العمل بالصلصال

كتابة - آخر تحديث: ١١:١٣ ، ١٨ مايو ٢٠١٦
العمل بالصلصال

تنمية مهارات الأطفال

يحتاجُ الأطفال في مراحل عمرهم الأولى إلى مزيدٍ من الاهتمام والرعاية، ولا سيّما في الأمور التي تُزيد من إدراكهم، ووعيهم، وتفتحُ لهم أفاق مخيّلتهم ليكتسبوا المعرفة عن طريق اللّعب والمرح، بعض الألعاب خُصِّصت لتوعية الأطفال كألعاب المكعّبات، والصّلصال، ودفاتر الرّسم والتّلوين، وألعاب الفكِّ والتّركيب، أو تجميع اللّوحات، جميعها ألعابٌ مفيدةٌ تتناسب مع فئةٍ عمريةٍ معينةٍ وتُقوِّي مهارات الطّفل وقدرته الفكريّة وتزيدهُ ثقةً بنفسه، تستطيع كلّ أمّ حريصةً على تنمية مهارات أطفالها تقديم ألعاباً مختلفةً لهم ومشاركتهم ليستمتعوا بوقتٍ جميلٍ ويكتسبواٍ كلّ ما هو مفيد.


الصّلصال

يُصنّف الصّلصال من ألعاب الأطفال فوق عمر السّنة وهو عبارةٌ عن عجينةٍ لينةٍ تأتي بأكثر من لون تُستخدم للّعب وتشكيل المجسّمات بأشكالٍ وصورٍ عدّة، تُباع بالمتاجر وتتوفر بأحجامٍ وأشكالٍ مختلفة، وعبواتٍ حافظةٍ لها، وغالباً ما ترافقها قوالب على شكل مجسّمات، تُمكِّن الطّفل من استخدامها وسهولة التّشكيل بها، ويُقدّم لطّلاب المرحلة العمريّة الأولى في المدارس في حصصٍ النّشاط لتوسيع إدراكهم والاستمتاع بتشكيلها.


تُعد فكرة تقديم الصّلصال للطفل مهمةٍ جداً فعدا عن إكسابه مهارات التّخيل والإبداع، فإنّه يساعد على إكسابه مهارات أخرى كالدّقة والتّركيز ومهارات استخدام المواد وتقوية عضلات اليدين والأصابع، كما أنّه يُشغل الطّفل بكلّ ما هو مفيدٍ ومُسلٍّ، ويُعتبر من الألعاب المهدّئة التي تمتص غضب الأطفال عن طريق الضغط عليها وتفريغ طاقتهم، كما يُتيح للطّفل التّعبير عن نفسه كما يُحب ويشعُر، وهو إحدى الوسائل التي يمكن إدخالها في تعليم الأطفال، وفي بعض المدراس تُستخدم كوسيلة لتعليم للأطفال الذين يعانون من متلازمة فرط الحركة ونقص الانتباه، لتُشكل وسيلة تُخاطب يمكن التّعبير عنها بتشكيل مجسّماتٍ وأشكالٍ وتشكيل أحرف وكلماتٍ.

يُفضّل أنّ يُقدم الصّلصال الطّبي الآمن للأطفال دون ثلاث سنوات، كما ويُمكن بكلِّ سهولةٍ إعداده بالمنزل بموادٍ آمنة وبكلفةٍ أقل وبألوانٍ زاهيةٍ محبّبة للأطفال.


طريقة عمل الصّلصال

الأدوات

  • كوب من الدّقيق.
  • كوب من الماء.
  • نصف كوب من الملح.
  • ملعقتان من النّشا.
  • ملعقتان من عصير اللّيمون.
  • ألوان صحيّة تُستخدم لتلوين الأطعمة المختلفة.
  • ملعقة من زيت الزّيتون أو الزّيت النّباتي.
  • ملعقة من الفانيلا لإكساب العجينة رائحة جميلة (اختياري).
  • جليتر بألوانٍ مختلفة.


طريقة العمل

  • تُوضع المكوّنات السّابقة في قدرٍ على النّار غير لاصق، ويُفضل من التّيفال أو السّتاليس ستيل، وتُقلب المواد جميعها بالمضرب اليدوي.
  • تُترك المكوّنات على نارٍ هادئةٍ لمدة عشر دقائق، مع الاستمرارية في التّقليب بملعقةٍ خشبيةٍ حتّى يتم الحصول على عجينةٍ لينةٍ متماسكة.
  • تُوضع عجينة الصّلصال على سطحٍ مفرود وتُترك لتبرد قليلاً، ثمّ تقسم إلى أقسامٍ عدة متناسقة وتُشكّل على شكل كور.
  • تُوضع نقطة من ألوان الطّعام في حال استخدام الألوان السّائلة، وفي حال استخدام الألوان الجافة البودرة يمكن حلّها بقليلٍ من الماء ثم مزج بعض النّقاط مع الصّلصال.
  • يتم ارتداء قفازات من النّايلون والبدء بعملية تعجين الصّلصال حتّى يتشرب اللّون كاملاً، تُلوّن كلِّ كرةٍ بلونٍ مختلف عن الآخر ويمكن دمج لونين معاً للحصول على لونٍ مغاير.
  • يُضاف الجليتر وتُعاد مرحلة العجن، وتُقدم للأطفال.


طريقة العمل بالصّلصال

  • يمكن للأمّ أنّ تُقدّم للطّفل سطحاً مستوياً كلوحٍ من الخشب الخفيف، أو البلاستيك يستخدمهُ الأطفال في اللّعب والتّشكيل مع بعض القوالب المستخدمة لتشكيل الحلويّات، وتتوفّر قوالب ومجسّمات جاهزة ونشّابة صغيرة مخصّصة لفرد الصّلصال وتشكيله.
  • تقديم بعض الأعواد الخشبيّة، أو القطّاعات البلاستيكيّة الآمنة التي من شأنها المساعدة على عمليّة التّشكيل.


طريقة حفظ الصّلصال

تُلّف كلِّ كرةٍ من الصّلصال في قطعةٍ من النّايلون وتُوضع في حافظةٍ بلاستيكية، وتُحفظ بالبرّاد، ويتم إخراجها قبل اللّعب بساعة، وفي حال تخزينها يُفضّل لفّها وتغليفها بإحكامٍ بنايلون التّغليف ووضعها في حافظةٍ في الفريزر إلى حين الاستخدام.