بحث حول الحاسوب

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٥
بحث حول الحاسوب

الحاسوب

هو مجموعة من الآلات التي تترابط مع بعضها البعض، ويتكوّن من مكوّنات مادية ومكوّنات برمجية؛ وهي أنظمة التشغيل، ويقوم بتبادل المعلومات والبيانات مع الأجهزة الأخرى، التي تستطيع القيام بمئات بلايين العمليات الحسابية والمنطقية، ويعتمد الحاسوب على رقمين هما الصفر والواحد في تخزين البيانات.


مكونات الحاسوب

يتكون الحاسوب من جزئين رئيسين مترابطان ومندمجان مع بعضهما هما:

  • المكونات المادية: وهي جميع المعدات والأجزاء التي تستطيع أن تراها وتلمسها من الصندوق الذي يحتوي على باقي المكوّنات، مثل اللوحة الأم، التي تتّصل فيها باقي الأجزاء من القرص الصلب الذي يعمل عل تخزين المعلومات، والبيانات، والميموري التي تعمل على نقل البيانات، وأيضاً الشاشة والفأرة والكيبورد إلخ.
  • المكونات البرمجية: هي البرامج التي تشكل عقل الكمبيوتر، وهي التي تمكن الإنسان من إعطاء الأوامر لأجزاء الكمبيوتر بالعمل، كبرامج أنظمة التشغيل، مثل: ويندوز إكس بي، وويندوز سيريف، وبرامج الأنظمة التطبيقية، مثل مايكروسوفت أوفيس، وحتّى الفيروسات تعتبر من البرمجيات، ويقوم بصناعة هذه البرامج عدد من المختصّين، والخبراء في مجال الحاسوب.


أنواع الحواسيب

تتنوّع الحواسيب وتختلف باختلاف طرق استخدامها، وتقسّم إلى ما يلي:

  • الحاسب الشخصي: سمّي بهذا الاسم؛ لأنّ حجمه كبير بعضاً ما، ويسمح بوضعه على سطح المكتب، وهو الأكثر استخداماً وشيوعاً بين الناس.
  • الحاسب المحمول: وهو الحاسوب الصغير بحجم حقيبة اليد، سهل الحمل، والتنقل، ويتميز بارتفاع سعره؛ لأنّه أصغر من الحاسب الشخصي.
  • حاسب الكف: وهي الحواسيب التي تحمل في اليد، مثل الآيباد والآيفون.
  • حاسب الخادم: وهي أجهزة مصنعة للاستخدام في محطات الحواسيب، مثل الشبكات وإلخ، وتتميز هذه الحواسيب بقدرتها على تحمل الضغط الكبير، وسرعتها الهائلة في معالجة البينات، التي لا تقارن بالحواسيب العادية، وذلك لسرعتها الهائلة.


استخدامات الحاسوب

يتميّز الحاسوب بكثرة استخداماته في مجالات عديدة، مثل: تصميم الإعلانات بكافة أنواعها، وتصنيع المنتجات في المصانع، حيث يعتمد على الحاسوب بشكل أساسي في إصدار الأوامر لآلات التصنيع، كما أنّه يوفّر الوقت، والجهد، والأيدي العاملة، ويستخدم في تخزين المعلومات والبيانات في البنوك عن طريق المحاسبة المالية لأصحاب الأموال، والعملاء، والمستشفيات، حيث يقوم الحاسوب بمساعدة الطبيب بعرض التقارير المخزنة عن حالة المرضي، إلى جانب الاستخدام الشخصي للإنسان العادي، حيث أصبح بمقدور أي شخص امتلاك حاسوب شخصي، كما أنّ الحاسوب يستخدم في مجالات التعليم، عن طريق عرض المعلومات بالصوت والصورة، ولقد أصبح الحاسوب شيء ضروري في حياتنا، لكثرة استخداماتنا له بشكل يومي، وذلك يعود للتقدم العلمي الهائل في مجال التكنولوجيا.