اذكار الصباح والمساء مكتوبة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٩
اذكار الصباح والمساء مكتوبة

أذكار الصباح

أمرَ الله سبحانه وتعالى عباده المؤمنين بأن يذكروه ذكراً كثيراً وأن يلازموا الأذكار في حياتهم لقوله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيراً * وسبحوه بكرة وأصيلاً).[١] ومن هذه الأذكار الثابتة ما يلي:

  • (أَصبَحْنا على فِطرةِ الإسلامِ، وكَلِمةِ الإخلاصِ، ودِينِ نَبيِّنا محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، ومِلَّةِ أبِينا إبراهيمَ، حَنيفًا مُسلِمًا، وما كان مِنَ المُشرِكينَ).[٢].
  • (رضيتُ باللهِ ربًّا وبالإسلامِ دينًا وبمحمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم نبيًّا).[٣]
  • (لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريك له له المُلكُ وله الحمدُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ).[٤]
  • (اللهمَّ إني أسألُك علمًا نافعًا ورزقًا طيبًا وعملًا متقبلًا).[٥]
  • (بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ ، في الأرضِ ، ولا في السَّماءِ ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ). (ثلاث مرات).[٦]
  • (اللهمَّ بك أصبحنا وبك أمسينا وبك نحيا وبك نموتُ وإليك النُّشورُ).[٧]
  • (اللَّهُمَّ أنتَ ربِّي لا إلَهَ إلَّا أنتَ خلَقتَني وأَنا عبدُكَ وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطَعتُ أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ أبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ وأبوءُ بذَنبي فاغفِر لي فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ).[٨]
  • (أصبَحْنا وأصبَح المُلْكُ للهِ والحمدُ للهِ أسأَلُكَ مِن خيرِ هذا اليومِ ومِن خيرِ ما فيه وخيرِ ما بعدَه وأعوذُ بكَ مِن الكسَلِ والهرَمِ وسوءِ العُمُرِ وفتنةِ الدَّجَّالِ وعذابِ القبرِ).[٩]
  • (يا حيُّ يا قيومُ برحمتك أستغيثُ ، و أَصلِحْ لي شأني كلَّه ، و لا تَكِلْني إلى نفسي طرفَةَ عَينٍ أبدًا).[١٠]
  • (اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في الدنيا والآخرةِ اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في دِيني ودنيايَ وأهلي ومالي اللهمَّ استُرْ عوراتي وآمِنْ روعاتي واحفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذُ بك أن أُغْتَالَ من تحتي).[١١]
  • (حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).[١٢](سبع مرات).
  • (سُبْحَانَ اللهِ عَدَدَ خَلْقِهِ، سُبْحَانَ اللهِ رِضَا نَفْسِهِ، سُبْحَانَ اللهِ زِنَةَ عَرْشِهِ، سُبْحَانَ اللهِ مِدَادَ كَلِمَاتِهِ).[١٣] (ثلاث مرات).
  • (اللهمَّ فاطرَ السمواتِ والأرضِ عالمَ الغيبِ والشهادةِ لا إلهَ إلَّا أنتَ ربَّ كلِّ شيءٍ ومَليكَه أعوذُ بك من شرِّ نفسي ومن شرِّ الشيطانِ وشرَكِه وأنْ أقترفَ على نفسي سوءًا أو أجرَّهُ إلى مسلمٍ).[١٤]
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أصبَحتُ أنِّي أُشهِدُك، وأُشهِدُ حَمَلةَ عَرشِكَ، ومَلائِكَتَك، وجميعَ خَلقِكَ: بأنَّك أنتَ اللهُ لا إلهَ إلَّا أنتَ، وَحْدَك لا شريكَ لكَ، وأنَّ مُحمَّدًا عبدُكَ ورسولُكَ).[١٥] (أربع مرات)
  • (لا إلَه إلَّا اللهُ وحدَه لا شَريكَ له، له المُلكُ وله الحمدُ يُحيِي ويُميتُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ). [١٦] (عشر مرات).
  • (سبحان اللهِ والحمدُ للهِ ولا إلهَ إلَّا اللهُ واللهُ أكبرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ العليِّ العظيمِ).[١٧](مئة مرّةٍ أو أكثر).
  • (سُبْحَانَ اللهِ وبِحَمْدِهِ).[١٨] (مئة مرة أو أكثر).
  • (اللهمَّ عافني في بدَني اللهمَّ عافني في سمعي اللهمَّ عافني في بصري لا إلهَ إلا أنتَ، اللهمَّ إني أعوذُ بك من الكفرِ والفقرِ وأعوذُ بك من عذابِ القبرِ لا إلهَ إلا أنتَ).[١٩] (ثلاث مرات).


أذكار المساء

من الأذكار التي تقال في المساء ما يأتي:

  • قراءة آية الكرسي: (اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ).[٢٠]
  • (أمسَيْنا على فِطرةِ الإسلامِ وعلى كَلِمةِ الإخلاصِ وعلى دينِ نبيِّنا محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وعلى مِلَّةِ أبينا إبراهيمَ حنيفًا مسلمًا وما كان مِنَ المشركينَ).[٢١]
  • (رضيتُ باللهِ ربًّا وبالإسلامِ دينًا وبمحمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم نبيًّا).[٢٢]
  • (اللهم بكَ أمْسَينَا ، وبكَ أصبحنا ، وبكَ نحيا ، وبكَ نموتُ ، وإليكَ المصيرُ).[٢٣]
  • (يا حيُّ يا قيومُ برحمتك أستغيثُ ، و أَصلِحْ لي شأني كلَّه ، و لا تَكِلْني إلى نفسي طرفَةَ عَينٍ أبدًا).[١٠]
  • (اللَّهُمَّ أنتَ ربِّي لا إلَهَ إلَّا أنتَ خلَقتَني وأَنا عبدُكَ وأَنا على عَهْدِكَ ووعدِكَ ما استطَعتُ أعوذُ بِكَ من شرِّ ما صنعتُ أبوءُ لَكَ بنعمتِكَ عليَّ وأبوءُ بذَنبي فاغفِر لي فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ).[٢٤]
  • (اللهمَّ فاطرَ السمواتِ والأرضِ عالمَ الغيبِ والشهادةِ لا إلهَ إلَّا أنتَ ربَّ كلِّ شيءٍ ومَليكَه أعوذُ بك من شرِّ نفسي ومن شرِّ الشيطانِ وشرَكِه وأنْ أقترفَ على نفسي سوءًا أو أجرَّهُ إلى مسلمٍ).[٢٥]
  • (أَمْسَيْنَا وَأَمْسَى المُلْكُ لِلَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ له، له المُلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ وَهو علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ، اللَّهُمَّ أَسْأَلُكَ خَيْرَ هذِه اللَّيْلَةِ، وَأَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ هذِه اللَّيْلَةِ، وَشَرِّ ما بَعْدَهَا اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بكَ مِنَ الكَسَلِ وَسُوءِ الكِبَرِ، اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بكَ مِن عَذَابٍ في النَّارِ وَعَذَابٍ في القَبْرِ).[٢٦]
  • (اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في الدنيا والآخرةِ اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ في دِيني ودنيايَ وأهلي ومالي اللهمَّ استُرْ عوراتي وآمِنْ روعاتي واحفظني من بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي وأعوذُ بك أن أُغْتَالَ من تحتي).[٢٧]
  • (بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ ، في الأرضِ ، ولا في السَّماءِ ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ).[٢٨] (ثلاث مرات).
  • (أعوذُ بكلماتِ اللهِ التَّامَّاتِ مِن شرِّ ما خلَق).[٢٩] (ثلاث مرات).
  • (اللَّهُمَّ عافِني في بَدَني، اللَّهُمَّ عافِني في سَمْعي، اللَّهُمَّ عافِني في بَصَري، لا إلهَ إلَّا أنتَ، اللَّهُمَّ إنِّي أعوذُ بكَ من الكُفرِ والفَقرِ، اللَّهُمَّ إنِّي أعوذُ بكَ من عَذابِ القَبرِ، لا إلهَ إلَّا أنتَ).[٣٠] (ثلاث مرات).
  • قراءة سور: الإخلاص، والفلق، والناس. (ثلاث مرّات).
  • (حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ).[١٢](سبع مرات).
  • (اللَّهُمَّ إنِّي أمسيتُ أُشهِدُك، وأُشهِدُ حَمَلةَ عَرشِكَ، ومَلائِكَتَك، وجميعَ خَلقِكَ: بأنَّك أنتَ اللهُ لا إلهَ إلَّا أنتَ، وَحْدَك لا شريكَ لكَ، وأنَّ مُحمَّدًا عبدُكَ ورسولُكَ).[١٥] (أربع مرات)
  • (سبحان اللهِ والحمدُ للهِ ولا إلهَ إلَّا اللهُ واللهُ أكبرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ العليِّ العظيمِ).[١٧] (مئة مرّةٍ أو أكثر).


وقت أذكار الصباح والمساء

اختلف العلماء في تحديد أوقات الصباح والمساء وعليه يختلف وقت قراءة أذكار الصباح والمساء؛ فمنهم من قال بأنَّ وقت الصباح بعد طلوع الفجر وحتى طلوع الشمس، وآخرون يقولون بأنه ينتهي بانتهاء الضحى، أما المساء فيبدأ من العصر وينتهي عند غروب الشمس، وذهب آخرون بأن بداية الذكر بعد الغروب.[٣١] ومن الآراء الأخرى أن يكون وقت أذكار الصباح إما بعدَ صلاة الفجر أو قبلها، أو بعد طلوع الشمس، أما وقت قراءة أذكار المساء فيكون في آخر النهار وأول الليل؛ والأمر فيه توسعة.[٣٢]


فضل أذكار الصباح والمساء

إنَّ لأذكار الصباح والمساء أهمية عظيمة وفضل كبير في الدنيا ؛ كما أنَّ للمحافظة عليها أجر كبير عند الله تعالى في الآخرة، وهي من أهم الأذكار التي يجب أن يحافظ المسلم عليها لما لها من فوائد عظيمة تتمثل في انشراح الصدر وشعور المسلم بأنَّه في معية الله تعالى، وتغدق عليه الراحة والطمأنينة في القلب،[٣٣] ومن فضلها أيضاً ذكر الله تعالى لمن يذكره كما في قوله جلَّ في علاه: (الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ).[٣٤]ولقوله عليه السلام في الحديث: (يقولُ اللَّهُ عزَّ وجلَّ: أنا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بي، وأنا معهُ حِينَ يَذْكُرُنِي، إنْ ذَكَرَنِي في نَفْسِهِ، ذَكَرْتُهُ في نَفْسِي، وإنْ ذَكَرَنِي في مَلَإٍ، ذَكَرْتُهُ في مَلَإٍ هُمْ خَيْرٌ منهمْ).[٣٥]


شبَّه شيخ الإسلام ابن تيمية الإنسان وحاجته للذكر كحاجة السمك للماء، فمن الطبيعي موت السمك دون ماء، وكذلك المسلم دون أذكار فهو القوت اليومي له،[٣٦]وهناك خير مثال كما جاء في الحديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم في فضل الذكر: (مَثَلُ الذي يَذْكُرُ رَبَّهُ والذي لا يَذْكُرُ رَبَّهُ، مَثَلُ الحَيِّ والمَيِّتِ).[٣٧]


أذكار النوم

شرع الإسلام للمسلم أن يقرأ أذكاراً قبل النوم ومنها: سورة الملك، وآية الكرسي والآيتين الأخيرتين من سورة البقرة وهما: (آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ ۚ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ*لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ۚ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ ۗ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا ۚ رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ ۖ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا ۚ أَنتَ مَوْلَانَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ).[٣٨][٣٩] ومن أذكار النوم أيضاً ما يلي:

  • (اللَّهُمَّ باسْمِكَ أحْيَا وأَمُوتُ).[٤٠]
  • (باسمِك ربي وضعتُ جنبي، وبك أرفعُه، إن أمسكتَ نفسي فارحمْها، وإن أرسلتَها فاحفظْها بما تحفظُ به عبادَك الصالحين).[٤١](ثلاث مرات).
  • (بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ ، في الأرضِ ، ولا في السَّماءِ ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ).[٢٨] (ثلاث مرات).
  • (اللَّهُمَّ خَلَقْتَ نَفْسِي وَأَنْتَ تَوَفَّاهَا، لكَ مَمَاتُهَا وَمَحْيَاهَا، إنْ أَحْيَيْتَهَا فَاحْفَظْهَا، وإنْ أَمَتَّهَا فَاغْفِرْ لَهَا، اللَّهُمَّ إنِّي أَسْأَلُكَ العَافِيَةَ).[٤٢]
  • (اللهمَّ أسلمتُ نفسِي إليكَ ووجهتُ وجهِي إليكَ وفوضتُ أمري إليكَ وألجأتُ ظهري إليكَ رغبةً ورهبةً إليكَ لا ملجأَ ولا منجا منكَ إلا إليكَ آمنتُ بكتابِكَ الذي أنزلتَ وبنبيِّكَ الذي أرسلتَ).[٤٣]
  • (اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بوجهِكَ الكريمِ ، وكلماتِكَ التامةِ من شرِّ ما أنتَ آخذٌ بناصيتِهِ ، اللَّهمَّ أنتَ تكشفُ المغرمَ والمأثمَ ، اللَّهمَّ لا يهزمُ جندُكَ ، ولا يخلفُ وعدُكَ ، ولا ينفعُ ذا الجدِّ منكَ الجدُّ ، سبحانَكَ اللَّهمَّ وبحمدِكَ).[٤٤]


المراجع

  1. سورة الأحزاب، آية: 41-42.
  2. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج المسند، عن عبد الرحمن بن أبزى، الصفحة أو الرقم: 15367، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  3. رواه الهيثمي، في مجمع الزوائد، عن خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم، الصفحة أو الرقم: 10/119، خلاصة حكم المحدث : رجاله ثقات‏‏.
  4. رواه الهيثمي، في مجمع الزوائد، عن البراء بن عازب، الصفحة أو الرقم: 10/88، خلاصة حكم المحدث : رجالهما رجال الصحيح.
  5. رواه ابن حجر العسقلاني، في نتائج الأفكار، عن أم سلمة هند بنت أبي أمية، الصفحة أو الرقم: 2/329، خلاصة حكم المحدث : حسن وله شاهد.
  6. رواه الوادعي، في الصحيح المسند، عن عثمان بن عفان، الصفحة أو الرقم: 932، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  7. رواه ابن باز، في مجموع فتاوى ابن باز، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 26/27، خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح.
  8. رواه ابن تيمية، في الرد على البكري، عن شداد بن أوس، الصفحة أو الرقم: 323، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  9. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج صحيح ابن حبان، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 963، إسناده صحيح على شرط مسلم.
  10. ^ أ ب رواه الألباني، في السلسلة الصحيحة، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 227، خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن.
  11. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 3135، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  12. ^ أ ب سورة التوبة، آية: 129.
  13. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن جويرية بنت الحارث، الصفحة أو الرقم: 2726، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  14. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن أبي راشد الحبراني، الصفحة أو الرقم: 3529، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  15. ^ أ ب رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج سنن أبي داود، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 5078، خلاصة حكم المحدث : حسن.
  16. رواه المنذري، في الترغيب والترهيب، عن أبي أمامة الباهلي، الصفحة أو الرقم: 1/225، خلاصة حكم المحدث : [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].
  17. ^ أ ب رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن عبادة بن الصامت، الصفحة أو الرقم: 3142، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  18. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 484، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  19. رواه ابن باز، في مجموع فتاوى ابن باز، عن أبي بكر الصديق، الصفحة أو الرقم: 26/33، خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن.
  20. سورة البقرة، آية: 255.
  21. رواه الهيثمي، في مجمع الزوائد، عن عبدالرحمن بن أبزى، الصفحة أو الرقم: 10/119، خلاصة حكم المحدث : رجاله رجال الصحيح.
  22. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن عبد الله بن سلام، الصفحة أو الرقم: 288، خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه.
  23. رواه البغوي، في شرح السنة، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 3/120، خلاصة حكم المحدث : حسن.
  24. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن شداد بن أوس، الصفحة أو الرقم: 6323، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  25. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن أبي راشد الحبراني، الصفحة أو الرقم: 3529، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  26. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 2723، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  27. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 3135، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  28. ^ أ ب رواه الوادعي، في الصحيح المسند، عن عثمان بن عفان، الصفحة أو الرقم: 932، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  29. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1021، خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه.
  30. رواه الألباني، في صحيح أبي داود، عن عبدالرحمن بن أبي بكرة، الصفحة أو الرقم: 5090، خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن.
  31. "هل لأذكار الصباح والمساء وقت محدد؟"، islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 27-3-2019. بتصرّف.
  32. "وقت أذكار الصباح والمساء"، binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 37-3-2019. بتصرّف.
  33. "فضل المحافظة على أذكار الصباح والمساء والنوم"، fatwa.islamweb.net، 11-2-2010، اطّلع عليه بتاريخ 27-3-2019. بتصرّف.
  34. سورة الرعد، آية: 28.
  35. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2675، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].
  36. "فضل الذكر"، www.islamweb.net، 28-6-2012، اطّلع عليه بتاريخ 27-3-2019. بتصرّف.
  37. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي موسى الأشعري عبدالله بن قيس، الصفحة أو الرقم: 6407، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].
  38. سورة البقرة، آية: 285-286.
  39. "أذكار النوم وعدد ركعات صلاة الليل"، binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 27-3-2019. بتصرّف.
  40. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن حذيفة بن اليمان، الصفحة أو الرقم: 7394، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  41. رواه الألباني، في صحيح أبي داود، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 5050، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  42. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن الحارث، الصفحة أو الرقم: 2712، خلاصة حكم المحدث : [صحيح].
  43. رواه ابن حجر العسقلاني، في الأمالي الحلبية، عن البراء بن عازب، الصفحة أو الرقم: 1/22، خلاصة حكم المحدث : صحيح.
  44. رواه النووي، في الأذكار، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 111، خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح.