الضغط المرتفع والصيام

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٨ ، ٢ مايو ٢٠١٧
الضغط المرتفع والصيام

الضغط المرتفع والصيام

إنّ الصيام هو فرض على كلّ مسلم بالغ وعاقل وقادر، ويسقط هذا الفرض عن البعض في حالات معينة مثل: الإصابة بمرض السكري، وأمراض القلب، بالإضافة إلى ارتفاع ضغط الدم الكبير والخارج عن سيطرة المصاب، بينما يكون الصيام مسموحاً عندما يكون ارتفاع ضغط الدم غير حاد ويمكن السيطرة عليه، لذا سنعرفكم في هذا المقال عن كيفية السيطرة على ارتفاع ضغط الدم غير الحاد من خلال بعض النصائح لوجبة الفطور ووجبة السحور.


أمور تجب مراعاتها لصيام مريض ارتفاع ضغط الدم

  • استشارة الطبيب المتابع للحالة قبل حلول شهر رمضان، وتغيير جرعات الدواء حسب الحاجة، وتغيير مواعيدها وكمياتها لتتناسب مع وجبات السحور والإفطار وكل ذلك بناءً على تعليمات الطبيب.
  • قياس ضغط الدم باستمرار وعند ملاحظة أي نتائج خطيرة لا بدّ من الاتصال بالطبيب لاستشارته في وضع الحالة وإمكانية إتمام الصيام أو إنهائه.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وكذلك الحفاظ على صلاة التراويح؛ لأنّ الحركة تُساعد على خفض ضغط الدم المرتفع.
  • الامتناع عن التدخين والنارجيلة قدر الإمكان فهي من مسببات ارتفاع ضغط الدم.


نصائح لإفطار مريض ارتفاع ضغط الدم في رمضان

  • الابتعاد قدر الإمكان عن تناول المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الأملاح؛ مثل: المخللات والأجبان المالحة والمكسرات المملحة، بالإضافة إلى الابتعاد عن تناول المواد الغذائية التي تحتوي على الدهنيات والنشويات خصوصاً المقالي، ويُفضّل التركيز على تناول الأغذية الغنية بالبوتاسيوم.
  • الابتعاد عن تناول بعض المشروبات المنبهة مثل: القهوة والشاي بالإضافة إلى عدم شرب العرق سوس.
  • تناول الفواكه بدلاً من الحلويات، والاعتماد على الخضروات والحبوب الكاملة بشكلٍ كبير في تحضير الوجبات الرئيسية ويُفضّل تجنب المقالي.
  • استبدال اللحوم الحمراء باللحوم البيضاء خصوصاً الأسماك، ويُفضّل تناولها مشوية.
  • اختيار منتجات الألبان قليلة الدسم أو خالية الدسم والابتعاد عن المنتجات كاملة الدسم.
  • اختيار المكسرات غير المملحة والابتعاد عن تناول المكسرات المملحة.
  • شرب كميات كبيرة من الماء، وممارسة التمارين الرياضية خصوصاً رياضة المشي بعد تناول وجبة الإفطار.


نصائح لسحور مريض ارتفاع ضغط الدم في رمضان

  • تأجيل تناول جرعة الدواء ووجبة السحور إلى ما قبل الإمساك بقليل؛ وذلك لضمان استمرار مفعولهما لوقت أطول خلال النهار.
  • الابتعاد عن تناول الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح والأغذية الغنية بالدهون بالإضافة إلى الحلويات، ويُفضل تناول الأغذية الغنية بالبوتاسيوم؛ مثل: الموز، والغنية بالكربوهيدرات المعقدة؛ مثل: الخبز الأسود، والغنية بالبروتين مثل البقوليات.
  • شرب كميات كافية من الماء وخصوصاً في فترة ما قبل الإمساك بقليل، وتجنب شرب المشروبات الغازية والمنبهة مثل الشاي والقهوة والكاكاو بالإضافة إلى المشروبات المحلاة.