الطحالب الخضراء

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٢٠ أبريل ٢٠١٦
الطحالب الخضراء

الطحالب

Alga، هي عبارة عن إحدى مجموعات المتعضيات الحية التي تمتلك القدرة على استقطاب الضوء بواسطة عملية التخليق الضوئي، وتعمل على تحويل المواد غير العضوية من ماء وثاني أكسيد الكربون إلى مواد عضوية والتي يتم تخزين الطاقة فيها.


صُنفّت الألجينات قديماً ضمن النباتات البسيطة، إذ تجمعها صلة قرابة ضمن عائلة للامبريويات، وتنتمي الألجينيات لمملكة الطليعيات، وتعّد من الكائنات الحية الأكثر تشابهاً بالحيوانات، ويشير اسم الطحالب إلى مجموعة من النباتات التي تنتمي إلى ما يفوق 20 ألف نوع، وتتفاوت فيما بينها بالشكل والحجم وبأسلوب المعيشة.


خصائص الطحالب

  • الطحالب تفتقر للجذور والسيقان والأزهار، إذ تتخذ شكل جملة من الخلايا التي تكون جنباً إلى جنب فتكوّن الطحلب الواحد.
  • تتخذ من الماء أو المسطحات المائية بيئة للعيش فيها.
  • يدخل الكلوروفيل في تكوينها أو ما يطلق عليه اسم اليخضور، وهي تلك المادة الهامة لتغذية النبتة ولضمان بقائها على قيد الحياة.


الطحالب الخضراء

Chlorophyta، هي المجموعة الأكبر تصنيفاً وحجماً بين عائلة اليخضورات، تنحدر منها سلالة الإمبريويات، وتتخذ شكلاً أشبه للعرق، وتصنّف الطحالب الخضراء ضمن مملكة النباتات بأنها أحادية النمط الخلوي، وتحتوي كل من الأشنيات الخضراء على السوطيات وحيدة الخلية داخل كل خلية، وتصنّف الصحالب الخضراء إلى أكثر من ثمانمائة نوع من الأشنيات.


تعتبر المياه العذبة والمالحة موطناً للطحالب الخضراء، إذ تنمو الغالبية العظمى منها مغمورة تحت المياه، وكما تنتشر على شواطئ المياه الضحلة وتتثبت بالصخور، كما أن هناك بعض الأنواع التي تعيش بالقرب من الخشب الرطب والتربة وتحيط بالأشجار، وتعتبر من الكائنات الحية المتطفلة.


تركيب الطحالب الخضراء

تتفاوت أنواع الخلايا فيما بينها من حيث الشكل والحجم، فمنها ما هو وحيد الخلية كطحلب كلاميدوموناس، والبعض الآخر يعيش في المستعمرات التي تتألف من خلايا متشابهة، وتؤدي كل خلية وظيفة معينة لضمان حياتها كما هو الحال في طحلب باندورينا.


أما في الطحالب التي تعيش في المستعمرات فإن هناك خلايا متخصصة بتأدية بعض الوظائف لضمان حياة الطحالب الأخرى كما هو الحال في طحلب فولفوكس، ومنها ما هو خيطي وشريطي ومظلي.


تتألف الخلايا في الطحالب الخضراء بشكل رئيسي من نواة محاطة بغلاف نووّي، وتحتوي كل خلية من هذه الطحالب الخضراء على عدد من النويّات بالإضافة إلى شبكة كروماتينية، وصبغتي الكلوروفيل بشقيّها أ،ب والكاروتينات وزانثوفيلات.


تكاثر الطحالب الخضراء

من الممكن أن تتكاثر الطحالب الخضراء جنسياً ولا جنسياً، فيكون التكاثر لا جنسياً عند انشطار مكونات الطحلب الواحد ونمو كل منها منفصل عن الآخر، ويتم ذلك بفضل تيارات الماء القوية كما هو الحال في طحلب سبيروجيرا، وغالباً ما يكون الناتج تكوّن الجراثيم، أما التكاثر الجنسي فيحدث في الأنواع البدائية من الطحالب كالجاميطات، ويطلق على هذا التكاثر بالتزاوج المتماثل الذي يحدث بين الجاميطات دون تمييز فيما إذا كان الطرف الآخر مؤنثاً أو مذكراً.