الشخصية القوية في علم النفس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٧
الشخصية القوية في علم النفس

علم النفس

يهتم علم النفس بدراسة الشخصية، والعقل، والتفكير، والسلوك، بهدف أن يصل إلى تحليل التصرفات للتحكّم والتنبؤ بها وضبطها، والبشر مهتمون بهذا العلم منذ القدم، ولعلم النفس فروع كثيرة منها: التحليل النفسي، وعلم النفس الاجتماعي، وعلم النفس العصبيّ، والبرمجة اللغوية العصبية وغيرها الكثير من الفروع الأخرى التي تساهم في تحليل وضبط الشخصية، وهناك فروع تهتم بسلوك الحيوانات كسيكولوجية الحيوان.


قوّة الشخصية في علم النفس

يرى خبراء علم النفس أنّ قوّة الشخصية عامل مهم جداً في مواجهة الصعوبات التي تواجهنا في الحياة، فعندما يواجه عدة أشخاص نفس الموقف تختلف ردود أفعالهم تبعاً لشخصياتهم، فترى بعض الأشخاص يواجهون الموقف بشجاعة ويسيطرون عليه ومن الممكن أن يجعلوه في مصلحتهم، والبعض الآخر يفشل في حلّ المشكلة ويستسلم بسهولة، لذلك يتمّ الربط بين قوّة الشخصية والنجاح في الحياة نظراً لما يتمتع به أصحاب الشخصية القوية من صفات وأبرزها:


الثقة بالنفس

تمكنك الثقة بالنفس من أخذ زمام المبادرة في الأمور المهنية أو على الصعيد العائلي، فتكون واثقاً من أنّ الأمور ستكون لصالحك، والثقة بالنفس تمكّنك من التحدّث بسهولة، والنظر إلى عيون الذين تخاطبهم بشكل مباشر، وتمكّنك من المحافظة على نبرة صوتك، فالواثق بنفسه لا يحتاج إلى الصراخ، ويعتبر علماء النفس أنّ الابتسامة دليلٌ آخر على ثقة الشخص بنفسه.


الاحترام

إنّ الشخصية القوية جديرةٌ بالاحترام؛ لأنّها شخصيةٌ تحترم نفسها ومهاراتها وتحترم من حولها من الكبار والصغار في السن، فتجد أنّ أصحاب هذه الشخصية محبوبون عند من حولهم.


تحمّل المسؤولية

إنّ الشخصية التي تتحمل المسؤولية ولا تتهرب منها، وتقدم المساعدة والدعم اللازمين لمن حولها، فهي تشعر بمسؤولياتها اتجاه نفسها، واتجاه الآخرين، ويوجد صفات أخرى لأصحاب هذه الشخصية منها: التواضع، والتعلّم من الآخرين، والتعلّم من الأخطاء، وحبّ التطوّر.


كيفيّة اكتساب قوة الشخصية

  • محاربة مخاوفك، فالخوف يجعل الإنسان عاجزاً، ولا يمكنه من تذليل الصعوبات التي يواجهها في حياته.
  • تنمية مهاراتك اللغوية، والعملية.
  • تحمل نتيجة أفعالك، ولا تتهرب منها.
  • مساعدة الآخرين، فكن قدوة لهم وشاركهم أفكارك وابتعد عن الأنانية، وأحبّ لهم ما تحبّه لنفسك.
  • كتابة نقاط ضعفك وقوتك على ورقة لمعرفة ما هي الصفات التي يجب أن تطوّرها، والصفات التي عليك محاولة التخلّص منها.
  • الصدق عند تعاملك مع الآخرين.
  • الصبر على أذى الآخرين، والصبر عند التعلم وتعليم الآخرين، والصبر عند اتخاذ القرارات وعدم التسرّع.
  • العقلانية والحيادية.
  • القراءة، فالقراءة اليوميّة في مجالات مختلفة لها أثر كبير في تنمية الشخصية.