المصارعة تمثيل ام حقيقة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣١ ، ٨ يوليو ٢٠١٤
المصارعة تمثيل ام حقيقة

المصارعة تمثيل ام حقيقة


لقد احتار أكثر الناس في أن المصارحة هي حقيقة أم تمثيل ، وقد قال أكثرهم بأنها من محض الخيال والتمثيل كما لو أنها كانت مسلسلاً تلفازياً ذو سيناريو مكتوب مسبقاً ، وكان تبرير الفريق الذي قال بأن المصارعة هي تمثيل بهذه النقاط:

القفز علـى المصـارع مـن أعلـى زاوية الحلبة

والعب بأن تـرى المصـارع يقـوم بالقفــز علـى جسـم المصـارع الآخـر مـن أعلـى الحلبـة .. ولا يتـألـم بإستثنـاء ، ولكـن عنــد سقوطه علـى قطعة رقيقـة مـن الخشـب يموت ألماً ؟ ..

إن جسم لإنسان مكون من عظام. فهـل تعرف أنـه نستطيع تحـطيـم حائط بواسطة عـظــم إنسـان يبلـغ مـن العمـر 18 عام ؟!


الكــاميــرا تسير وراء الكـواليـس.

في الغـالب مـا نجـد مصـارع يسير .. و الكـاميـرا تـلحـقــه بدون سبـب ، نـرى أحـد المصارعين يهـجـم عليـه مـن الخلـف وبدون سبب .. فلمـاذا الكـاميــرا وراءه ؟ .. ومــا الذي ألهم المصـور لأن يصور ظهر مصارع يمشي خلف الكواليس ؟ تـربـل اتـش ضـد ريـك فليـر بعـد Summer Slam 2002 ؟! ؟..


يدفعه للحبال ويعود له معز مكرم

وهي حـركـة لا تخـلو مـن كل مبـــارة تقريباً .. يدفع المصارع خصمه للحبال ليعود له سالماً غانماً دون محاولة الإفلات من هذه الحركة البالغة المكر ، والسؤال الذي يطرح نفسه هو لو أن مصارع دفع الآخر نحو الحبال وخرج خاج الحلبة فهل سيبقى يروح ويجيء ذهاباً وإياباً بين الحبال؟! والأغرب من ذلك هو بعد أن يدفع الخصم يتمدد المصارع على الأرض فيقفز المصارع (المتأرجح) من فوقه ويعود ليتلقى الضربة المحتمة.


مقارنة بين المصارعين والملاكمين

على كل من يحب المصارعة ومقتنع بأنها حقيقة وليست تمثيلاً أن يشاهد مباراة واحدة من مباريات لعبة الملاكمة ، فعندما ترى المصارعين يضربون بعضهم بعضاً بشتى الأسلحة وبالأيدي والأرجل والسلالم والكراسي الحديدية ، فسوف تتيقن فوراً عند مشاهدة الملاكمة ، فالملاكم مهما كان قوياً حين يتلقى ضربة قوية فإنه يسقط على الأرض وقد يغمى عليه ويتم إسعافه من الألم ، لكن المصارعين هم كالأبطال الخارقين الذين لا يشعرون بالألم لزيف الضربة ... ثم أن فترة استراحة المصارع بين الراو والسماك داون هما ليلتان فقط أو أسبوع واحد فقط ، ولا ننسى أنه تلقى ضربات شديدة وقاسية بالكراسي أو السلالام أو بالأيدي ، بينما في الملاكمة يرتاح الملاكمون لمدة 3 أشهر كحد أوسط ويعود الملاكم وهو ليس على أتم الصحة مئة بالئة ، وترى أن الضربات السابقة قد أثرت على أدائه وتصبح هذه الإصابات من نقاط ضع الملاكم..


ومن أسمى الفروق بين المصارعة والملاكم هي أن الملاكم هي رياضة أصيلة تبرز قوة الرجل باعتماده وتمسكه بقوانين اللعبة ومن لم يلتزم وحاصة إن كان متعمداً له إنذار ويمكن أن تصل العقوبة للطرد ، كما أن الملاكمة تراعي أوزان اللاعبين مع بعضهم البعض ليكون الفوز أكثر منطقية ، وفيها أيضاً احترام للاعب الآخر كما أن كل ما يحدث في المباراة يؤخذ بروح رياضية.


أما المصارعة فهي لا تخضع لأي قوانين كما كانت في السابق ، فلغيت منها كل قواعد الرياضة وأدخلت فيها الحركات العنيفة التي تؤذي بعض اللاعبين بصورة بالغة أو قد يموت لاعب جراء حركة عنيفة ما (إن كانت حقيقة في الأساس) ، كما أنها لا تراعي وزن الخصمين ، فمن أكثر مواقفها طرافة حين نشاهد مصارعاً ضئيل الحجم يهزم مصارعاً ضخماً بكل بساطة ليقنعنا كاتبو السيناريو بأن المخ أفضل من العضلات.