السياحة إلى تركيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠١ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
السياحة إلى تركيا

السيّاحة إلى تركيا

تُعتبر تركيا من أكثر الوجهات السياحيّة الممتعة في العالم، حيث تضمّ العديد من مناطق الجذب السياحيّ، والمتمثّلة بالكهوف والمناظر الطبيعيّة في كابادوكيا، فضلاً عن المواقع التاريخيّة التوراتيّة والإسلاميّة في المناطق الشرقيّة فيها، وغيرها العديد من الأماكن التي يُفضّل معظم السيّاح زيارتها في شهري نيسان وأيّار، أو في منتصف أيلول وتشرين الأول، إذ تتمتّع البلاد خلال هذه الأشهر بدرجات حرارة معتدلة ومريحة، هذا عدا عن انخفاض معدلات الازدحام في المناطق السياحيّة فيها.[١]


مناخ تركيا

تشهد الدولة التركيّة تنوّعاً كبيراً في مناخها بشكلٍ عام، حيث تتمتّع بمناخ البحر الأبيض المتوسط شبه الجاف، خاصةً في الجهة الشماليّة، والجنوبيّة، والغربيّة، والمناطق الجبليّة التي تُغطي معظم أنحاء البلاد، كما يؤثّر البحر والجبال على مناخ البلاد، إذ تحدث تغيّرات مناخيّة بين المناطق الداخليّة والأطراف الساحليّة، ويوجد العديد من مناطق البحر الأبيض المتوسط التي تشهد أقصى قدرٍ من كميّة هطول الأمطار في فصل الشتاء، بينما ينتشر الجفاف على نطاق واسع فيها في فصل الصيف، هذا فضلاً عن ارتفاعها الذي يجعلها أكثر برودة ممّا هو منتشر في مناخ البحر الأبيض المتوسط في الشتاء، ما جعل البلاد تشهد اختلافات كبيرة بين درجات الحرارة في فصلي الصيف والشتاء.[٢]


الأماكن السياحيّة في تركيا

قلعة باموق

تُعتبر قلعة باموق واحدة من أهمّ الأماكن السياحيّة في تركيا، وهي قلعة ذات مناظر طبيعية مُدهشة في الجهة الغربيّة من تركيا، ويُقصد بكلمة باموق في اللغة التركيّة قلعة القطن، وتتميّز بمدرجاتها البيضاء المبنية من الترافرتين، وهو أحد أنواع الحجر الجيري الرسوبيّ، ويُذكر أنَّ ملوك البرغامون هم الذين بنوا المدينة القديمة التي تُدعى هيرابوليس على قمة الينابيع الساخنة، وتتواجد التكوينات الصخرية في أسفل المدينة اليونانيّة القديمة، وتبدو هذه الصخور مثل نافورة شلال بيضاء، وأصبحت بمثابة محميّة طبيعية لدى التراث العالميّ لليونسكو.[٣]


جبل النمرود

يُمثّل جبل النمرود أحد الأماكن التي تستحقّ الزيارة في تركيا، ويبلغ ارتفاعه 2.134 متراً، ويُعتقد أنَّ الملك أنطيوخس ثيوس الأول قام بتشييد معبد مُقدّس على هذا الجبل، وفي عام 62 قبل الميلاد كان المعبد يحتوي على تمثال ضخم له، والعديد من تماثيل الآلهة اليونانية والفارسية، هذا عدا عن احتوائه على نسرين وأسدين كبيرين، ويجدر بالذكر أنَّ الموقع أصبح خراباً، ولم يتبقَ منه سوى بقايا مبعثرة للتماثيل فوق سفح الجبل.[٣]


شاطئ بترا

يُعتبر شاطئ بترا أحد أطول شواطئ البحر الأبيض المتوسط ​​الرمليّة، ويتحدّد موقعه على ساحل الريفيرا التركيّ، ويصل امتداده إلى نحو 14 كيلومتراً، ويتواجد عليه مقهى صغيراً فقط، ويتميز هذا الشاطئ بأنَّه مكان لتربية السلاحف ذات الرأس الضخم، وهي من أنواع السلاحف المهددة بالانقراض.[٣]


قلعة بودروم

بُنيَت قلعة بودروم في القرن الخامس عشر على يد الصليبيين الذين بنوها كقلعة للقديس بطرس، وتتميّز هذه القلعة بكونها أفضل المعالم الأثريّة المحفوظة في العالم التي تعود أصولها إلى فترة العصور الوسطى، وفي الوقت الحالي تحوّلت إلى متحف، يستقبل العديد من الزوار سنوياً، ويُعدُّ متحف الآثار الموجود تحت الماء أحد عوامل الجذب الرئيسيّة فيه.[٣]


مدينة أفسس

تقع مدينة أفسس على ساحل إيونيا، وتُصنّف هذه المدينة التركيّة ضمن المدن القديمة الأكثر شعبية في البلاد، حيث تحتضن البعض من أفضل الآثار الرومانيّة واليونانيّة المحفوظة في العالم، ويعدّ معبد هادريان، ومكتبة سيلسوس، والمسرح القديم من أهم عوامل الجذب السياحيّ فيها.[٣]


المراجع

  1. "Travel To Turkey", www.worldatlas.com,22-11-2017، Retrieved 16-2-2019. Edited.
  2. "Turkey", www.britannica.com, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Places to Visit in Turkey", www.mapsofworld.com,12-10-2017، Retrieved 16-2-2019. Edited.