انخفاض الضغط والحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٢ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠١٦
انخفاض الضغط والحمل

انخفاض الضغط والحمل

يعتبر قياس ضغط الدم لدى الحوامل من الأمور الصحية التي يجب أن يقوم بها الطبيب المختص عند كلّ زيارةٍ من أجل التأكد أنّه ضمن معدلاته الطبيعية، فالكثير من النساء يكون معدل ضغطهن متقلباً من حينٍ إلى آخر، فتارةً يكون مرتفعاً وتارةً أخرى يكون منخفضاً، لذلك لا بدّ من فحصه باستمرار لأنّه يمثل مشكلةً خطيرةً تؤثر على صحة الأم والجنين. وفي هذا المقال سنذكر معدلات الضغط الطبيعية، ومتى يكون منخفضاً، والأسباب التي تؤدي لانخفاضه، وأهمّ الطرق الطبيعية الفعالة في علاجه.


المعدل الطبيعي لضغط الحامل

إذا كان الضغط ضمن 80/120 فإنّه طبيعي، ولكن عند زيادته أو انخفاضه عن هذا الحد فهذا يعني أنّ المرأة تعاني من مشكلةٍ فيه، وعليها أخذ الاحتياطات اللازمة للمحافظة على معدلاته الطبيعية.ومن المعلوم أنّ ارتفاع معدلات الضغط يعتبر أخطر من انخفاضه.


أعراض انخفاض الضغط عند الحامل

  • الشعور بالتعب والارهاق.
  • العطش الشديد.
  • الغثيان والدوار.
  • الإغماء والسقوط في بعض الحالات.
  • تشوش في الرؤية، وعدم وضوحها.
  • تصلب في مفاصل الرقبة وعضلاتها.
  • صعوبة وضعف في التنفس.


أسباب انخفاض الضغط عند الحامل

  • انخفاضٌ في مستويات السكر في الدم وبالتالي انخفاضٌ في الضغط.
  • الإصابة بالجفاف.
  • تمدد الأوعية الدموية خلال فترة الحمل.
  • سوء التغذية وعدم حصولها على العناصر الغذائية المتنوعة.
  • التعرّض لأشعة الشمس المباشرة.
  • القيام بمجهودٍ بدني، وعدم الخلود إلى النوم والراحة لساعاتٍ كافيةٍ.


علاج انخفاض الضغط عند الحامل

  • الإكثار من شرب السوائل، والعصائر الطبيعية.
  • التركيز على تناول الأطعمة والأغذية الصحية، وتناول المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب.
  • الاستلقاء والنوم على أحد الجانبين لضمان تدفق الدم إلى عضلة القلب.
  • الجلوس وأخذ قسطٍ من الراحة.
  • الالتزم بتناول الدواء الذي يصفه الطبيب المختص.


أطعمة لعلاج انخفاض ضغط الحامل

  • الماء: حيثُ يعتبر من أفضل العلاجات الطبيعية التي تنظم معدلات الضغط، فهو يحقق التوازن في نسبة السوائل في الجسم، والمحافظة على كفاءة أجهزة وأعضاء الجسم للقيام بوظائفها، وتنشيط الدورة الدموية.
  • الملح: فالصوديوم يرفع معدلات الضغط، ولكن يجب عدم الإكثار منه حتّى لا يُسبب أضراراً صحيةً للجسم.
  • العرقسوس: فهو يحافظ على معدلات هرمون الكورتيزول في الجسم.
  • عصير الليمون: فتناوله مفيدٌ جداً في رفع معدلات الضغط المنخفض نتجيةً لفقد الجسم لنسبةٍ كبيرةٍ من السوائل.
  • الزبيب واللوز: وهما من المكسرات التي تحافظ على معدلات ضغط الدم؛ لاحتوائهما على نسبةٍ عاليةٍ من الفيتامينات.
  • أوراق الريحان: فتناولها يُحقق التوازن في معدلات الضغط.