الثقة بالنفس وقوة الشخصية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٣ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٨
الثقة بالنفس وقوة الشخصية

ضعف الشخصية

تعد مشكلة ضعف الشخصية أحد أسباب فشل العديد من العلاقات الاجتماعية والعملية في الحياة، حيث إن عدم القدرة على مواجهة الأمور الصعبة والتحديات يحول الإنسان إلى شخص اتكالي لا يستطيع أن يفعل شيئاً إلا عبر الحصول على مساعدة الآخرين، وذلك يعرضه إلى الانسياق وراء الرغبات والأفكار الخاصة بهم، والتي قد لا تكون متوافقة مع أهوائه أو مصالحه الخاصة البحث عن طريقة لتطوير الشخصية وتقويتها أمر ضروري خاصة بالنسبة للشباب والشابات الجدد على سوق العمل والحياة العملية، وذلك للوصول إلى درجات أعلى من النجاح دون التعرض لمشكلات كبيرة، وأصبحت قوة الشخصية وتطوير الثقة بالنفس محط اهتمام خبراء التنمية البشرية حول العالم، وذلك على الرغم من عدم اعتراف الجامعات العالمية بتلك الدراسات كأبحاث أكاديمية. كما أنّ العديد من الشركات الكبرى متعددة الجنسيات تستخدم نصائح واستشارات خبراء التنمية البشرية فيما يتعلق بتطوير الموظفين، والوصول للطرق التي تزيد من أرباح تلك الشركات عبر زيادة إنتاجية العاملين، لذا فإن المبادرة الذاتية بتقوية الشخصية أمر ضروري للنجاح الاجتماعي والعملي على السواء.[١]


تنمية الثقة بالنفس

على الرغم من أن الشخصية القوية والثقة بالنفس متلازمتان، إلا أن العمل على زيادة الثقة بالنفس يمكن أن يأتي في مرتبة سابقة من حيث الأولوية على تقوية الشخصية، فالشخص غير الواثق من نفسه لا يستطيع أن يصقل مهاراته الذاتية ويقوي أواصر علاقاته الاجتماعية والعملية، وبالتالي فإن الثقة بالنفس تبدأ بالتركيز على المزايا والإمكانيات وإظهارها، والاهتمام بالتعامل الرصين مع الآخرين، الأمر الذي يحسن بصورة ملحوظة من أداء المهام والإنجاز في الحياة.[٢]


امتلاك شخصية قوية

بالنسبة للشباب المقبلين على الحياة العملية، فإن الشخصية القوية يمكن تنميتها عن طريق اتباع بعض النصائح مثل التصرف بشكل طبيعي، فالإنسان كثيراً ما يتجه إلى التصرف بالطريقة التي يراها مناسبة للمحيطين حوله، وهو أمر غير مرغوب فيه خاصة في حالة تصرف المحيطين بصورة خاطئة.كما أن التواضع الزائد ليس في صالح الفرد، فالكثير من الأذكياء مجهولون؛ بسبب عدم إظهار مواهبهم في العمل أو دوائر الدراسة، وعندما يتم مدحهم ينكرون مزاياهم كنوع من التواضع، وليس المطلوب في تلك الحالة إلا قول الشكر لمن يثني عليك، مع عدم القلق من الانتقاد.وكذلك فإن قوة الشخصية تعني فرض الطابع الشخصي في التعامل، بمعنى أن الآخرين يجب أن يتعاملوا بالطريقة التي تحددها أنت وليس هم، وذلك الأمر هو بداية تقوية الشخصية في المجتمع، عن طريق إيصال الرسائل والإشارات التي توضح أهميتك في الحياة، وفي حالة محاولة فرض الآخرين سلوكيات منفرة وغير متوافقة مع القيم والأخلاق التي تقتنع بها، عليك أن ترفض القيام بها مهما كانت العواقب.[٣]


خصائص الشخصية القوية

للشخصية القوية خصائص عديدة ومنها:[٤]

  • موقف ايجابي: تساعد القدرة على البقاء متفائلين بشكل كبير ، حيث الجودة الأولى لتحقيق النجاح الوظيفي هي "تفكير البطولي".
  • القدرة على تعدد المهام: ضع في اعتبارك أنك نادرًا ما ستوظف للقيام بمهمة واحدة فقط ، خاصة في بيئة أعمال صغيرة ، حيث ستحتاج إلى الخروج من مسؤولياتك المحددة للقيام بكل ما هو ضروري.
  • حماس: إن امتلاك الرغبة الشغوفة والمكثفة في موضوع أو قضية هو طاقة غالباً ما تلهم الآخرين.


المراجع

  1. "Signs of a Weak Character", www.ehow.co.uk, Retrieved 25/6/2018. Edited.
  2. "Expert Reviewed How to Develop Self‐Esteem", www.wikihow.com, Retrieved 19/6/2018. Edited.
  3. "8 Signs You Have A Strong Personality That Might Scare Some People", www.lifehack.org, Retrieved 25/6/2018. Edited.
  4. "15 Strong Personality Characteristics ", www.josephchris.com, Retrieved 25/6/2018. Edited.