التهاب ملتحمة العين عند الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٥٥ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٩

التهاب ملتحمة العين عند الأطفال

تُعرَف ملتحمة العين بأنَّها الغشاء الشفَّاف الذي يُغطِّي الجزء الأبيض من العين، والجزء الداخليّ من الجفن، وقد يتعرَّض هذا الجزء للاحمرار والانتفاخ أحياناً، وهو ما يُعرَف بالتهاب ملتحمة العين، إذ يُعَدُّ التهاب الملتحمة أحد أمراض العيون الشائعة بين الأفراد، خاصّةً بين الأطفال الذين لا تتجاوز أعمارهم الخمس سنوات.[١]


أعراض التهاب ملتحمة العين عند الأطفال

هناك مجموعة من الأعراض التي قد تترافق مع إصابة عين الطفل بالتهاب الملتحمة، ويُمكن ذكر بعض منها كما يأتي:[٢]

  • خروج إفرازات صفراء، أو بيضاء، أو خضراء من العين، مُكوِّنة قشوراً حول العينَين أثناء النوم.
  • انتفاخ جفون العينَين.
  • الشعور بالحكَّة، حيث يلجأ الطفل إلى فرك عينَيه.
  • الحساسيّة للضوء.
  • الشعور بوجود رمل في العين، فيشكو الطفل من وجود تُراب، أو شيء داخل العين.
  • المُعاناة من تدميع العينَين.
  • الإصابة بالعُطاس، وسيلان الأنف في حالة الإصابة بالتهاب الملتحمة التحسُّسي.


أنواع التهاب ملتحمة العين عند الأطفال

يُمكن تصنيف التهاب ملتحمة العين إلى عِدَّة أنواع مختلفة اعتماداً على السبب الذي يكمن وراء حدوثها، وهذه الأنواع هي:[٣]

  • التهاب الملتحمة التحسُّسي: (بالإنجليزيّة: Allergic conjunctivitis) يحدث هذا النوع من التهاب الملتحمة في حال تعرَّضت العين لبعض عوامل التحسُّس التي من شأنها أن تُؤدِّي إلى زيادة نشاط الجهاز المناعيّ، ومن الأمثلة على هذه الموادّ: حبوب اللقاح، والغبار، والفرو الحيوانيّ.
  • التهاب الملتحمة الكيميائيّ، أو المُتهيِّج: يحدث هذا النوع من التهاب الملتحمة جرَّاء تعرُّض العين لموادّ مُعيَّنة تتسبَّب بالتهابها، مثال ذلك: التعرُّض للكلور الذي يُوجَد في برك السباحة.
  • التهاب الملتحمة العدوائيّ: (بالإنجليزيّة: Infectious conjunctivitis) وهو التهاب المُلتحمة الناجم عن الإصابة بعدوى فيروسيّة، أو بكتيريّة.


مراجعة الطبيب

يُنصَح بمُراجعة الطبيب نتيجة تعرُّض الطفل لالتهاب الملتحمة في حالات مُعيَّنة، ومنها:[١]

  • عدم تماثُل الحالة للشفاء بعد مُضيِّ يومَين من الالتهاب.
  • زيادة الاحمرار، والانتفاخ حول العينَين، والجفون.
  • ظهور بقعة بيضاء في القرنيّة.
  • الشعور بألم شديد.
  • الإصابة بالحُمَّى، والشعور بالمرض.
  • مواجهة صعوبة في الرؤية.


المراجع

  1. ^ أ ب "Conjunctivitis", www.rch.org.au, Retrieved 10-4-2019. Edited.
  2. Natalie Silver, "Identifying and Treating Pink Eye in Toddlers"، www.healthline.com, Retrieved 10-4-2019. Edited.
  3. Christian Nordqvist , "What is infective conjunctivitis, or pink eye?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-4-2019. Edited.