انخفاض ضغط الدم للحامل في الشهر التاسع

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٧ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٦
انخفاض ضغط الدم للحامل في الشهر التاسع

انخفاض ضغط الدم للحامل في الشهر التاسع

يُعتبر انخفاض ضغط الدم من الأمور التي قد تتعرّض لها معظم الحوامل في الشهر التاسع، ويُعدّ ضغط الدم منخفضاً عندما يكون الانخفاض بنسبة 10 ملم/ زئبق في الضغط الانبساطي والانقباضي. ويحصل انخفاض ضغط الدم نتيجة عدة أمور وأسباب، وله أضرار كبيرة على المرأة الحامل وجنينها، ولذلك يجب توخّي الحذر وملاحظة الأعراض والوقاية منها.


الأسباب

  • زيادة كميّة الدم أثناء فترة الحمل، مما يدفع القلب للقيام بمجهود كبير للحد من نسبة الدم الكبيرة.
  • توسّع الرحم مما يجعله يضغط على الأوعية الدموية ويقلل التقلصات الدمويّة.
  • الوقوف لفترات زمنية طويلة؛ مما يؤدّي إلى احتباس الدم في القدمين.
  • التبوّل المتكرر أو الإسهال الحاد، وتدني نسبة الماء في الجسم.
  • الوقوف بسرعة يسبب انخفاض مؤقّت في ضغط الدم.
  • تناول طعام حار.
  • مرض السكري.
  • تصلّب الشرايين.
  • داء أديسون.
  • التعب والقيام بمجهود بدني كبير، وعدم أخذ قسط كافٍ من الراحة.
  • قلة حجم الدم في الأوعية الدموية بسبب النزف.
  • القصور في عمل الغدة الدرقية.


الأعراض

  • ألم وصداع بالرأس.
  • الدوار أثناء الوقوف.
  • الإغماء.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • سرعة التنفس.
  • شحوب لون البشرة واصفرارها.
  • الاكتئاب.
  • رطوبة وبرودة الجلد.
  • الشعور بالعطش.
  • تصلّب مفاصل الرقبة.


الأضرار

  • ازدياد الدوخة والاستفراغ.
  • تلف الدماغ.
  • اضطراب عمل عضلة القلب.
  • ضعف عمل الكليتين.
  • فقر الدم.
  • الإجهاض للحامل.
  • ازدياد فرصة الولادة المبكرة.
  • تدني وزن الرضيع؛ نتيجة مضاعفات ما بعد الولادة.


العلاج

  • تناول الماء والملح؛ فالماء المالح يرفع ضغط الدم بسبب وجود الصوديوم فيه، فيوصى بوضع ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء وشربه.
  • الحرص على التغذية الصحية المتكاملة، وتناول الفيتامينات، والمعادن، والمكملات الغذائية التي يُوصي بها الطبيب.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بانتظام.
  • الحرص على عدم الوقوف لفترات طويلة.
  • التوجّه للتمدد جانباً عوضاً عن الاستلقاء على الظهر.
  • ارتداء الجوارب المطاطية الضاغطة.
  • تجنب الاستحمام بالماء الساخن.
  • تناول اللبن؛ لتوافر الفيتامينات والأملاح فيه، وتزويد الجسم بالطاقة اللازمة له.
  • الجلوس مباشرةً عند الشعور بالإغماء.


أطعمة تعالج انخفاض ضغط الدم

  • الزبيب: يُعدّ الزبيب علاجاً طبيعياً لانخفاض ضغط الدم؛ فيتم تناوله بنقع (30-40) حبة من الزبيب في مقدار كوب من الماء، وتناوله صباحاً على الريق.
  • اللوز والحليب: يُعدّ خليط اللوز والحليب من العلاجات المتوافرة في كل بيت، فهو يعتبر علاجاً لانخفاض ضغط الدم، ويُحضّر بوضع (5-6) حبات من اللوز في الماء لمدة ليلة كاملة، وفي صباح اليوم التالي يُقشّر اللوز ويُطحن حتى يتشكل على هيئة عجين، ومن ثم يُحضّر كوب من الحليب، ويضاف إليه اللوز، ويُشرب في صباح كل يوم.
  • عصير الجزر: يُفضّل تناول كوب من عصير الجزر الطازج المحلّى بالعسل في الصباح الباكر، وهو علاج لانخفاض ضغط الدم.