الطبيعة في السويد

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٤ ، ٥ يناير ٢٠١٦
الطبيعة في السويد

الطبيعة في السويد

تقع السويد في شمال أوروبا إلى الغرب من بحر البلطيق ولها شريطٌ ساحلي طويلٌ يمتد بشكلٍ طولي من الشمال إلى الجنوب، تحدّها النرويج من الغرب، ومن الشمال الشرقي فنلندا، ومن الجنوب الدنمارك وألمانيا وبولندا، للسويد حدودٌ بحريةٌ مع الدنمارك، وألمانيا، وبولندا، وروسيا، وليتوانيا، ولاتيفيا، واستوانيا، وتتصل السويد مع الدنمارك بواسطة جسر أوريسند.

تبلغ مساحة السويد 449.964 كيلومتراً مربّعاً، بتعدادٍ سكاني 9.723.800 نسمة وهي واحدةٌ من الدول الاسكندنافيّة التي تُعدّ من أكثر دول العالم ديمقراطيّةً بسبب قلّة العدد السكّاني فيها؛ نظراً لانخفاض معدل المواليد وعدم تأثرها بالهجرات الخارجيّة، ويتركز غالبية السكان في الثلث الجنوبي من البلاد بسبب اعتدال المناخ؛ نظراً لتأثر السواحل بتيار الخليج الدافئ.


المناخ

على الرغم من وقوع السويد في نطاق المناخ البارد إلا أنّ مناخها معتدلٌ على مدار العام، ويمكن تقسيم السويد إلى ثلاث مناطقَ مناخيةٍ الجزء الجنوبي يسود فيه نطاق المناخ البحريّ، والوسط يسوده المناخ القاريّ الرطب والجزء الشمالي ذو مناخ شبه القطبيّ، ويرجع هذا التباين بالظروف المناخية إلى الموقع الفلكيّ للسويد بالإضافة إلى تأثير تيار الخليج الدافئ.


المدن الرئيسية في السويد

  • ستوكهولم: هي عاصمة السويد وتعدّ من أجمل العواصم في العالم، فهي مبنيّةٌ على عددٍ كبيرٍ من الجزر حوالي 14 جزيرةً تتصل مناطقها مع بعضها بواسطة 57 جسراً، تحتوي المدينة على الكثير من المتاحف العالميّة التي تحكي قصة التاريخ السويدي الطويل.
  • سكونة: مدينةٌ شاطئيّةٌ جميلةٌ تزخر بالمناظر الطبيعيّة الخضراء.
  • دالارنا: تتركز في هذه المدينة الصناعات الحرفيّة، يحيط بها عددٌ كبيرٌ من القرى ذات المناظر الطبيعيّة الخلّابة وتنتشر بين أشجارها البيوت الخشبيّة التقليديّة.
  • مدينة فيسبي تقع هذه المدينة وسط جزيرة جواتلاند، وتُعتبر ذات طبيعة تاريخيّة فريدة من نوعها على مستوى العالم، وقد تمّ ضمُّها لقائمة اليونسكو للتراث العالميّ.
  • فندق الجليد (لابلاند) هذه المنطقة عبارة عن سلاسلَ جبليةٍ ذات قممٍ عاليةٍ تغطيها الثلوج على مدار العام، وتنتشر فيها غابات الصنوبر دائمة الخضرة، وفي جزئها الشمالي توجد الأنهار الجليديّة، وتعدّ هذه المقاطعة بيئةً طبيعيةً لم تعبث بها يد الإنسان، كما تنتشر في هذه المقاطعة المتنزهات الوطنيّة، وأكثر ما يميّز هذه المقاطعة الفندق الجليديّ، إذ إنّ هذا الفندق مبنيٌ من الجليد ويحتوى على كافة المرافق الضروريّة، كما يحتوي على كنيسةٍ لإتمام مراسم الزواج، ويقدّم هذا الفندق رحلاتٍ على الجليد باستخدام زحافات تجرّها الكلاب وعرباتٍ يجرّها غزال الرنة.
  • غابات سمولاند: مناطق واسعة من الغابات الخضراء، ويوجد بين هذه الغابات مصانع الزجاج والكريستال السويدي المشهور.
269 مشاهدة