الآثار الرومانية في الجزائر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ٢ يناير ٢٠١٩
الآثار الرومانية في الجزائر

الآثار الرومانية في الجزائر

إن الجزائر بلد عظيم فيه من الجمال ما يطغى على غيره من البلدان والدول، ولا يتوقف الأمر على الجمال وحده، بل يضم أيضاً الكثير من المعالم التاريخية التي يتميز باحتوائها إياها، فها هي الآثار الرومانية تزيّن مساحات واسعة في العديد من مدن الجزائر، نذكر هنا واحدة من أهم مدينتين تزخران بالمعالم الأثرية العائدة إلى الفترة الرومانية وهي تيمقاد، حيث أدرجتها اليونسكو ضمن قائمة التراث العالمي في الجزائر، ومدينة تيبازة.


أهم الآثار الرومانية في تيمقاد

تقع تيمقاد شرقي الجزائر في منطقة الأوراس، وبالتحديد على بعد 36 كم من عاصمة ولاية باتنة، وقد شُيّدت هذه المدينة في عهد الإمبراطور "تراجان" في العام مئة الميلادي، بهدف صدّ هجمات سكان منطقة الأوراس، أمّا بالنسبة لما أنشأه الرومان من معالم وآثار فإننا نذكره كالتالي:

  • أنشأ الرومان جداراً كبيراً للإحاطة بمدينة تيمقاد لغرض الحماية.
  • أنشأ الرومان مبنى الكابيتول في تيمقاد، حيث يوجد مرافق ما زالت واضحة الملامح؛ كالساحة العمومية التي تعرف بالفورم، والتي يحيطها كل من معبد الإمبراطور والمجلس البلدي، وقصر العدالة، إضافة إلى كل من المحلات التجارية، والسوق العمومي.
  • أنشأ الرومان مسرحاً في المدينة لإقامة الاحتفالات والمناسبات المختلفة التي جرت العادة على الاحتفال بها في ذلك الوقت.
  • أنشأ الرومان مكتبة عمومية، وهي ثاني مكتبة عالمياً في ذلك الوقت.
  • أنشأ الرومان قوس تراجان لتخليد انتصارات "تراجان"، ويمتاز بجماله ورونقه الأخّاذ.


أهم الآثار الرومانية في مدينة تيبازة

مدينة تيبازة، وبالفرنسية "Tipaza"، وهي إحدى مدن الجزائر الواقعة على ساحل البحر الأبيض المتوسط، حيث تبعد مسافة 75 كم 2 غربي مدينة الجزائر، وكلمة "تيبازة" تعني في اللغة الفينيقية الممر كونها كانت طريقاً للناس بين مدينة "أيول شرشال" ومدينة "ايكوزيم الجزائر" ، بعد ذلك صارت تعرف باسم "قرطاجية"، وقد تم اكتشاف مستعمرة في تيبازة تعود للقرن الخامس قبل الميلاد، أي إلى العهد الفينيقي، ولكن عندما قدم الرومان قاموا بتحويلها إلى مستعمرة تتبع "لاتيوم"، ثم تمّ تحويلها إلى مستعمرة تابعة لروما في عهد الامبراطور "كلاوديوس".


أشهر آثارها هو معبد تيبازة الروماني، حيث تم بناء المدينة الرومانية في تيبازة فوق تلال صغيرة تقابل بعضها البعض، وتطل على البحر، وعددها ثلاث، حيث كانت تبنى البيوت السكنية على التلة الوسطى، ولكن لم يتبقَ لها في وقتنا الحاضر أيّ آثار، في حين يوجد آثار متبقّية لكنائس ثلاثة هي: بازيليكا اسكندر الموجودة في التلة الغربية، وبازيليكا القديسة سالسا الموجودة في التلة الشرقية، البازيليكا الكبرى.


فيديو حفل لن ترغب حضوره !

تسمع كثيراً عن الحضارة الرومانية واحتفالاتها الصاخبة؟ وهل تتمنى لو كنت تعيش في زمنهم؟ ربما ستغير رأيك بعد مشاهدتك لهذا الفيديو :