التهاب القصبات الهوائية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٤ ، ١٤ فبراير ٢٠١٩
التهاب القصبات الهوائية

التهاب القصبات الهوائية

يُعرف التهاب القصبات الهوائية (بالإنجليزية: Bronchitis) على أنّه التهاب في بطانة القصبات الهوائية التي تحمل الهواء من وإلى الرئتين، وفي الحقيقة يمكن تصنيف الالتهاب إلى نوعين، هما: التهاب حاد والتهاب مزمن، حيث يُعدّ التهاب القصبات الهوائية المزمن حالة خطرة، تندرج ضمن مرض الانسداد الرئوي المزمن (بالإنجليزية: Chronic Obstructive Pulmonary Disease)، وتعرّف على أنّها حدوث تهيج أو التهاب مستمر في بطانة القصبات الهوائية ناجم عن التدخين، أما بالنسبة لالتهاب القصبات الهوائية الحاد فيُعدّ أكثر شيوعاً، وينجم عن الإصابة بنزلات البرد، وغيرها من عدوى الجهاز التنفسي عادةً.[١]


أعراض التهاب القصبات الهوائية

يمكن بيان أعراض التهاب القصبات كما يأتي:

  • التهاب القصبات الحاد: تعتبر أعراض التهاب القصبات الهوائية الحاد شبيهة بأعراض الإنفلونزا، وتتضمن هذه الأعراض ما يأتي:[٢]
    • الصفير.
    • العطاس.
    • التعب.
    • التهاب الحلق.
    • الشعور بالبرودة بسهولة.
    • ارتفاع درجة الحرارة، إذ تتراوح بين 37.7-38 درجة مئوية.
    • سيلان الأنف.
  • التهاب القصبات المزمن: وتتضمن أعراضه ما يأتي:[٣]
    • ضيق في الصدر.
    • السعال المصحوب بكمية كبيرة من البلغم.
    • ضيق التنفس، وخاصةً عند ممارسة التمارين الرياضية.
    • الصفير.


عوامل خطر التهاب القصبات الهوائية

من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب القصبات الهوائية ما يأتي:[١]

  • الإصابة بمرض ارتجاع المعدة، وحرقة المعدة الشديدة، حيث يؤدي ذلك إلى تهيّج الحلق.
  • التدخين، والتعرّض للتدخين السلبي.
  • التعرّض للمواد المهيجة في بيئة العمل، مثل: الأبخرة الكيميائية.
  • ضعف الجهاز المناعي.


علاج التهاب القصبات الهوائية

في الحقيقة تتحسن معظم حالات التهاب القصبات الهوائية الحاد خلال عدة أسابيع دون علاج، وذلك لأنّ معظم هذه الحالات تحدث بسبب الإصابة بعدوى فيروسية، أما إذا كان سبب الالتهاب الإصابة بعدوى بكتيرية، فقد يصف الطبيب مضاداً حيوياً، ويمكن أن يصف أدوية أخرى، مثل: أدوية السعال، وذلك في حال تسبب السعال في اضطراب نوم المريض، وقد يوصي الطبيب باستخدام جهاز الاستنشاق وغيره من الأدوية لدى المرضى الذين يعانون من حساسية معينة أو الربو، وذلك للتقليل من الالتهاب، وفتح الممرات التنفسية في الرئة.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Bronchitis", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-1-2019. Edited.
  2. "Acute Bronchitis: Symptoms, Causes, Treatment, and More", www.healthline.com, Retrieved 12-1-2019. Edited.
  3. "COPD", medlineplus.gov, Retrieved 23-1-2019. Edited.