التهاب بطانة الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤٢ ، ٢٢ مارس ٢٠١٩
التهاب بطانة الرحم

التهاب بطانة الرحم

يحدث التهاب بطانة الرحم عادة بسبب الإصابة بالعدوى، وفي الغالب لا يكون هذا الالتهاب مُهدداً للحياة، ولكن من المهم التعامل معه وعلاجه في أسرع وقت ممكن، حيث يمكن أن تسبب العدوى غير المعالجة في حدوث مضاعفات عديدة في الأعضاء التناسلية، ومشاكل الخصوبة، والعديد من المشاكل الصحية الأخرى، ومنها:[١]

  • الإصابة بالصدمة الإنتانية، وهي عبارة عن عدوى في الدم تؤدي إلى انخفاض شديد في ضغط الدم.
  • الإصابة بتسمم الدم.
  • ظهور القيح، والخراجات في الرحم، أو الحوض.
  • التهاب الصفاق الحوضي، وهو عبارة عن التهاب عام في الحوض.
  • الإصابة بالعقم.


أعراض التهاب بطانة الرحم

يمكن أن تظهر بعض الأعراض على المصابة بالتهاب بطانة الرحم، ونذكر بعض منها في ما يأتي:[٢]
  • المعاناة من آلام في الحوض أو أسفل الظهر، ويمكن أن تحدث في أي وقت.
  • ألم في أسفل البطن قبل وأثناء الدورة الشهريّة.
  • الشعور بألم أثناء حركة الأمعاء.
  • المعاناة من تشنُّجات مستمرة لمدة أسبوع، أو أسبوعين قبل وأثناء الدورة، حيث تتراوح شدتها ما بين الخفيفة والشديدة.


عوامل خطر الإصابة بالتهاب بطانة الرحم

يوجد بعض من العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالتهاب بطانة الرحم، ومنها:[٣]

  • التهاب الحوض: يحدث التهاب الحوض بسبب العدوى، وغالباً ما يرتبط بالتهاب بطانة الرحم، أو يكون سبباً له.
  • الإصابة بالأمراض المنقولة جنسياً: حيث تُعدّ الكلاميديا، ​​أو السيلان من الأمثلة على العدوى المنقولة جنسياً المسببة لالتهاب بطانة الرحم.
  • الولادة أو الإجهاض: حيث تُعد من أكثر الأسباب شيوعاً للإصابة بالتهاب بطانة الرحم.
  • تعرض الحوض للجراحة: يمكن لبعض الإجراءات الجراحية، أو الطبية السماح بدخول البكتيريا إلى الرحم، خاصة الإجرءات التي تتم من خلال عنق الرحم، مثل:
    • خزعة بطانة الرحم.
    • تنظير الرحم، حيث يتم إدخال منظار صغير في الرحم للبحث عن تشوهات.
    • إدخال بعض الأجهزة إلى داخل الرحم، مثل؛ اللولب.


المراجع

  1. "Endometritis", www.healthline.com, Retrieved 1-3-2019.
  2. "Endometritis", medlineplus.gov, Retrieved 1-3-2019.
  3. "What to know about endometritis", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-3-2019.