الجزر التي فتحت في العهد الأموي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٥ ، ٩ فبراير ٢٠١٦
الجزر التي فتحت في العهد الأموي

العهد الأموي

ينسب العهد الأموي إلى بني أمية الذين تولوا الخلافة الإسلامية وتعد ثاني خلافة إسلامية، إذ بدأت فترة حكمهم من عام 661 ميلادي/41 هجري إلى عام 750 ميلادي/132 هجري، وقامت الدولة بعد تنازل الحسن بن علي بن أبي طالب عن الحكم إلى الخليفة معاوية بن أبي سفيان الذي يعتبر مؤسس الدولة الأموية، وتشكلت من ست وأربعين دولة، وعاصمتهم كانت هي مدينة دمشق، وبلغت مساحة أراضي الدولة الأموية 13.400.000 مليون كم2، وكانت عملتهم الرسمية هي الدينار والدرهم الأموي.


خلفاء عهد الدولة الأموية

هم ثمانية خلفاء، وهم بالترتيب: معاوية بن أبي سفيان، ويزيد بن معاوية، ومروان بن الحكم، وعبد الملك بن مروان، والوليد بن عبد الملك، وسليمان بن عبد الملك، وعمر بن عبد العزيز، ومروان بن محمد.


الجزر التي فتحت في العهد الأموي

الجزر التي فتحت في حكم عهد الخلافة الأموية هي:

  • جزيرة قبرص الواقعة في شرق البحر الأبيض المتوسط أي شمال غرب قارة آسيا وجنوب شرق قارة أوروبا، وتبلغ مساحة أراضيها 9.251 ألف كم2.
  • جزيرة رودس اليونانية الواقعة في البحر الأبيض المتوسط، وتبلغ مساحة أراضيها 1.398 ألف كم2.
  • جزيرة كريت الواقعة في مياه البحر الأبيض المتوسط والتي تعتبر اكبر الجزر اليونانية، وتبلغ مساحة أراضيها 8.336 ألف كم2، وأطلق عليه العرب اسم جزيرة اقريطش.


الفتوحات في عهد الدولة الأموية

تميزت الدولة الأموية بفتح كثير من المناطق، هي:

  • آسيا الصغرى.
  • جزر البحر الأبيض المتوسط المتمثلة في جزيرة قبرص وجزيرة رودس وجزيرة كريت.
  • بلاد الأندلس المعروفة اليوم باسم أسبانيا.
  • بلاد ما وراء النهر وهي بلاد ما وراء نهر جيجون الواقع في تركستان الغربية التي تقع في شمال إيران.
  • دول شمال أفريقيا.
  • بلاد السند المعروفة اليوم باسم باكستان.


أبرز قادة العهد الأموي

برز عدد من القائدين اللذين لعبوا دور مهم في العهد الأموي، وهم: القائد عقبة بن نافع الفهري، والقائد طارق بن زياد، والقائد حسان بن النعمان، والقائد قتيبة بن مسلم الباهلي، والقائد موسى بن نصير، والقائد محمد بن القاسم الثقفي.


عوامل سقوط الدولة الأموية

  • ظهور الدولة العباسية.
  • نظام ولاية العهد الذي كان قائم على تعيين اثنان من ولاة العهد مما سبب الصراعات والانشقاقات في الدولة.
  • ظهور العصبية القبلية من جديد.
  • عداوات القبائل العربية ضد بعضها.
  • معارضة بعض الفرق الإسلامية للدولة الأموية وأهمّها فرقة الخوارج التي لعبت دوراً مهماً ودخلت مع الدولة في عدة حروب.