أين يقع مطار الأمير محمد بن عبد العزيز

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٣ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٥
أين يقع مطار الأمير محمد بن عبد العزيز

مطار الأمير محمد بن عبد العزيز

مطار الأمير محمد بن عبد العزيز هو أحد المطارات الموجودة في المملكة العربية السعودية، حيث يقع في الشمال الشرقي من المدينة المنورة، وهو المطار الرئيسيّ فيها، ويبعد عنها قرابة (15) كيلو متراً.


تكمن أهمية هذا المطار في كونه البوابة الجوية للمسجد النبوي بالنسبة للمسلمين، حيث إنّه المنفذ الرئيسيّ لمغادرة ووصول المسلمين المعتمرين والحجاج من خارج المملكة، وقد تمّ افتتاحه في العام 1971، وكان من المطارات الداخليّة وتقتصر رحلاته الجوية الخارجيّة على رحلات الحج القادمة من إسطنبول، ودمشق، والقاهرة، كما تمّت توسعة المطار بسبب تزايد أعداد المعتمرين والحجاج، فأصبح مطاراً دولياً يستقبل المسافرين من جميع أنحاء العالم في عام 2006.


مراحل مشروع تطوير المطار

بسبب الزيادة في عدد الحجاج والمعتمرين والزيادة في عدد الرحلات التي تَستخدم هذا المطار، تشرع الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية إلى إعداد دراسات لتطوير المطار، حيث ستكون هذه العمليات التطويرية على عدّة مراحل على النحو التالي:


المرحلة الأولى

تتضمن هذه المرحلة إنشاء صالة خارجية للحجاج (الحج بلازا) والتي ترتبط بجسور تؤدي للصالات الرئيسيّة للمعتمرين والحجاج، وإنشاء مسجد يتسع لـ (1000) مصلٍ على الأقل، ومبانٍ مساندة أخرى، كما سيتمّ إنشاء ساحات للطائرات تتسع لـ (27) طائرة بمختلف الأحجام، وإنشاء (14) جسراً متحركاً لنقل الركاب إلى الصالات، ومدرج جديد وتوسعة للمدرج الحالي من أجل استيعاب الطائرات العملاقة، وبرج مراقبة آخر، وسور أمنيّ، وطريق رئيسي جديد، وأخيراً سيتمّ عمل توسعة للممرات والساحات.


المرحلة الثانية

ستبدأ هذه المرحلة لتطوير المطار ما بين الفترة (2019- 2029)، حيث سيتم إنشاء مبنى جديد للركاب بمساحة تبلغ (172) ألف متر مربع والتي سوف تُستخدم فيها جسوراً متحركة لنقل الركاب من أجل استيعاب الزيادات المتوقعة من الركاب في المستقبل، فيستوعب قرابة (18.4) مليون مسافر تقريباً على النحو التالي: (5.2 مليون راكب داخلي وخارجي، و10.4 مليون شخص معتمر، و 2.8 مليون من الحجاج ، كذلك سيتم إنشاء (10) جسور إضافية للركاب تُربط الصالات، بالإضافة لإنشاء ساحة جديدة للطائرات و (10) مواقف، كذلك إنشاء صالة خارجية للحجاج (الحج بلازا) وسيتمّ ربطها بالصالات الرئيسية.


المرحلة الثالثة

سيتم البدء بهذه المرحلة خلال الفترة (2029-2039)، حيث سيتم إنشاء مبنى للركاب تصل مساحته إلى (84) ألف متر مربع، ويستوعب قرابة (28.2) مليون مسافر، كذلك سيتم إنشاء (4) جسور متحركة لنقل الركاب للصالات، وكذلك ممرات للطائرات، وإنشاء (13) موقفاً للطائرات.