بالعادة لاكتشاف سرطان الغدّة.
  • اختبار الدم: لاكتشاف مستوى هرمون تنشيط الغدّة الدرقيّة الذي تفرزه الغدّة النخاميّة، فإن كان مستواه عالياً فهو مؤشر على انخفاض مستوى الغدّة الدرقيّة، والعكس صحيح، وفي حالات السرطان يتمّ فحص مستوى مادة (Thyroglobulins) وهي مادة تفرزها الغدّة الدرقيّة لمحاربة السرطان، فارتفاعها يكون علامة على سرطان الغدّة الدرقيّة، وغالباً ما تقاس خلال فترة المتابعة في المرضى الذين عانوا من سرطان الغدّة الدرقيّة، لمعرفة فيما إذا عاد السرطان للانتشار.
  • اختبارات التصوير الأخرى: إذا انتشر سرطان الغدّة الدرقيّة في الجسد، يمكن لاختبارات التصوير مثل الأشعة المقطعية، أو الرنين المغناطيسي، أو مسح PET أن تحدّد مدى انتشار المرض.


علاج الغدّة الدرقيّة

  • جراحة الغدّة الدرقيّة : إزالة كل أو جزء من الغدّة الدرقيّة في حالة السرطان أو فرط النشاط، ويستعيض المريض بأدوية تحلّ محلّ هرموناتها.
  • أدوية ضد الغدّة الدرقيّة: أدوية يمكن أن تبطئ الإفراط في هرمون الغدّة الدرقيّة.
  • اليود المشع: يمكن استخدام جرعات كبيرة من اليود المشع لتدمير الأنسجة السرطانية في الغدّة الدرقيّة.
  • الإشعاع الخارجي: يتمّ توجيه شعاع إلى الغدّة لقتل الخلايا السرطانيّة.
  • حبوب هرمون الغدّة الدرقيّة: العلاج اليومي الذي يحلّ محلّ كمية من هرمون الغدّة الدرقيّة.