العيد في تونس

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٨ ، ٢٨ أكتوبر ٢٠١٨
العيد في تونس

عيد الفطر في تونس

يُمثل عيد الفطر أجمل المناسبات والأعياد التي يحتفل بها أبناء الشعب التونسيّ، حيث يستعدون لإعداد حلويات العيد ومأكولاته، وخاصة تلك التي تم توارثها من جيل إلى جيل آخر، وتبدأ الفرحة بالعيد قبل أيام من قدومه، حيث يتضرعون إلى الله بالدعاء، والصلاة حتى حلول الفجر، وتكثر الصدقات وأفعال الخير، وفي فجر يوم العيد يخرج (بوطبيلة)، ويجوب الشوارع والأحياء منادياً ومهنئاً بحلول عيد الفطر المبارك، وذلك مقابل مبلغ مالي زهيد غير محدد يُقدمه المواطنون إليه، ويجدر بالذكر أنَّ "الشرمولة" هي الأكلة الشعبيّة التي تشتهر في صفاقس، وجربة، وجرجيس في العيد، كما تشتهر بعض المناطق بإعداد العصيدة، ومناطق أخرى تُعدُّ المشكلّة، وما إلى ذلك.[١]


عيد الأضحى في تونس

تتميز تونس في عيد الأضحى بالقيام بمجموعة من العادات، ولعل أهمها ما يلي:[٢]

  • تنتشر أسواق بيع الأغنام في مختلف أنحاء المدن التونسيّة، كما تلجأ العديد من العائلات التونسيّة إلى تربية خروف العيد في منازلها؛ لكي يشعر الأطفال بالسعادة، حيث يزينون الخروف، ويخضبونه بالحناء.
  • تنشغل النساء التونسيات في ترتيب البيت وتنظيفه، وتحضير الطعام، بينما ينشغل الرجال في شراء الأضحية وتحضير معدات ذبح الأضحية.
  • تنتشر مهن وتجارة موسميّة ترتبط بعيد الأضحى، ومنها: بيع معدات الذبح والطهي، وسن السكاكين، وبيع أواني الفخار ومعدات الشواء، وتنتشر تجارة الفحم، وتجارة التوابل، وما إلى ذلك من المهن التي تبدأ مع العيد وتنتهي بانتهائه.
  • يتواجد الجزارون في صبيحة يوم العيد في شوارع المدينة؛ وذلك من أجل ذبح الأضحيات.
  • تُعدُّ العصبان والقلاية، والمُصلي أكثر المأكولات التونسيّة الشهيرة في عيد الأضحى، وتعتبر الكرش وأمعاء الأبقار، أو الخراف، أو الماعز المكوّن الأساسيّ للعصبان.


خرجة العيد التونسي

ينظّم التونسيون وخصوصاً سكان الأحياء التونسيّة العتيقة ما يُسمّى بخرجة العيد، حيث يتم جمع أكبر عدد ممكن من المصليين، للتوجه إلى المساجد، وتُعرف خرجة العيد على أنَّها مسيرة يتجمع فيها المصلون من النساء والرجال، ويهتفون فيها: (الله أكبر الله أكبر ولله الحمد لا إله الا الله)، وفي أثناء هتافهم يمرون بمنازل الحي وأزقته، ليلتحق بهم السكان، ويتوجهون لأداء صلاة العيد.[٢]


المناسبات والأعياد في تونس

تحتفل تونس بالعديد من الأعياد والمناسبات، ومنها ما يلي:[٣]

  • يوم رأس السنة الجديدة، وذلك في اليوم الأول من شهر كانون الثاني.
  • عيد الاستقلال التونسي، وذلك في العشرين من شهر آذار.
  • عيد الشهداء في التاسع من شهر نيسان.
  • عيد العمال في الأول من شهر أيار.
  • عيد الجمهورية في الخامس والعشرين من شهر تموز.
  • يوم المرأة في الثالث عشر من شهر آب.
  • الأعياد الدينية، والمتمثلة بالآتي:
    • عيد الفطر.
    • عيد الأضحى.
    • رأس السنة الهجرية وذلك في اليوم الأول من شهر محرم.
    • المولد النبويّ الشريف.


المراجع

  1. ساسي جبيل (2-6-2016)، "عيد الفطر في تونس.. عادات وتقاليد متوارثة لاستقباله"، www.eremnews.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-10-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب عائد عميرة (30-8-2017)، "عيد الأضحى في تونس تقاليد راسخة ومهن موسمية"، www.noonpost.org، اطّلع عليه بتاريخ 25-10-2018. بتصرّف.
  3. "Tunisia", www.encyclopedia.com, Retrieved 25-10-2018. Edited.