ارتفاع وظائف الكلى وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٥ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩

ارتفاع وظائف الكلى

تُخلّص الكلى الجسم من الفضلات والسوائل الزائدة في الدم، وبالتالي يؤدي حدوث أي خلل في الكلى إلى ضعفها وعدم قدرتها على القيام بالوظائف المعتادة، ومن الجدير بالذكر إلى أنّ فحوصات وظائف الكلى تُظهر قدرة الكلى على القيام بوظائفها من حيث سرعة التخلص من الفضلات من الجسم ومقدار تسريب البروتين إلى الدم، حيث تتضمن هذه الفحوصات ما يأتي:[١]

  • الكرياتينين: (بالإنجليزية: Creatinine)، يُعتبر الكرياتينين نتاج أيض بروتين اللحوم أو بعض العمليات التي تحدث في عضلات الجسم، ويترواح المعدل الطبيعي للكرياتينين في الجسم بين 0.6-1.2 ملغم/ديسيلتر، ويُعد ارتفاع مستواه عن الحد الطبيعي أحد المؤشرات على حدوث خلل في الكلى.
  • نيتروجين يوريا الدم: (بالإنجليزية: Blood urea nitrogen)، يتم إنتاج نيتروجين اليوريا من تكسر البروتينات الموجودة في الأطعمة الغذائية، حيث يترواح المستوى الطبيعي لنيتروجين يوريا الدم ما بين 7-20 ملغم/ديسيليتر، وينبغي التنويه إلى أنّ تراجع وظائف الكلى يؤدي إلى ارتفاع مستويات نيتروجين اليوريا في الدم.


أعراض ارتفاع وظائف الكلى

قد لا تظهر أية أعراض عند ارتفاع وظائف الكلى، أو قد تظهر العديد من الأعراض لدى المُصاب في حال ارتفاعها، وينبغي التنويه إلى أنّ الأعراض عادةً تختلف باختلاف السبب الكامن وراء حدوث خلل في الكلى، حيث تتضمن الأعراض بشكل عام ما يأتي:[٢]

  • الشعور بالجفاف.
  • التعب العام.
  • التورم والانتفاخ.
  • ضيق التنفس.
  • الارتباك.
  • الغثيان والتقيؤ وبعض الأعراض الأخرى غير المحددة.


أسباب ارتفاع وظائف الكلى

تتضمن أسباب ارتفاع وظائف الكلى، وتحديداً ارتفاع نسبة الكرياتينين في الدم، ما يأتي:[٣]
  • مرض الكلى المزمن (بالإنجليزية: Chronic kidney disease).
  • انسدادات في الكلية نتيجة لتكون الحصوات أو تضخم البروستاتا أو غير ذلك.
  • الجفاف.
  • زيادة استهلاك البروتين من الأطعمة أو المكملات الغذائية.
  • ممارسة التمارين الشاقة.
  • تناول بعض الأدوية، مثل المضادات الحيوية.


علاج ارتفاع وظائف الكلى

يتمثل علاج ارتفاع وظائف الكلى ببعض الإجراءات التي يمكن اتخاذها للتقليل من مستويات الكرياتنين في الجسم، حيث تتضمن هذه العلاجات ما يأتي:[٤]

  • تقليل استهلاك الأطعمة الغنية بالبروتينات، مثل اللحوم الحمراء.
  • زيادة استهلاك الأطعمة التي تحتوي على الألياف وذلك لتسهيل أداء الجهاز الهضمي لوظائفه.
  • تناول كميات كافية من السوائل.
  • تجنب المكملات الغذائية التي تحتوي على الكرياتين.
  • تناول بعض الأعشاب، مثل البابونج والقرفة وغيرها.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل معتدل.


المراجع

  1. " Medical Tests of Kidney Function", www.webmd.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  2. Charles Patrick Davis, William C. Shiel, "Creatinine (Low, High, Blood Test Results Explained)"، www.medicinenet.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  3. "What is the normal range for a creatinine blood test?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  4. Jon Johnson (22-11-2017), "How to lower creatinine levels"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.