التخلص من الغثيان للحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٧ ، ١٠ مارس ٢٠١٩
التخلص من الغثيان للحامل

النصائح العامة والعلاجات المنزلية

توجد العديد من النصائح والعلاجات التي يمكن استخدامها منزلياً للتخفيف من الغثيان خلال الحمل، أو ما يُعرف بالغثيان الصباحيّ (بالإنجليزية: Morning Sickness)، ومنها ما يأتي:[١]

  • تجنب تناول الأطعمة ذات الروائح التي تُثير الغثيان.
  • الحرص على أخذ قسط كاف من الراحة، بالنوم وممارسة تمارين الاسترخاء، وذلك لأن التعب والإرهاق يزيدان شدة الغثيان سوءاً.
  • الحرص على تناول السوائل بشكل منتظم، ويُنصح بتناول المشروبات بين الوجبات وتناول القليل جداً مع الوجبة ذاتها، إضافة إلى ضرورة تناول السوائل ببطء وعلى جرعات وليس مرة واحدة.
  • تجنب تناول المشروبات الحلوة.
  • تقسيم وجبات الطعام إلى وجبات صغيرة متفرقة بدلاً من تناول الطعام دفعة واحدة؛ هذا من شأنه تقليل عدد الساعات التي تكون فيها المعدة فارغة، ويُنصح كذلك بتناول الأطعمة المحتوية على الكربوهيدرات مثل الأرز بدلاً من الأطعمة الغنية بالدهون.
  • تناول قطعة من البسكويت فور الاستيقاظ من النوم، ثمّ النهوض من السرير بعد مرورو ما يُقارب 20 دقيقة.
  • مراقبة وقت حدوث الغثيان واشتداده، وذلك للحرص على تقسيم وجبات الطعام بشكل يتناسب مع ذلك.
  • تناول الزنجبيل على شكل شاي أو ما شابه، إذ يُعتقد أنّ له فعالية في تقليل الغثيان.


العلاجات الدوائية

في حال فشل النصائح السابق ذكرها في السيطرة على الغثيان خلال الحمل، يمكن للطبيب المختص وصف أدوية تساعد على حل المشكلة، وتُصنّف هذه الأدوية من المجموعة الدوائية التي تُعرف بمضادات الهيستامين (بالإنجليزية: Antihistamines)، ويجدرالذكر أنّ هذه الأدوية قد تُعطى على شكل حبوب أو حقن بحسب حالة المرأة الحامل.[٢]


العلاجات البديلة

من الخيارات العلاجية البديلة التي قد تساعد على السيطرة على الغثيان خلال الحمل نذكر الآتي:[٣]


المراجع

  1. "Nausea and vomiting in pregnancy: getting help and treatment", www.babycentre.co.uk, Retrieved February 23, 2019. Edited.
  2. "Vomiting and morning sickness in pregnancy", www.nhs.uk, Retrieved February 23, 2019. Edited.
  3. "Morning sickness", www.mayoclinic.org, Retrieved February 23, 2019. Edited.