الهجرة البيئية

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤١ ، ١٠ مارس ٢٠١٩
الهجرة البيئية

الهجرة البيئيّة

إنّ الدافع الرئيسي للهجرة البيئية هو التغيّر المناخي والكوارث الطبيعية، وبسبب التنبؤات حول تغيّر المناخ في القرون القادمة فمن المتوقع أن تزداد نسبة هجرة الأشخاص مع ازدياد الكوارث المرتبطة بالطقس، إذ إنّ هذه التغيرات تؤثر على طرق العيش، ويقوم القانون الدولي لحقوق الإنسان بحماية الأشخاص الذين ينتقلون لأسباب بيئية، وكذلك الأشخاص المشردين داخل حدود بلدهم بسبب الكوارث البشرية أو الطبيعية، فهم مشمولون بالأحكام الموجودة في المبادئ التوجيهية التي تتعلق بالتشرّد الداخلي،[١] وتعتبر عملية الحدّ من هذا النوع من الهجرات من الأمور الصعبة، وهذا بسبب العوامل التي تؤدي الى هذه الهجرة، والتحديات المنهجية التي تواجه الأفراد.[٢]


مفردات متعلقة بالهجرة البيئيّة

هنالك مجموعة من المفردات التي تتعلق بسياق الهجرة البيئية والتغيرات المناخية:[٢]

  • اللاجئون البيئيون: هم أشخاص عملت التغيرات البيئية المفاجئة بالتأثير سلباً على حياتهم وظروفهم المعيشية، بالتالي فهم ملزمون على مغادرة منازلهم إما بشكل مؤقت أو بشكل دائم، سواء كانت هذه الهجرة داخل بلادهم أم خارجها.
  • النازحون بيئياً: هم الأشخاص الذين نزحوا داخل بلدهم أو الذين عبروا حدوداً دولية، وكان السبب الرئيسي في ذلك هو التدهور البيئي أو التدمير البيئي أو أحد الأسباب الأخرى.
  • النزوح الناجم عن الكوارث: هي الحالات التي يُجبر بها الأشخاص الى مغادرة منازلهم أو أماكن إقامتهم المعتادة، وذلك نتيجة أو لتجنب آثار الكوارث الناتجة عن الأخطار الطبيعية، ويكون هذا النزوح على شكل رحلات عفوية أو إخلاء تفرضه السلطات داخل البلد أو عبر الحدود الدولية.
  • الانتقال المخطط له: يشير هذا المصطلح إلى الأشخاص الذين تمت إعادة بناء سبل عيشهم في مكان آخر، وقد عرّف آخرون الانتقال المخطط له أنّه الحركة الجماعية لأحد المجتمعات أو الحركة الدائمة (طويلة الأجل) لمجتمع ما، ويكون ذلك من موقع الى آخر، حيث يتم الاحتفاظ بخصائص المجتمع مثل اللغة الأصلية، والبنية الاجتماعية، والأنظمة القانونية والسياسية، والخصائص الثقافية.


تأثير المناخ على الهجرة

يمكن التمييز بين أنماط الهجرة على أنها مؤقتة أو دائمة، إذ إنّ الهجرة المؤقتة تكون رد فعل للأشخاص عند حدوث كارثة مفاجئة مثل الأعاصير أو الزلازل، وفي هذه الحالة وعند انتهاء الكارثة يستعد الأشخاص للعودة الى حالتهم الأصلية وإعادة بناء بيئاتهم التي تدمرت، ولكن عندما تكون الكوارث بطيئة مثل الجفاف أو التصحر أو الفيضانات ويكون لها تأثير طويل المدى على البيئة فإنّ الأشخاص يهاجرون بشكل دائم.[٣]


المراجع

  1. "ENVIRONMENTAL MIGRATION", environmentalmigration, Retrieved 2019-3-5. Edited.
  2. ^ أ ب "Environmental Migration", migrationdataportal,2019-2-8، Retrieved 2019-3-5. Edited.
  3. "Environmental Migrants", sameworld, Retrieved 2019-3-5. Edited.