اشعار عن الحب

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٨ ، ١٨ يناير ٢٠١٥
اشعار عن الحب

المتنبي

  • أرقٌ على أرقٍ ومثلي يأرق *** وجوىً يزيد وعبرة تترقرق
  • جهد الصبابة أن تكون كما أرى *** عينٌ مسهِّدة وقلبٌ يخفقُ
  • مالاح برق أو ترنم طائرٌ *** إلا إنثنيت ولي فؤاد شيقُ
  • جربت من نار الهوى ما تنطقي *** نار الفضا وتكل عمَّا يحرق
  • وعذلت أهل العشق حتى ذقته *** فعجبت كيف يموت من لا يعشق


  • وما كنت ممن يدخل العشق قلبه *** ولكن من يبصر جفونك يعشق
  • فياليت هذا الحب يعشق مرة فيعلم *** ما يلقى المحب من الهجر
  • أنت النعيم لقلبي و العذاب له *** فما أمرك في قلبي و أحلاك
  • عيناك نازلتا القلوب فكلها *** إما جريح أو مصاب المقتل
  • لقد دب الهوى لك في فؤادي *** دبيب دم الحياة إلى عروقي
  • وإني لأهوى النوم في غير حينه *** لعل لقاء في المنام يكون
  • ولولا الهوى ما ذل في الأرض عاشق *** ولكن عزيز العاشقين ذليل
  • نقل فؤادك حيث شئت من الهوى *** ما الحب إلا للحبيب الأول


مجنون ليلى

  • لي في محبتكم شهود أربع *** وشهود كل قضية اثنان
  • خفقان قلبي واضطراب جوانحي *** ونحول جسمي وانعقاد لساني


أبو العلاء المعري

  • إذا شئت أن تلقى المحاسن كلها *** ففي وجه من تهوى جميع المحاسن
  • لا تحارب بناظريك فؤادي *** فضعيفان يغلبان قويا
  • إذا ما رأت عيني جمالك مقبلاً *** وحقك يا روحي سكرت بلا شرب
  • كتب الدمع بخدي عهده *** للهوى و الشوق يملي ما كتب
  • أحبك حبين حب الهوى *** وحباً لأنك أهل لذاكا
  • رأيت بها بدراً على الأرضِ ماشياً *** ولم أر بدراً قط يمشي على الأرضِ
  • أحبك كالبدر الذي فاض نوره *** على فيح جنات و خضر تلال
  • وجهك و البدر إذا برزا *** لأعين العالم بدران


  • لِعَينَيكِ ما يَلقى الفُؤادُ وَما لَقي *** وَلِلحُبِّ مالَم يَبقَ مِنّي وَما بَقي
  • وَما كُنتُ مِمَّن يَدخُلُ العِشقُ قَلبَهُ *** وَلَكِنَّ مَن يُبصِر جُفونَكِ يَعشَقِ
  • وَبَينَ الرِضا وَالسُخطِ وَالقُربِ وَالنَوى *** مَجالٌ لِدَمعِ المُقلَةِ المُتَرَقرِقِ
  • وَأَحلى الهَوى ما شَكَّ في الوَصلِ رَبُّهُ *** وَفي الهَجرِ فَهوَ الدَهرَ يُرجو وَيُتَّقي
  • وَغَضبى مِنَ الإِدلالِ سَكرى مِنَ الصِبا *** شَفَعتُ إِلَيها مِن شَبابي بِرَيِّقِ
  • وَأَشنَبَ مَعسولِ الثَنِيّاتِ واضِحٍ *** سَتَرتُ فَمي عَنهُ فَقَبَّلَ مَفرِقي
  • وَأَجيادِ غِزلانٍ كَجيدِكِ زُرنَني *** فَلَم أَتَبَيَّن عاطِلًا مِن مُطَوَّقِ
  • وَما كُلُّ مَن يَهوى يَعِفُّ إِذا خَلا *** عَفافي وَيُرضي الحِبَّ وَالخَيلُ تَلتَقي
  • سَقى اللَهُ أَيّامَ الصِبا ما يَسُرُّها *** وَيَفعَلُ فِعلَ البابِلِيِّ المُعَتَّقِ
  • إِذا ما لَبِستَ الدَهرَ مُستَمتِعًا بِهِ *** تَخَرَّقتَ وَالمَلبوسُ لَم يَتَخَرَّقِ
  • وَلَم أَرَ كَالأَلحاظِ يَومَ رَحيلِهِمْ *** بَعَثنَ بِكُلِّ القَتلِ مِن كُلِّ مُشفِقِ
  • أَدَرنَ عُيونًا حائِراتٍ كَأَنَّها *** مُرَكَّبَةٌ أَحداقُها فَوقَ زِئبَقٍ
  • عَشِيَّةَ يَعدونا عَنِ النَظَرِ البُكا *** وَعَن لَذَّةِ التَوديعِ خَوفُ التَفَرُّقِ
  • نُوَدِّعُهُمْ وَالبَينُ فينا كَأَنَّهُ *** قَنا ابنِ أَبي الهَيجاءِ في قَلبِ فَيلَقِ
  • قَواضٍ مَواضٍ نَسجُ داوُدَ عِندَها *** إِذا وَقَعَت فيهِ كَنَسجِ الخَدَرنَقِ
  • هَوادٍ لِأَملاكِ الجُيوشِ كَأَنَّها *** تَخَيَّرُ أَرواحَ الكُماةِ وَتَنتَقي
  • تَقُدُّ عَلَيهِمْ كُلَّ دِرعٍ وَجَوشَنٍ *** وَتَفري إِلَيهِمْ كُلَّ سورٍ وَخَندَقِ
  • يُغيرُ بِها بَينَ اللُقانِ وَواسِطٍ *** وَيُركِزُها بَينَ الفُراتِ وَجِلِّقِ
  • وَيُرجِعُها حُمرًا كَأَنَّ صَحيحَها *** يُبَكّي دَمًا مِن رَحمَةِ المُتَدَقِّقِ
  • فَلا تُبلِغاهُ ما أَقولُ فَإِنَّهُ *** شُجاعٌ مَتى يُذكَر لَهُ الطَعنُ يَشتَقِ
  • ضَروبٌ بِأَطرافِ السُيوفِ بَنانُهُ *** لَعوبٌ بِأَطرافِ الكَلامِ المُشَقَّقِ
  • كَسائِلِهِ مَن يَسأَلُ الغَيثَ قَطرَةً *** كَعاذِلِهِ مَن قالَ لِلفَلَكِ ارفُقِ
  • لَقَد جُدتَ حَتّى جُدتَ في كُلِّ مِلَّةٍ *** وَحَتّى أَتاكَ الحَمدُ مِن كُلِّ مَنطِقِ
  • رَأى مَلِكُ الرومِ ارتِياحَكَ لِلنَدى *** فَقامَ مَقامَ المُجتَدي المُتَمَلِّقِ
  • وَخَلّى الرِماحَ السَمهَرِيَّةَ صاغِرًا *** لِأَدرَبَ مِنهُ بِالطِعانِ وَأَحذَقِ
  • وَكاتَبَ مِن أَرضٍ بَعيدٍ مَرامُها *** قَريبٍ عَلى خَيلٍ حَوالَيكَ سُبَّقِ
  • وَقَد سارَ في مَسراكَ مِنها رَسولُهُ *** فَما سارَ إِلّا فَوقَ هامٍ مُفَلَّقِ
  • فَلَمّا دَنا أَخفى عَلَيهِ مَكانَهُ *** شُعاعُ الحَديدِ البارِقِ المُتَأَلِّقِ
  • وَأَقبَلَ يَمشي في البِساطِ فَما دَرى *** إِلى البَحرِ يَمشي أَم إِلى البَدرِ يَرتَقي
  • وَلَم يَثنِكَ الأَعداءُ عَن مُهَجاتِهِمْ *** بِمِثلِ خُضوعٍ في كَلامٍ مُنَمَّقِ
  • وَكُنتَ إِذا كاتَبتَهُ قَبلَ هَذِهِ *** كَتَبتَ إِلَيهِ في قَذالِ الدُمُستُقِ
  • فَإِن تُعطِهِ مِنكَ الأَمانَ فَسائِلٌ *** وَإِن تُعطِهِ حَدَّ الحُسامِ فَأَخلِقِ
  • وَهَل تَرَكَ البيضُ الصَوارِمُ مِنهُمُ *** أَسيرًا لِفادٍ أَو رَقيقًا لِمُعتِقِ
  • لَقَد وَرَدوا وِردَ القَطا شَفَراتِها *** وَمَرّوا عَلَيها زَردَقًا بَعدَ زَردَقِ
  • بَلَغتُ بِسَيفِ الدَولَةِ النورِ رُتبَةً *** أَثَرتُ بِها ما بَينَ غَربٍ وَمَشرِقِ
  • إِذا شاءَ أَن يَلهو بِلِحيَةِ أَحمَقٍ *** أَراهُ غُباري ثُمَّ قالَ لَهُ الحَقِ
  • وَما كَمَدُ الحُسّادِ شَيئًا قَصَدتُهُ *** وَلَكِنَّهُ مَن يَزحَمِ البَحرَ يَغرَقِ
  • وَيَمتَحِنُ الناسَ الأَميرُ بِرَأيِهِ *** وَيُغضي عَلى عِلمٍ بِكُلِّ مُمَخرِقِ
  • وَإِطراقُ طَرفِ العَينِ لَيسَ بِنافِعٍ *** إِذا كانَ طَرفُ القَلبِ لَيسَ بِمُطرِقِ
  • فَيا أَيُّها المَطلوبُ جاوِرهُ تَمتَنِعْ *** وَيا أَيُّها المَحرومُ يَمِّمهُ تُرزَقِ
  • وَيا أَجبَنَ الفُرسانِ صاحِبهُ تَجتَرِئْ *** وَيا أَشجَعَ الشُجعانِ فارِقهُ تَفرَقِ
  • إِذا سَعَتِ الأَعداءُ في كَيدِ مَجدِهِ *** سَعى جَدُّهُ في كَيدِهِم سَعيَ مُحنَقِ
  • وَما يَنصُرُ الفَضلُ المُبينُ عَلى العِدا *** إِذا لَم يَكُن فَضلَ السَعيدِ المُوَفَّقِ


شعر نبطي

  • أحبك كيف أوصلها وبابك يالغلا مسدود *** أحبك وانت ما تدري عن أبياتي وكاتبها
  • عشقتك كيف ما أدري ولا تطلب عليّ شهود *** عشقتك عشق صافي من أقصى هالحشا خذها
  • أنا إلي مطمني أشوفك داخلي موجود *** أحسك داخل أعماقي على كيفك تحركها
  • وأحسّك في وسط عيني ورمشي لك حرس وجنود *** وأحسك داخل عروقي تداريك وتعذبها
  • أنا ما همني منهو قدي بعزمي المعقود *** أحارب كل عذالي ولا اشرب مشاربها
  • وأنا يا بنت من قحطان مرابع الكرم والجود *** ولا انسى غلا رفيده تعلّمت بمدارسها
  • وأنا يا بنت من فخذ عزيز ينقاله ال سعود *** نشب النار ما تنطفي وعلى الظالم حرايقها
  • وأنا يا بنت من ديره كبيره وشيوخها بني سعود *** نبيع النوم بالفزعه ولا نحسب خسايرها
  • كتبت الشعر لعيونك ولا خايف من المنقود *** ولا ترهبني حمومي عسى ربي يفرجها
  • كتبت ابياتي يالغاليه عسى ياعل او ياكود *** أفوز بنظره منك عسى عيني تفوز بها
  • أحبك واكتم اللوعه وشوقي ما له حدود *** وأبد ما همني دمعي فداك يا عيون ساحرها
  • أنا كلي تحت امرك تدلل يالعيون السود *** أنا ماضني ب هالدنيا خلق منهو يعاندها


* أنا الذي أسئلك في غيابك وينك *** يا مصدر الشوق عليك ما تشرهت
  • والله من يوم عيني فارقت عينك *** زاد شوقي شوق ولعينك تولهت
  • كان حبك وطن خلني أول محبينك *** أو واحد من ظلوعك يلقاك لو تهت
  • يا أعذب الحب في بير العذر والظروف *** والله إني شربتك ذل وأزرى ظماك
  • دام مالله كتبلي في هواكم قطوف *** وإنكتب لي أعيش ولا حصلي هواك
  • اعتبرني صغير ٍ فاقد أهله يطوف *** وإلا أناديك ماما واعتبرني ظناك
  • كلي معك شوق وأحساسك معي ضدي *** تسرقني مني واحط الشوق شماعه
  • الرمح رمحك وصدري بالهوى جندي *** صدري لرمحك يقول السمع والطاعه
768 مشاهدة