العوامل التي تساهم في تلوث البيئة

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢٠ يونيو ٢٠١٩
العوامل التي تساهم في تلوث البيئة

عوامل تلوث الهواء

يمكن لأيّ عملية تنتج مواد صغيرة أو غازات ضارة أن تسهم في تلوث الهواء، حيث يمكن أن تكون هذه العمليات طبيعية، أو من صنع الإنسان عن طريق الأنشطة الصناعية المختلفة، وعوادم السيارات وغيرها، ومن أهم عوامل تلوث الهواء ما يأتي:[١]


الصناعة

يمكن إنتاج جميع الملوثات الشائعة في الهواء عن طريق العمليات الصناعية، حيث يسهم حرق الوقود الأحفوري المستخدم في العمليات الصناعية في إطلاق الجسيمات الصغيرة والغازات الضارة؛ كغاز الأوزون، وأكاسيد النيتروجين وغيرها.[١]


وسائل النقل

تستخدم وسائل النقل كالسيارات والطائرات الوقود الأحفوري للحصول على الطاقة اللازمة لتحريكها، وتطلق عملية احتراق الوقود تلك العديد من الملوثات إلى الهواء؛ كالجسيمات، وأول أكسيد الكربون، وأكاسيد النيتروجين، والأوزون وغيرها.[١]


التدفئة المنزلية

يلزم للحفاظ على الدفء في المنازل استخدام مصادر الوقود الأحفوري؛ كالنفط، والفحم، والغاز، والتي تطلق عند احتراقها العديد من الملوثات إلى الهواء؛ كغاز ثاني أكسيد الكبريت، كما أنّ بعض المنازل تستخدم الكهرباء لتدفئة المنازل، والتي قد تكون ناتجة عن حرق الوقود الأحفوري في محطات توليد الطاقة.[١]


عوامل تلوث المياه

يمكن أن تتلوث المسطحات المائية بمجموعة واسعة من المواد؛ كالكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض، والنفايات العضوية، والمواد الكيميائية السامة، والمواد المشعة، والنفط وغيرها، ومن أبرز العوامل التي تؤدي إلى تلوث المياه ما يأتي:[٢]


مياه الصرف الصحي

تعتبر مياه الصرف الصحي من المصادر الرئيسية للكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض، والمواد العضوية المتعفنة، حيث يتمّ إفراز مسببات الأمراض من خلال النفايات البشرية، ممّا قد يشكل تهديداً للصحة العامة، أمّا المواد العضوية فهي تتحلل بشكل طبيعي في مياه الصرف من خلال البكتيريا والكائنات الحية الدقيقة، والتي إذا وصلت للبحيرات قد تسبب استنفاذ محتوى الأكسجين في الماء، وبالتالي الضرر للكائنات الحية المائية.[٢]


النفايات السامة

تعتبر النفايات سامة إذا احتوت على عناصر سامة، أو مشعة، أو متفجرة، أو مسببة للسرطانات، حيث يمكن إطلاق النفايات السامة من خلال مياه الصرف الصحي التي يتم تصريفها بطريقة غير سليمة من المنشآت الصناعية، ومنشآت العمليات الكيميائية، أو من خلال الجريان السطحي الذي يحتوي على المبيدات الزراعية وغيرها.[٢]


تآكل التربة

تعتبر الرواسب الناتجة من تآكل التربة، والتي تنتقل إلى المسطحات المائية عن طريق الجريان السطحي من أبرز ملوثات الماء، حيث يمكن أن تؤثر على الأسماك، ويمكن أن تقتل الكائنات الموجودة في قاع المياه.[٢]


عوامل تلوث الأرض

يوجد العديد من العوامل التي تعمل على إحداث التلوث في الأرض، ومن أبرزها ما يأتي:[٣]


عمليات التعدين

تشمل الملوثات الناتجة عن عمليات التعدين نفايات الفحم، والحطام، والحديد، والمواد الكيميائية الأخرى؛ كالنحاس، والزئبق، والرصاص، ممّا يؤدي إلى تلوث التربة وتعرضها للتآكل.[٣]


إزالة الغابات

تعمل الأشجار على امتصاص حرارة الشمس وتعكس حوالي 20% منها، وبالتالي تحمي التربة السطحية وتحافظ عليها من التآكل، لذلك فإن قطع الأشجار يؤدي إلى تعرض التربة لأشعة الشمس والمطر مباشرة، ممّا يؤدي إلى تآكلها وتدهور الأراضي.[٣]


النفايات

تساهم النفايات المنزلية أو البلدية؛ كالزجاج، والمعادن، والأقمشة، والأوراق، والخشب، والبلاستيك في تلوث الأرض، حيث يمكن لبعضها أن يتحلل، والبعض الآخر لا يتحلل، وعادةً ما يتمّ جمعها وإرسالها إلى مكبات النفايات والتي تعتبر مصدراً لتلوث الأرض.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث illian O'Keeffe (29-4-2018), "10 Causes of Air Pollution"، sciencing.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Jerry A. Nathanson, "Water pollution"، www.britannica.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Land Pollution", www.eschooltoday.com, Retrieved 25-5-2019. Edited.