السمنة بعد الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٩ ، ٥ فبراير ٢٠١٩
السمنة بعد الولادة

السمنة بعد الولادة

يمكن أنّ تتعرض المرأة لزيادة الوزن بعد الولادة، ممّا قد يزيد من خطر إصابتها بالأمراض المزمنة، مثل: أمراض القلب، ومرض السكري، بالإضافة إلى إمكانية حدوث بعض المضاعفات الطبيّة لكلّ من الأم والجنين في حال حدوث حمل أخرى مع بقاء وزن الأم مرتفعًا، إذ يمكن أنّ تُصاب الأم بسكري الحمل وارتفاع ضغط الدم. بعد الولادة مباشرةً تفقد المرأة كل من وزن الطفل، والمشيمة، والسائل الأمينوسي، ثمّ بعد عدّة أسابيع يُتوقع فقدان جزء أخر من وزنها المُتمثل بوزن السائل الإضافي الذي تراكم خلال فترة الحمل، وبعد فقدان وزن السائل تبقى الدهون الزائدة التي اكتسبتها خلال فترة الحمل. ويمكن التخلص من السمنة بعد الولادة عن طريق ممارسة التمارين الرياضيّة، واتباع نظام غذائيّ صحيّ مُنخفض السعرات الحرارية وغنّي بالعناصر الغذائيّة، بالإضافة إلى أنّه يمكن للرضاعة الطبيعيّة أنّ تُساهم في فقدان الوزن، لأنّها قد تُساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية، ممّا يؤدي إلى حرق الدهون في الجسم.[١]


طرق للتخلص من السمنة

تهدف معالجة السمنة إلى الوصول للوزن الصحيّ والحفاظ على ثباته، وفيما يلي بعض الاستراتيجيات للتخلص من السمنة:[٢]

  • تقليل السعرات الحرارية المُتناولة.
  • تناول الأطعمة التي تزيد الشعور بالشبع، مثل: الخضار، والفواكه.
  • اختيار الأطعمة الصحيّة، مثل: الحبوب الكاملة، والخضار، والفواكه وغيرها.
  • تجنب تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية، مثل: الأطعمة المقلية، والكربوهيدرات المكررة.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • استخدام بعض أنواع الأدوية، ولكن لاتكون هذه الخطوة إلا بعد استشارة الطبيب.
  • إجراء عمليات جراحيّة لتخفيف الوزن بعد استشارة الطبيب.


أضرار السمنة

تمتلك السمنة تأثيراً سلبياً على الصحة، كما أنّها ترتبط بالعديد من المشاكل الصحيّة، ونذكر منها ما يأتي:[٣]

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السكري من النوع الثاني.
  • أمراض القلب والشرايين.
  • مشاكل في المفاصل.
  • انقطاع النفس أثناء النوم.
  • أنواع متعددة من السرطان.
  • متلازمة الأيض.
  • آثار نفسيّة واجتماعيّة.


مراجع

  1. "The Best Ways to Lose Weight After Pregnancy", www.livescience.com, Retrieved 2-2-2019. Edited.
  2. "Obesity", www.mayoclinic.org, Retrieved 2-2-2019. Edited.
  3. "Effects of Obesity", stanfordhealthcare.org, Retrieved 2-2-2019. Edited.