التهاب العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٣ فبراير ٢٠١٩
التهاب العين

التهاب العين

يحدث التهاب العين بسبب تعرّضها لأحد الكائنات الدقيقة المسببة للمرض، مثل: الفيروسات، أو البكتيريا، أو الطفيليات، إذ تهاجم هذه الكائنات أي جزء من مقلة العين أو ما حولها، مثل: الملتحمة؛ وهي الغشاء الرقيق الذي يبطن جفون العين، والقرنية؛ وهي الجزء السطحي الشفاف الواقع في مقدمة العين.[١]


أعراض التهاب العين

من الأعراض التي تدل على وجود التهاب في العين نذكر ما يأتي:[٢]

  • الشعور بحكة في العين.
  • المعاناة من الألم أو عدم الراحة.
  • الشعور بوجود شيء داخل العين.
  • الإصابة بحساسية للضوء.
  • عدم توقف العيون عن التدميع.
  • المعاناة من تهيج العين.
  • خروج إفرازات ذو لون أخضر أو أصفر من إحدى العينين أو كلتيهما.
  • تغير لون بياض العين إلى اللون الوردي.
  • انتفاخ الجفون وتغير لونها إلى الأحمر أو البنفسجي.
  • الإصابة بزغللة العين، أو الحمّى.


أنواع التهاب العين

هناك العديد من أنواع العدوى التي تصيب العين، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • الرمد الحُبيبي: (بالإنجليزية: Trachoma)، وهي حالة تصيب الجفن الداخلي غالباً، تؤدي إلى تندبه، ويُعزى حدوثها إلى الكتيريا المتدثرة التراخومية (بالإنجليزية: Chlamydia trachomatis).
  • التهاب باطن المقلة: (بالإنجليزية: Endophthalmitis)، تحدث هذه الحالة عندما دخول العدوى إلى داخل العين، مسببة العمى في حال عدم الخضوع للعلاج الفوري.
  • التهاب الملتحمة: (بالإنجليزية: Conjunctivitis)، أو ما يُعرف بالعين الوردية، وهو من أكثر أنواع عدوى العين شيوعاً، إذ يحدث بسبب إصابة الأوعية الدموية في الملتحمة بعدوى بكتيرية أو فيروسية، مما يؤدي إلى تغير لون العين إلى الوردي أو الأحمر، كما أنّ هذه الحالة قد تحدث بسبب التعرّض لبعض المواد الكيميائية، مثل: الكلور في حمامات السباحة، أو الإصابة بالحساسية.[٣]
  • شحاذ العين: (بالإنجليزية: Sty)، وهو ظهور كتلة تشبه الحبة على الحواف الخارجية للجفن، يحدث بسبب انسداد إحدى الغدد الدهنية بالخلايا الميتة أو الدهون، مما يؤدي إلى نمو البكتيريا فوق هذه الغدة.[٣]


الوقاية من التهاب العين

يمكن اتباع بعض النصائح للمساعدة على الوقاية من التهاب العين:[٣]

  • عدم لمس العيون أو الوجه بالأيدي المتسخة.
  • الاستحمام بشكلٍ منتظم، وغسل اليدين بشكلٍ متكرر.
  • اتباع نظام غذائي مضاد للالتهابات.
  • إستخدام المناشف النظيفة للعينين.
  • عدم مشاركة مكياج العيون والوجه مع الآخرين.
  • غسل أغطية الوسائد والأسرة مرة واحدة على الأقل أسبوعياً.
  • مراجعة طبيب العيون بانتظام.


المراجع

  1. ^ أ ب Brian Chou, OD (20-08-2018), "Eye Infections: Bacterial, Fungal And Viral"، www.allaboutvision.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.
  2. "Is My Eye Infected?", www.webmd.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت Tim Jewell (23-10-2018), "8 Common Eye Infections and How to Treat Them "، www.healthline.com, Retrieved 16-01-2019. Edited.