التهاب وتضخم البروستاتا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ١٠ أبريل ٢٠١٩

تضخم البروستات

يُعرف تضخم البروستات أو تضخم البروستات الحميد (بالإنجليزية: Benign prostatic hyperplasia) على أنّه زيادة في حجم غدة البروستاتا عن المعدل الطبيعي، وتتمثل وظيفة غدة البروستات بإفراز السوائل المسؤولة عن نقل الحيوانات المنوية خلال عملية القذف، وغالباً ما تبدأ أعراض تضخم البروستات بالظهور عند تقدم العمر، حيث إنّ معظم الرجال قد يُصابون بتضخم البروستات، ومن الجدير بالذكر أنّ تضخم البروستات لا يزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستات.[١]


أعراض تضخم البروستات

تتضمن أعراض تضخم البروستات؛ مواجهة صعوبة في بدء التبول، والحاجة المُلحة والعاجلة للتبول بشكل متكرر ، وضعفٍ في تدفق البول، بالإضافة إلى سلس البول الذي يحدث أثناء الضحك، أو التكلم، أو فوّر الانتهاء من التبول، أو عند الشعور المفاجىء والملح للتبول دون القدرة على منع أو كبح نزول قطرات البول.[٢]


مضاعفات تضخم البروستات

يمكن إجمال المضاعفات الصحية الناتجة عن تضخم البروستات كما يأتي:[١]

  • عدم القدرة على التبول، بشكلٍ مفاجىء.
  • عدوى المسالك البولية.
  • تلف الكليتين.
  • ظهور دم في البول.
  • تكوّن حصى في الكلى.


التهاب البروستات

يُعرف التهاب البروستاتا (بالإنجليزية: Prostatitis) على أنّه التهابٌ وانتفاخٌ في غدة البروستاتا، والذي يُصيب الذكور في أيّ مرحلة عمريّة، إلّا أنّه أكثر شيوعاً بين 30-50 سنة، ومن الجدير بالذكر أنّ التهاب البروستاتا قد يكون مزمناً أو حاداً؛ فأمّا التهاب البروستاتا المزمن فتُعد الإصابة به أكثر شيوعاً، ويتصف بظهور الأعراض واستمرارها على مدى عدة أشهر، وفي غالب الأمر لا تُعد العدوى الميكروبية سبباً للإصابة به، أمّا التهاب البروستات الحاد فتُعد الإصابة به أمراً نادر الحدوث، والذي يحصل بسبب الإصابة بعدوى ميكروبية،إذ تظهر الأعراض بشكلٍ مفاجىءٍ وحاد، كما يتطلب هذا النوع العلاج الفوري.[٣]


أعراض التهاب البروستات

فيما يأتي تلخيص لأعراض التهاب البروستاتا والتي تعتمد طبيعتها على سبب الإصابة بالتهاب البروستات: [٤]

  • عسر التبول (بالإنجليزية: Dysuria) الذي يُعرف على أنّه الشعور بألم والحرقة عند التبول.
  • مواجهة صعوبة عند التبول.
  • كثرة التبول الليلي (بالإنجليزية: Nocturia).
  • عكورة لون البول.
  • ظهور دم في البول.
  • ألم في البطن، أو منطقة العانة، أو أسفل الظهر.
  • ألم ما بين كيس الصفن والمستقيم.
  • الشعور بالألم في العضو الذكري أو الخصيتين.
  • ألم عند القذف.


مضاعفات التهاب البروستات

يمكن إجمال مضاعفات التهاب البروستات كما يأتي:[٥]

  • انتقال العدوى الميكروبية للدم.
  • تكوّن الخرّاج.
  • التهاب الأعضاء التناسلية القريبة من البروستات.
  • الضعف الجنسي.


المراجع

  1. ^ أ ب "enlarged prostate", medlineplus.gov, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  2. "Benign prostate hyperplasia", www.nhs.uk, Retrieved 23-3-2019.Edited.
  3. "prostatitis", www.nhs.uk, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  4. "Prostatitis", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  5. "Prostatitis: Inflammation of the Prostate", www.niddk.nih.gov, Retrieved 12-3-2019. Edited.