أين يقع جبل اللوز

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٠ ، ٣١ مايو ٢٠١٨
أين يقع جبل اللوز

الموقع الجغرافيّ لجبل اللوز

يقع جبل اللوز في مدينة تبوك، وفي الشمال الغربيّ من المملكة العربيّة السعوديّة، وعلى مقربة من الحدود الأردنيّة،[١] ويُعتبر جبل اللوز أحد المُكوّنات للدرع العربيّ، والذي يُطلق عليه (جبال مدين)؛ وذلك حسب التسميّة الجغرافيّة،[٢] ويُعدُّ هذا الجبل أعلى السلاسل الجبليّة في جهة الشمال الغربيّ، وهي عبارة عن امتداد لجبال السروات، والتي تمتد من غرب تبوك، وحتّى وادي رم الواقع داخل الأراضي الأردنيّة،[٣] ويُشار إلى أنَّ هذه السلسلة الجبليّة ينتج عنها عدد من الأودية التي تظهر في الجهة الجنوبيّة، وكذلك الجهة الغربيّة من المنطقة.[٢]


تسمية جبل اللوز بهذا الاسم

يُعزى السبب في تسمية جبل اللوز بهذا الاسم إلى أشجار اللوز، فالجبل مليء بأشجار اللوز، وجدير بالذكر أنَّ هذه الأشجار لا تزال تنمو فيه إلى الآن، كما ويتواجد في المنطقة وادي اسمه (وادي اللوز)، وكذلك قرية اسمها (اللوز)، ويُمثل جبل اللوز أعلى قمم جبال منطقة تبوك، حيث يصل ارتفاعه فوق مستوى سطح البحر إلى مسافة قدرها 2.583 متر.[٢]


مميزات جبل اللوز

يتميز جبل اللوز ببرودته الشديدة، فهو الجبل الوحيد الذي تسقط عليه الثلوج في فصل الشتاء، ففي كثير من الأوقات يتأثر هذا الجبل بالمنخفضات الجويّة القادمة من مناطق بلاد الشام، وتكون هذه المنخفضات مصحوبة بكتل هوائيّة باردة، وقادمة من المناطق القُطبيّة، كما ويتميز الجبل باحتوائه على عدة أماكن أثرّية، حيث تتواجد الرسومات المحفورة على صخوره، والتي يعود تاريخها إلى ما يزيد عن 10 آلاف سنة قبل الميلاد، كما ويحتوي على عدة نقوش إسلاميّة،[١] وبالتالي فإنَّ جبل اللوز مكان لجذب آلاف الزائرين إليه، وهو من أهم الأماكن السياحيّة الشتويّة في البلاد، حيث أدرجت الهيئة العامة للسياحة جبل اللوز ضمن المواقع السياحيّة ذات الأهمية الفائقة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "جبال السعودية: بعضها يحظى بمكانة دينية وأخرى تنسج حولها أساطير العشاق"، www.alhayat.com، 14-12-2016، اطّلع عليه بتاريخ 26-5-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت رقية الأحمد (5-1-2018)، "جبل اللوز يرتدي حلّته البيضاء ويستقطب المتنزهين"، www.almowaten.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-5-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب عبدالرحمن العكيمي (20-2-2013)، "الطريق إلى جبل اللوز"، www.okaz.com.sa، اطّلع عليه بتاريخ 26-5-2018. بتصرّف.
337 مشاهدة