أين يكون ألم القولون العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٣ ، ٢ نوفمبر ٢٠١٥
أين يكون ألم القولون العصبي

يعاني بعضنا من آلام غامضة ومتكرّرة في البطن، كما وننزعج من كثرة الغازات وشعور بعدم الراحة، فإذا كنتم ممن يشعر بهذه الأعراض فلربما كنتم مصابين بمرض القولون العصبي، تابعوا القراءة لمعرفة كل ما يتعلّق بهذا المرض وطرق العلاج.


القولون العصبي

عبارة عن تصرّف لا طبيعي للجهاز الهضمي نتيجة تناول أنواع معينة من المأكولات والمشروبات أو عند التعرض لحالات نفسية، مسبّباً حدوث أعراض تتمثل في انتفاخ البطن، وإسهال أو إمساك بشكل متواصل، ومعاناة من كثرة الغازات، ويعتبر القولون العصبي حالة وليس مرضاً عضوياً فهو يحدث نتيجة اعتلال في الجهاز الهضمي.


أسبابه

  • تناول الكحول والسجائر.
  • الاضطرابات النفسية والشعور بالخوف والقلق.
  • مجموعة من الأطعمة والتي يختلف مدى تأثرها من شخص لآخر كتناول الفلافل، والفول، والعدس، والخضار غير المطبوخة.


أعراضه

  • الشعور بألم شديد في البطن مع الرغبة في التغوّط.
  • كثرة الغازات والتخلّص منها عن طريق البطن أو الشرج.
  • إسهال أو إمساك.
  • عدم الشعور بالارتياح بعد التغوّط.
يعتبر مرض القولون العصبي شائعاً لدى عدد من الأشخاص، فهو لا يقتصر عليك وحدك فنسبة انتشار هذا المرض تعتبر نوعاً ما عالية، والنساء أكثر من الرجال إصابة به وقد يعود السبب إلى حساسية المرأة ومشاعرها المرهفة وسرعة تقلب مزاجها.


علاج القولون العصبي

لا يمكننا القول بأنّ هناك علاج نهائي للقولون العصبي، فكما ذكرنا سابقاً أنه ليس مرض عضوي فهو كالحساسية يتواجد عند أشخاص ولا يتواجد عند الباقين بالرغم من تساويهما، ومن الممكن علاج القولون العصبي باتّباع الآتي:

  • تجنّب وضع نفسك في مواقف تثير القلق والخوف والاكتئاب.
  • الابتعاد عن تناول الكحول والسجائر.
  • المداومة على ممارسة الأنشطة الرياضية.
  • الابتعاد عن شرب القهوة .
  • تجنّب تناول الأطعمة التي من شأنها أن تثير القولون العصبي، وقد تم ذكر مجموعة من الأطعمة التي من شأنها أن تتسبّب في هذه الحالة في الأعلى.
  • تناول الخضار كالبقدونس، والخس، تعتبر هذه الأطعمة مخفّفة لحالة القولون العصبي عند البعض ومثيرة له أيضاً عند البعض الآخر فأنت من يحدد هذا الأمر.
  • تناول الماء بكثرة ولا سيما عند الإصابة بالإمساك.
  • هناك بعض الأدوية التي يصرفها الطبيب لمرضى القولون العصبي شأنها المساعدة في تنظيم حركة الجهاز الهضمي وبالتالي التخفيف من أعراض القولون العصبي.


أخيراً، نبيّن أهمّ الفوائد التي يؤدّيها القولون؛ حيث إنّه يقوم بحفظ الطعام لعدة أيام يتم خلالها امتصاص الماء والأملاح ومواد غذائية أخرى وما تبقى من طعام يكون على شكل براز يتم دفعه إلى خارج الجسم، العضلات الطولية والمستعرضة المحيطة بالقولون تقوم بالانقباض لتحريك محتويات القولون باتجاه المستقيم.