انخفاض ضغط الحامل في الشهور الأولى

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ١٤ مارس ٢٠١٧
انخفاض ضغط الحامل في الشهور الأولى

انخفاض ضغط الحامل في الشهور الأولى

إنّ انخفاض ضغط الدم في الشهور الأولى من الحمل يعدّ أمراً طبيعيّاً، لكن عند تسبّبه بالإغماء والدوخة ينبغي الانتباه له ومراجعة الطبيب لاتخاذ الإجراءات المناسبة حفاظاً على صحّة المرأة الحامل وجنينها، ويعتبر المعدل منخفضاً عندما يكون 10 ملم زئبق في الضغط الانبساطي والانقباضي.


أعراض انخفاض ضغط الدم

  • الغثيان؛ والذي قد يؤدي لوقوع الحامل على الأرض واصطدامها ببعض الأجسام الصلبة؛ مما يؤدي لإلحاق الضرر بها وبجنينها.
  • التعب والكسل الدائمين.
  • ألم وتصلب في منطقة الرقبة.
  • ضعف في مدى الرؤية.
  • السرعة في التنفس.
  • البرودة والرطوبة في الجلد.
  • شحوب لون البشرة واصفرارها.
  • اضطرابات نفسية واكتئاب.
  • العطش بشكل مستمر.
  • فقدان القدرة على التركيز.


أسباب انخفاض ضغط الحامل

  • ارتفاع كمية الدم خلال فترة الحمل، ممّا يجعل القلب يبذل مجهوداً كبيراً للحدّ من هذه الكمية من الدم.
  • الوقوف لفترات زمنية طويلة؛ ممّا يسبّب احتباس كميات كبيرة من الدم في القدمين واليدين.
  • النهوض بشكل مفاجئ يؤدّي لانخفاض مؤقت في ضغط الدم.
  • قلّة كمية الماء في الجسم.
  • اتساع الرحم ممّا يسبّب ضغطاً كبيراً على الأوعية الدموية ويقلّل من حجم التدفقات الدموية؛ لذلك يجب أن تتجنب الحامل النوم على ظهرها في الشهور الأولى من الحمل.
  • استعمال أدوية خفض الدم في شتى الحالات التي يحدث فيها ارتفاع في ضغط الدم؛ كارتفاع الضغط الحملي، وتسمّم الحمل.
  • إصابة الحامل بمرض السكر أو سكري الحمل.
  • سوء التغذية الذي قد يؤدّي لانخفاض نسبة السكر في الدم.
  • معاناة الحامل من الجفاف، أوأي نوع من أنواع العدوى؛ كالعدوى الفيروسية.
  • الإصابة ببعض المشاكل في القلب.


علاج انخفاض ضغط الحامل

* يجب على الحامل الإكثار من شرب السوائل.
  • ينبغي الحرص على تناول الغذاء الصحي المتكامل.
  • ينصح بشرب اللبن؛ لاحتوائه على عدد كبير من الفيتامينات والأملاح فيه، بالإضافة لما يسهمه من تزويد الجسم بالطاقة.
  • يوصى بعدم التعرّض لأشعة الشمس القوية، وخاصّة في فصل الصيف.
  • يجب أخذ قسطٍ من الراحة، والجلوس عند الشعور بالدوخة، وعدم القيام بأيّ أعمال تسبّب التعب والإرهاق للحامل.
  • يوصى بالنوم على الجانبين عوضاً من النوم على الظهر؛ لضمان تدفّق الكمية المناسبة من الدم للقلب.
  • يجب الانتباه عند الوقوف أو النهوض والتروّي في ذلك.
  • ينصح بممارسة التمارين الرياضية الخفيفة التي لا تحتاج جهداً من الحامل بانتظام.
  • يوصى بتناول الأغذية المالحة.
  • ينصح بارتداء الجوارب الضاغطة.
  • يجب عدم الاستحمام بماء ساخن جداً.
ملاحظة: في الحالات الضرورية يجب على الحامل تناول الأدوية التي يصفها الطبيب؛ لتلافي أي ضرر على الأم وجنينها.