ارتفاع نسبة البروتين في البول

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٨ ، ١٤ مارس ٢٠١٩
ارتفاع نسبة البروتين في البول

ارتفاع نسبة البروتين في البول

في الوضع الطبيعي تكون الكليتان قادرتين على منع خروج البروتين بكمية كبيرة مع البول عن طريق وحدات التصفية الخاصة بها، ولكن في حال إصابة الكلى بمرض ما أو فرط إنتاج الجسم للبروتين لسبب ما بكمية تفوق قدرة الجسم على التعامل معه، تظهر كميات كبيرة من البروتين في البول، وتُعرف هذه الحالة طبياً بالبيلة البروتينية أو ارتفاع مستوى البروتين في البول (بالإنجليزية: Proteinuria)، ويجدر الذكر أنّ أمراض الكلى لا تكون مصحوبة بأي أعراض أو علامات تظهر على المصاب في بداية الأمر، وإن ارتفاع نسبة البروتين في البول قد تكون أولى العلامات الدالة على وجود مشكلة في الكليتين، وعادة ما يُعرف هذا الارتفاع في مستوى البروتين في البول عن طريق الفحص الروتيني، ولتأكيد الإصابة بأحد أمراض الكلى فإن الطبيب يجري فحوصات الدم وغيرها.[١]


أسباب ارتفاع نسبة البروتين في البول

كما ذكرنا سابقاً فإنّ وجود البروتين في البول بكميات ضئيلة يعد أمراً طبيعياً للغاية، ولكنّ زيادة هذه النسبة وارتفاعها تدل على خلل ما، وقد يُعزى هذا الخلل إلى تغييرات بسيطة على نمط الحياة كممارسة التمارين الرياضية الشاقة، أو التعرض للتوتر، أو الإصابة بالحمى، أو الوجود في أماكن شديدة البرودة، أو الإصابة بالجفاف، ومن جهة أخرى قد يُعزى ارتفاع البروتين في البول إلى عوامل خطر تزيد فرصة حدوث هذا الارتقاع، مثل الإصابة بالسكري، أو ضغط الدم المرتفع، أو مرض الذئبة، أو فشل القلب، أو مرحلة ما قبل تسمم الحمل، أو التهاب المفاصل الروماتيدي، أو فقر الدم المنجليّ، أو غيرها.[٢]


فحص ارتفاع نسبة البروتين في البول

في حال أظهر فحص البول ارتفاع نسبة البروتين في البول، فإنّ الطبيب المختص عادة ما يطلب إعادة إجراء الفحص في صباح اليوم التالي أو بعد مرور بضعة أيام للتأكد فيما إن كان هذا الارتفاع مؤقتاً أم لا، ويجدر التنبيه إلى أنّ فحص مستوى البروتين في البول لمرض السكري أمرٌ لا بُدّ منه بما معدله مرتين في السنة على الأقل.[٣]


المراجع

  1. "Protein in Urine (Proteinuria)", www.webmd.com, Retrieved March 10, 2019. Edited.
  2. "Proteinuria: What Does Protein in the Urine Mean and How Is It Tested?", www.everydayhealth.com, Retrieved March 10, 2019. Edited.
  3. "Protein in urine", www.mayoclinic.org, Retrieved March 11, 2019. Edited.