التخلص من الندم

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٢ ، ٢٩ يناير ٢٠١٩
التخلص من الندم

الاهتمام بالصحة العامة

تسيطر الأفكار والمشاعر السلبية على كلّ شخص عند الشعور بالندم، والتي تؤثر بشكل كبير على الجسم؛ لذا يُنصح قبل البدء بالشفاء من آثار الندم اتخاذ إجراءات لاسترداد الصحة أولاً، فعلى سبيل المثال إذا كان الشخص يتعاطى المخدرات، فهنا يجب عليه عند الشعور بالندم البدء بإزالة السموم من الجسم، والذهاب إلى أماكن إعادة التأهيل في حال الحاجة الشديدة لذلك، واتباع نظام غذائيّ صحيّ، والحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم، وممارسة الأنشطة البدنية القوية بانتظام، وقد يحتاج الأمر لبضعة أسابيع، أو أكثر، لذا ينبغي التحلي بالصبر؛ لأن الجسم الصحيّ سيحسّن القدرة على تجاوز الندم والتخلّص منه.[١]


الامتنان

يُعدّ الامتنان من الطرق التي تساعد على التخلص من الشعور بالندم، ويكون ذلك من خلال كتابة ثلاثة أمور لها قيمة ومكانة في النفس بشكل يوميّ، وقضاء الوقت في التفكير بطريقة إيجابية، والابتعاد عن الأفكار السلبية، ومن هنا يبدأ الإحساس بالطمأنينة، والهدوء، والراحة النفسيّة، والحريّة.[٢]


مسامحة الذات

تُعتبر مسامحة النفس على الأخطاء التي تمّ ارتكابها في الماضي من الطرق التي تساعد على التخلّص من الندم؛ لأن الأسف والشعور المستمر بالاستياء سيبقي الشخص مقيّداً بالأفكار السلبيّة والمشاعر المحبطة؛ لهذا يجب تقبّل العيوب، والأخطاء، والهفوات، والتعامل معها بشكل أفضل، وتقديم الاعتذار والأسف للأشخاص المتضررين بسببه، وامتلاك الثقة بالنفس، ممّا يجعل الشخص أقوى وأكثر حكمةً.[٢]


كتابة رسالة للنفس

يمكن كتابة رسالة للنفس، حيث تعدّ من الطرق التي تساعد على التخلص من الشعور بالندم، وهي عبارة عن طريقة عاطفيّة وإدراكيّة تساعد على الشفاء من الشعور بالندم، ويمكن تطبيقها من خلال كتابة رسالة وتوجيهها إلى الماضي، والتحدث فيها مع صديق مقرب، إذ ستجعل هذه الطريقة الشخص رحيماً بنفسه، كما ينبغي على الشخص تذكير النفس بأنّها تستحق الأفضل في الحياة حتى لو ارتكبت الأخطاء؛ فكلّ إنسان معرّض لارتكاب الأخطاء، والأهم هو التعلّم من هذا الخطأ.[٣]


التعاطف مع الآخرين

هناك الكثير ممّن يشعرون بالندم لممارستهم بعض الأخطاء؛ لهذا يجب بناء علاقة من التعاطف معهم، والاستماع لهم، وفهم مشاعرهم التي يمرّون بها؛ لأنّ التعاطف مع الآخرين يساعد على فهم وإدراك مشاعرهم بشكل أفضل، فعلى سبيل المثال إذا ندم الأب على قيامه بمجموعة من السلوكيات غير الجيدة خلال سنوات الدراسة، فسيكون لديه فهم أعمق لمشاعر ابنه بعد قيامه ببعض التصرّفات غير الجيدة.[٣]


المراجع

  1. Suzanne Kane (8-7-20118), "Stop Beating Yourself Up: 8 Tips to Overcoming Remorse"، www.psychcentral.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Mark Banschick M.D (1-5-2015), "Regret - 8 Ways to Move On Regret, Feeling Stuck and Breaking Free"، www.psychologytoday.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Trudi Griffin, "How to Overcome Serious Regrets"، www.wikihow.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.