الجنين في الشهر الثاني

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٧ ، ١٢ أبريل ٢٠١٧
الجنين في الشهر الثاني

الجنين في الشهر الثاني

يمثل الشهر الثاني من الحمل الأسبوع الخامس والسادس والسابع والثامن، وخلال هذا الشهر يبدأ الجنين في أول مراحل التغيير، وتبدأ معظم أعضائه بالتطور، بما فيها الدماغ والمعدة والرئتين والكبد، وتشعر الأم بأعراض الحمل المختلفة، مثل: الغثيان الصباحي، والإرهاق، والتعب، وحرقة المعدة؛ بسبب ارتفاع نسبة هرموني البروجسترون والإستروجين في الجسم.


الجنين في الشهر الثاني

  • الأسبوع الخامس من الحمل: يبلغ طول الجنين حوالي 4-6مم، وتنمو وتتطور أعضاؤه الداخلية؛ كالقلب، والكليتين، والدماغ، والكبد، كما يتطور رأسه بشكل أكثر من جسمه لملائمة نمو الدماغ.
  • الأسبوع السادس من الحمل: يبلغ طول الجنين حوالي 8مم، ويكون نموه سريعاً، كما يبدأ بتحريك أطرافه داخل المشيمة، وتكون نبضات قلبه سريعة، أما وضعيته فيكون الجنين ملفوفاً حول نفسه، ويستقيم جسمه ورقبته.
  • الأسبوع السابع من الحمل: يبلغ طول الجنين حوالي 13مم، وينمو دماغه بشكل سريع، كما تصبح حركته سريعة، إلا أن الأم لا تشعر بها، وتكون الكليتان مكانهما، وتبدآن بالنمو بشكل متوازن، وتتكون الأعضاء التناسلية.
  • الأسبوع الثامن من الحمل: يبلغ الجنين حوالي 18مم، ويصبح نموه أسرع، حيث ينمو بمعدل ملليمتر يومياً، وتبرز أطرافه بوضوح، وتتكون العظام والجفون، وتتشكل الأذن الداخلية، ويصبح شكل الجنين مثل شكل الإنسان، حيث تتكون معظم أعضائه.


الحامل خلال الشهر الثاني من الحمل

  • يتغير لون المنطقة حول حلمة الثدي، حيث يصبح لونها داكناً، وتصبح أكثر بروزاً وصلابةً.
  • ينتفخ الثدي.
  • يزداد الغثيان الصباحي.
  • يزداد حجم الرحم، وتزداد الرغبة بالتبول بسبب ضغط حجم الرحم على مثانة البول.
  • تتغير الحالة المزاجية، بسبب حدوث التغيرات في الهرمونات.
  • يبدأ البطن بالانتفاخ.


نصائح للحامل في الشهر الثاني

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتكامل، والإكثار من تناول الفواكه والخضروات الطازجة.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يصفها الطبيب، مثل: حبوب الفوليك أسيد، والحديد، والكالسيوم، وفيتامين د.
  • تناول وجبات خفيفة على فترات متقاربة خلال اليوم.
  • تجنب المأكولات الدسمة.
  • الإكثار من شرب الماء.
  • الابتعاد عن القطط؛ وذلك لتجنب الإصابة بجرثومة القطط.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم،؛ لتنشيط الدورة الدموية في الجسم، وتعزيز حصول الجنين على حاجته من المواد الغذائية والأكسجين، وبالتالي نموه بشكل سليم.
  • تجنب تناول الأدوية والمسكنات دون استشارة الطبيب، وتجنب التعرض للمواد الكيميائية والمبيدات الحشرية؛ لتجنب حدوث تشوهات خلقية في الجنين.
  • مراجعة الطبيب عند وجود نزيف مهبلي.
  • إجراء فحص الدم.
  • إجراء فحص الضغط.
  • إجراء فحص البول.
  • تجنب تعاطي الكحول والمخدرات، وترك التدخين.