الحل لضعف الانتصاب

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٥ ، ١٧ أبريل ٢٠١٩
الحل لضعف الانتصاب

تغيير نمط الحياة

تحدث معظم حالات ضعف الانتصاب أو ما يعرف بالعنانة (بالإنجليزية: Erectile dysfunction)، نتيجة وجود مشكلة صحيّة في الأوعية الدمويّة؛ لذلك من المهم المحافظة على صحة هذه الأوعية من خلال اتباع النصائح التالية:[١]

  • اتّباع نظام غذائيّ صحيّ متوازن.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة بانتظام.
  • تجنّب شرب الكحول والتدخين.
  • المحافظة على الوزن المثاليّ.
  • تخفيف التوتر.
  • الحفاظ على معدّل ضغط الدم الطبيعيّ.


العلاجات الدوائية

يختلف العلاج المناسب لمشكلة ضعف الانتصاب من شخص إلى آخر؛ لذلك تجدر استشارة الطبيب، وفي الحقيقة، توجد عدّة علاجات دوائية لحل مشكلة ضعف الانتصاب لدى الرجال، نذكر منها الآتي:[٢][٣]

  • مثبطات الإنزيم فوسفودايستريز-5: (بالإنجليزية: PDE5 inhibitor) تعزّز هذه الأدوية تأثير أحادي أكسيد النيتروجين (بالإنجليزية: Nitric oxide)، مسببةً ارتخاء الأوعية الدموية؛ مما يزيد تدفّق الدم إلى القضيب عند وجود محفز جنسي، فيحدث الانتصاب، وتجدر الإشارة إلى ضرورة تجنّب استخدام هذه الأدوية للمرضى الذين يأخذون أدوية النترات (بالإنجليزية: Nitrates) لعلاج أمراض القلب أو حاصرات مستقبلات الألفا (بالإنجليزية: Alpha-blockers) المستخدمة في علاج تضخّم البروستات؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى هبوط مفاجئ في ضغط الدم، ومن الأمثلة على مثبطات الانزيم فوسفودايستريز-5 ما يأتي:
    • سيلدينافيل (بالإنجليزية: Sildenafil).
    • فاردينافيل (بالإنجليزية: Vardenafil).
    • تادالافيل (بالإنجليزية: Tadalafil).
    • آفانافيل (بالإنجليزية: Avanafil).
  • العلاج الهرمونيّ: يُعطى هرمون التستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone) الصناعي في حال كان ضعف الانتصاب ناجماً عن انخفاض نسبته في الجسم، وتجدر الإشارة إلى ضرورة تجنّب أخذه دون استشارة الطبيب؛ إذ إنّ إخذه لا يساعد على التخلّص من ضعف الانتصاب، في حال كان ناجماً عن أسبابٍ أُخرى.


العلاجات الأخرى

توجد العديد من العلاجات الأخرى التي قد تساهم في التخلّص من مشكلة ضعف الانتصاب، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • تمارين الحوض.
  • تدليك البروستاتا (بالإنجليزية: Prostatic massage).
  • الوخز بالإبر (بالإنجليزية: Acupuncture).
  • العلاج النفسيّ.


التدخل الجراحي

يلجأ الطبيب إلى الجراحة في حالات ضعف الانتصاب الشديدة، التي لم تستجب لطرق العلاج المذكورة سابقاً؛ وذلك عن طريق إمّا زراعة القضيب (بالإنجليزية: Penile implants)، وإما جراحة الأوعية التي تهدف إلى تصحيح الأوعية الدمويّة المسبّبة لمشكلة ضعف الانتصاب.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Everything You Need to Know About Erectile Dysfunction (ED)", www.healthline.com, Retrieved 11-3-2019. Edited.
  2. "Treatment for Erectile Dysfunction", www.niddk.nih.gov, Retrieved 11-3-2019. Edited.
  3. Jerry Kennard (5-3-2019), "How Erectile Dysfunction Is Treated"، www.verywellhealth.com, Retrieved 11-3-2019. Edited.
  4. Markus MacGill (7-12-2017), "What's to know about erectile dysfunction"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-3-2019. Edited.