التهاب الجفن العلوي

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٣ ، ٧ مايو ٢٠١٩

التهاب الجفن العُلويّ

يُعَدُّ التهاب جفن العين من الحالات الطبِّية الشائعة جدّاً، حيث أظهرت دراسة حديثة لجمعيّة أطبَّاء العيون الأمريكيّة وأخصائي البصريّات أنَّ 37-47% من مرضاهم يعانون من أعراض التهاب الجفن في إحدى مراحل حياتهم، ووجدت الدراسة أيضاً أنَّ مُعدَّل الإصابة لدى صغار السنِّ أكبر من كبار السنِّ، وغالباً ما يرتبط التهاب جفن العين بجفاف العين في الوقت نفسه، حيث يعتقد العديد من الباحثين أنَّ الحالتَين عبارة عن عرض لأحد أمراض العين المزمنة، وهناك العديد من الأسباب التي تُؤدِّي إلى الإصابة بالتهاب جفن العين، ومنها ما يأتي:[١]

  • الإصابة بجفاف العين.
  • الإصابة بعدوى فطريّة في الجفن.
  • الإصابة بعدوى طفيليّة.
  • الإصابة بعدوى بكتيريّة.


أعراض التهاب الجفن

تتضمَّن أعراض التهاب جفن العين ما يأتي:[٢]

  • المعاناة من الحكَّة، وانتفاخ جفن العين، واحمراره.
  • الإحساس بالحرقة في العين.
  • الإحساس بوجود شيء في العين.
  • ظهور القشرة على رموش العين.
  • المعاناة من الحساسيّة اتجاه الضوء.


مضاعفات التهاب الجفن

يُعاني المصابون بالتهاب جفن العين من العديد من المضاعفات المحتملة للالتهاب، ومنها:[٣]

  • اضطرابات جلد الجفن: قد يحدث تندُّب في جلد الجفن نتيجة للالتهاب المزمن، ومن المحتمل تقوُّس جفن العين إلى الخارج، أو الداخل.
  • جفاف العين أو فرط الدموع: قد يتداخل الغشاء الدمعيّ غير الطبيعيّ مع تزليق الجفن السليم، ممَّا يُؤدِّي إلى تهيُّج العين، وبالتالي الإصابة بفرط الدمع، أو جفاف العين.
  • اضطرابات الرموش: قد تتساقط رموش العين، أو تنمو بشكل غير طبيعيّ نتيجة لالتهاب الجفن.
  • البردة: التي تحدث نتيجة لانسداد إحدى الغُدَد الزهميّة الصغيرة الموجودة خلف الرموش مباشرة، ممَّا يُؤدِّي إلى تورُّم جلد الجفن واحمراره.
  • الجدجد: وهو عبارة عن كتل مؤلمة على حوافِّ الجفن، وبالقرب من قاعدة الرموش.
  • التهاب الملتحمة: قد يُؤدِّي التهاب الجفن إلى الإصابة بنوبات التهاب الملتحمة، أو ما يُعرَف باسم العين الورديّة.
  • إصابة القرنيّة: قد يُؤدِّي التهاب الجفن إلى تهيُّج دائم، أو نُموِّ الأهداب بشكل غير طبيعيّ، ممَّا يُؤدِّي إلى تعرُّض قرنيّة العين للإصابة.


المراجع

  1. "Blepharitis (eyelid inflammation)", www.allaboutvision.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  2. "Eyelid Inflammation (Blepharitis)", www.healthline.com, Retrieved 7-5-2019. Edited.
  3. "التهاب جفني العين"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2019. بتصرّف.