التهاب بياض العين

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٤٣ ، ٢١ مارس ٢٠١٩
التهاب بياض العين

التهاب بياض العين وأعراضه

يطلق على بياض العين، إسم الصُّلبة، هي الطبقة الخارجيّة التي تحمي العين، وتتَّصل بالعضلات التي تساعد العين على الحركة، وتُمثِّل الصُّلبة حوالي 83% من سطح العين، وقد تُصاب الصُّلبة بالتهاب يُسمَّى التهاب بياض العين (بالإنجليزيّة: Scleritis)، ويمكن أن يُسبِّب الشعور بألم شديد، وظهور العين باللون الأحمر، ويُعتقَد أنَّ التهاب الصُّلبة قد ينتج عن ردِّ فعل الجهاز المناعيّ في الجسم، ومن الجدير بالذكر أنَّ العلاج المُبكِّر في هذه الحالة يكون ضروريّاً جدّاً؛ لأنَّ عدم تلقِّي العلاج قد يُؤدِّي إلى فقدان النظر الجزئيّ، أو الكُلِّي، ويوجد نوعان من التهاب صُلبة العين تبعاً للمنطقة المصابة، وهما: التهاب في الصُّلبة الأماميّة، أو التهاب في الصُّلبة الخلفيّة، ويتشارك هذان النوعان في الكثير من الأعراض، ومنها:[١]

  • التحسُّس من الضوء.
  • المعاناة من الرؤية الضبابيّة.
  • تمزُّق صُلبة العين.
  • احمرار بياض العين.
  • ضُعف النظر.


كما توجد بعض الأعراض التي قد يتميَّز بها التهاب بياض العين الخلفيّ، ونذكر منها الآتي:[١]

  • المعاناة من الرؤية المزدوجة.
  • تهيُّج العين.
  • الشعور بصداع عميق في الرأس.
  • الشعور بالألم عند تحريك العين.


علاج التهاب بياض العين

هناك العديد من العلاجات التي يمكن اللجوء إليها في حالات التهاب بياض العين، ومنها:[٢]

  • مُضادّات الالتهابات غير الستيرويديّة: تُستخدَم هذه الأدوية للتقليل من الالتهاب، والألم، ويمكن استخدامها دون الحاجة إلى وصفة طبِّية، مثل: الإيبوبروفين (بالإنجليزيّة: ibuprofen).
  • الأدوية المُثبِّطة للمناعة: تُستخدَم هذه الأدوية في الحالات التي يكون فيها الالتهاب بسبب اضطرابات في جهاز المناعة الذاتيّ، حيث تساعد هذه الأدوية على تقليل مناعة الجسم، ممّا يساهم في علاج الالتهاب.
  • الكورتيزون: يُستخدم الكورتيزون لحماية العين، وتقليل الألم، والالتهاب.
  • التدخُّل الجراحيّ: في حالات نادرة تكون هناك ضرورة للتدخُّل الجراحيّ، وذلك عندما يحدث تمزُّق لصُلبة العين، أو عندما تكون مُعرَّضة للتمزُّق.


مضاعفات التهاب بياض العين

يُعَدُّ انثقاب بياض العين من أسوء المضاعفات التي قد يتسبَّب بها التهاب بياض العين، الأمر الذي قد يُؤدِّي إلى فقدان البصر، أو فقدان العين في أحيان أخرى، وقد يمتدُّ الالتهاب من بياض العين ليُصيب القرنيّة، أو الشبكيّة، ممّا يُؤدِّي إلى حدوث ندوب تتسبَّب بعدم وضوح الرؤية، وقد يساهم علاج الألم المزمن باستخدام الكورتيزون في حدوث بعض المضاعفات، مثل: الإصابة بضغط العين (بالإنجليزيّة: Glaucoma)، أو الإصابة بالساد (بالإنجليزيّة: Cataract).[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Scleritis", www.healthline.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  2. "What Is Scleritis?", www.webmd.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  3. "Scleritis", www.uveitis.org, Retrieved 21-3-2019. Edited.