احتباس السوائل بعد الولادة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٦ ، ٣ مارس ٢٠١٩
احتباس السوائل بعد الولادة

احتباس السوائل بعد الولادة

يكتسب جسم المرأة كمّيات زائدة من السوائل خلال فترة الحمل، والتي قد تتسرَّب كمّيات منها من الأوعية الدمويّة إلى أنسجة الجسم، فتُعاني المرأة من مشكلة احتباس السوائل، كما يتخلَّص الجسم من هذه السوائل تدريجيّاً بعد الولادة، سواءً كان ذلك عن طريق البول، أو العرق، وغالباً ما يتخلَّص الجسم من هذه السوائل المُتجمِّعة خلال أسبوع تقريباً بعد الولادة، إلا أنَّها قد تستمرُّ أحياناً لأسابيع عِدَّة؛ نتيجة الإصابة ببعض المشاكل الصحِّية خلال فترة الحمل، كالإصابة بمشكلة ما قبل تسمُّم الحمل، أو ارتفاع ضغط الدم المُرتبط بالحمل.[١]


أسباب احتباس السوائل بعد الولادة

يحدث احتباس السوائل بعد الولادة لأسباب، وعوامل عِدَّة، يُمكن ذكر بعض منها فيما يأتي:[٢]

  • الوقوف لفترات طويلة، ومتواصلة بشكلٍ مُنتصب.
  • استهلاك كمّيات كبيرة من الكافيين.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نِسَب منخفضة من البوتاسيوم.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على نِسَب مرتفعة من الصوديوم.
  • ممارسة الكثير من الأنشطة خلال اليوم.
  • ارتفاع درجة حرارة الطقس، وزيادة الرطوبة.
  • استخدام السوائل الوريديّة أثناء الولادة القيصريّة.
  • اندفاع الكمّيات الفائضة من السوائل إلى الأطراف، والوجه أثناء الولادة.


الحالات الطارئة لاحتباس السوائل بعد الولادة

تجدر بالمرأة مُراجعة الطبيب فوراً عندما تترافق مشكلة التورُّم، واحتباس السوائل بعد الولادة، مع ظهور أيٍّ من الأعراض التالية:[١]

  • الشعور بألم في الصَّدر، وصعوبة في التنفُّس، بالترافق مع وجود انتفاخ شديد في الجسم، فذلك قد يكون من علامات تكوُّن خثرة دمويّة في الرئة، أو الإصابة بأحد أمراض القلب النادرة.
  • الإصابة بالصُّداع، أو الدوار، أو زغللة النظر، والذي قد يدلُّ على ارتفاع ضغط الدم.
  • الشعور بالألم الشديد، أو الانتفاخ في إحدى الأرجل، فقد يكون ذلك إشارةً إلى تكوُّن خثرة دمويّة.


العلاج الطبيعيّ لاحتباس السوائل بعد الولادة

يمكن اتِّباع عدد من النصائح، والطُّرُق المنزليّة للتخفيف من مشكلة احتباس السوائل في الجسم بعد الولادة، ومنها:[٣]

  • تناول الأطعمة الغنيّة بالبوتاسيوم.
  • الحدُّ من تناول الملح.
  • شرب كمّيات كافية من السوائل.
  • مُمارسة التمارين الرياضيّة الخفيفة.
  • ارتداء الجوارب الضاغطة.
  • رفع الأرجل لمستوى أعلى من مستوى القلب.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة.
  • اللُّجوء للتدليك بعد الولادة، إذ يُساعد التدليك على تحسين الدورة الدمويّة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Postpartum: Swelling (edema)", www.babycenter.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
  2. Jessica Timmons, "7 Natural Treatments for Postpartum Swelling"، www.healthline.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.
  3. "Natural treatments for postpartum swelling", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-2-2019. Edited.