بحث عن الإحصاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٤ ، ٨ أغسطس ٢٠١٨
بحث عن الإحصاء

الإحصاء

مصطلح الإحصاء (بالإنجليزية: Statistics) مشتق من الكلمة الإيطالية (Statista)، والكلمة الألمانية (Statistik)، والكلمة اللاتينية (Status)، فكل هذه المصطلحات تُعنى بمعلومات الدولة (بالإنجليزية: Political state)، حيث كان بداية استخدام هذا المصطلح لجمع البيانات التي تخص أفراد الدولة، لغاية إنشاء قاعدة بيانات يتم من خلالها فرض الضرائب لتحسين الوضع المادي للدولة، كما تم تعريف الإحصاء على أنه العلم الذي يهتمّ بجمع البيانات الرقمية، ومن ثم تنظيمها وترتيبها وتحليلها، بهدف الوصول إلى نتاجات معينة لتوضيح ظاهرة أو حالة ما، أمّا علم الإحصاء فيُعرَّف على أنه طريقة يتم من خلالها جمع البيانات والمعلومات وتحويلها إلى صورة عددية، حيث تُجمَع هذه البيانات بشكل منتظم، وفيما يخص استخدامات الإحصاء فهي كثيرة، كاستخدامها في العلوم الطبية، وعلم الاجتماع، والاقتصاد، والصناعة، والكيمياء، والرياضة، والإدارة، وغيرها العديد من المجالات.[١]


كما يمكن تعريف علم الأحصاء على أنه مجموعة من الطرق التي تبحث عن البيانات، ومن ثمّ تعرضها وتفسّرها بأساليب علمية، وذلك من أجل ترسيخ هذه النتائج لوضع التقارير المناسبة حول قضية معينة.[٢]


مراحل العملية الإحصائية

تتضمن العملية الإحصائية مجموعة من المراحل:[١]

  • جمع البيانات: هي مرحلة جمع المعلومات العددية من مصادر موثوقة كالمصادر الحكومية، أو يمكن الحصول على البيانات من خلال أخذ عينة من المشاهدات بدلاً من مسح الكل.
  • تنظيم البيانات: وهي مرحلة ترتيب وتنظيم المشاهدات ضمن جداول خاصة تسمى بالجداول الإحصائية، أو يمكن تنظيمها عن طريق الرسومات البيانية، وذلك بهدف سهولة عرضها ومعالجتها بأسلوب رياضي.
  • المعالجة الرياضية: وهي المرحلة التي يتم من خلالها الوصول إلى نتائج رقمية، عن طريق معالجة المشاهدات والبيانات، وتتميز هذه النتائج بأن لها مؤشرات تدل على مدى تقاربها أو تشتتها عن بعضها البعض، كمقاييس النزعة المركزية، أو معاملات الإرتباط.
  • تحليل النتائج: وهي إحدى أهم المراحل التي تمر بها العملية الإحصائية، حيث أنها تعمل على تحويل البيانات الصماء إلى معلومات واضحة، فهذه العملية تتطلب الصدق والدقة، وعدم التحيز، كما وأنه يجب أن يكون الباحث على معرفة جيدة ومطلع على موضوع البحث بشكل تام.


أقسام الإحصاء

الإحصاء الوصفي

يتضمن علم الإحصاء كل ما يخص جمع وتحليل وتفسير المشاهدات، كما أنه يتضمن تمثيل البيانات، كحساب معدل الدخل الشهري والنفقات لعائلة ما، أو حساب نسب الطلاق والزواج في أحد الدول، أو عمل استبانة لتبين رأي المجتمع حول نقطة معينة، ولهذا يستحدم الإحصاء الوصفي ليقوم بوصف البيانات والعمل على تحويلها إلى أرقام لعرضها بالصورة المناسبة سواءاً كان ذلك باستخدام الخرائط، أو الجداول الإحصائية، أو الرسومات والمنحنيات البيانية التي تعمل على توضيح الظواهر أكثر من أي أسلوب آخر، كما ويتضمن حساب بعض المؤشرات الإحصائية كمقاييس النزعة التي تتضمن، المنوال والوسط والوسيط والمدى،...وغيرها، ومقاييس التشتت التي تتضمن الانحراف المعياري والتباين والمدى،..وغيرها.[١]


الإحصاء الإستدلالي

ويطلق عليه أيضاً الإحصاء التحليلي، حيث يهتم في وضع القرارات المناسبة بناءاً على النتاجات التي تم اسنتناجها من البيانات التي تم جمعها، ويستخدم لذلك عدة أساليب وهي:[١]

  • التقدير: يعني العمل على تقدير معالم المجتمع الذي يعمل على دراسته، عن طريق التقدير النقطي، كتقدير الوسط الحسابي، وذلك من خلالل وضعها في فترة لها حدين، حد أدنى، وحد أعلى.
  • اختبار الفرضيات: يعني استخدام المشاهدات التي تم جمعها من المجتمع، والمؤشرات الإحصائية، بهدف الوصول إلى قرار نحو الفرضيات التي تم تنبؤها في بداية الدراسة، وبناءاً عليه إما ان تقبل الفرضية أو ترفض.


البيانات الإحصائية

البيانات الإحصائية هي عبارة عن مجموعة من البيانات والمعلومات الخام التي تمثل علم الإحصاء، وتصنف البيانات إلى عدة أصناف، تلخص بما يأتي:[١]

  • بيانات نوعية: هي عبارة عن البيانات التي لا تقاس بشكل مباشر، مثل الحالة الاجتماعية (غني، متوسط، فقير)، والجنس(ذكر، أنثى)، أي البيانات الترتيبية، والبيانات الإسمية.
  • بيانات كمية: هي البيانات التي تقاس من خلال الأرقام مثل(أعداد العاملين، الطول، والوزن والطول،...وغيرها).


مصادر البيانات

تُجلَب البيانات من مصادر عدة، منها ما يأتي:[١]

  • مصادر من الميدان، حيث يُحصل عليها بشكل مباشر: فيقوم الباحث بجمع المعلومات والتحري عن الحقائق حول دراسة معينة بنفسه، كالاستبانة مثلاً.
  • مصادر رسمية، حيث تتولّى المؤسسات المختصة مسؤولية جمع البيانات الإحصائية عن الظواهر باختلاف أنواعها؛ مثل: الظواهر الصحية، والعلمية، والاقتصادية،... إلخ.


طرق جمع البيانات

يتم جمع البيانات من خلال عدة طرق، منها ما يأتي:[٢]

  • الطريقة المباشرة: هي الطريقة التي يتم من خلالها جمع البيانات من موقع الحدث وأرض الواقع بشكل مياشر.
  • الطريقة غير المباشرة: هي الطريقة التي يتم من خلالها جمع البيانات من خلال السجلات والوثائق الرسمية والتاريخية.
  • طريقة الاستبيان: هي عبارة عن حزمة من الأوراق التي يتم توزيعها عل مجموعة من الأفراد بهدف الإجابة عن مجموعة الأسئلة التي تحويها هذه الأوراق حول موضوع معين.
  • طريقة المقابلات الشخصية: هي الطريقة التي يتم من خلالها سؤال الباحث لأفراد المجتمع المراد دراسته بشكل شخصي ومباشر.
  • طريقة الاختبارات الخاصة: تستخدم هذه الطريقة في أوضاع خاصة، كامتحان مستوى الذكاء مثلاً.


العينة وطرق اختيارها

تُعرَّف العينة على أنها جزء من المجتمع الذي تتم دراسته، ويتم أخذ هذه العينة بعدة أساليب، كي تمثل المجتمع الذي تم دراسته أفضل تمثيل، حيث يتميز بالدقة وعدم التحيز، والمصداقية، ومن هذه الأساليب ما يأتي:[٢]

  • تحديد الهدف من الدراسة: يكون ذلك عن طريق طرح الاستفسارات التي تبين سبب الدراسة، والهدف والغاية منها.
  • تحديد المجتمع الإحصائي: قد يطلق عليه أيضاً مصطلح مجتمع الهدف حيث يتم من خلاله تحديد العناصر التي تتم دراستها، ويسمى المجتمع الذي تنتقى منه العينة بمجنمع العينة، حيث يمثل مجموعة جزئية من مجتمع الهدف.


أما بالنسبة للطرق التي تُنتَقى من خلالها العينة، فيمكن تلخيصها بما يأتي: طريقة العينة العشوائية البسيطة، وطريقة العينة الطبقية، والعينة العنقودية، والعينة العشوائية المنتظمة، والعينة المعيارية.[٢]


علاقة الإحصاءات بالعلوم والعلوم الإحصائية

ترتبط الإحصاءات ارتباطاً تاماً بالعلوم والتكنولوجيا، فهي مهتمة بتحليل العلوم الإحصائية، وتركز في دراستها على (التصميم - التنفيذ - التحليل - التنبؤ)، حيث تعمل على دراسة ومناقشة دورها الفعال في كل من عناصر الدراسة، كما يقوم الإحصائيون بفرز بالمساهمة في تقديم المساعدة إلى الباحثين، والعمل على نشر وترويج البرامج الجيدة وأساليب التدريس التي تعتمد على الدراسة التجريبية.[٣]


أما عن علاقة الإحصاءات بالعلوم فالإحصاءات مهمّة جداً لها، حيث ترسّخ االبيانات بالأنشطة التي تُخرج المعلومات والمخرجات، وقد تمكّن العلماء من فهم العلاقة بين العلوم والاقتصاد عن طريق عرض الإحصاءات الرسمية الخاصة بالعلوم بشكل منظّم.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح بواسطة طه حسين الزبيدي، مبادئ الإحصاء، الطبعة الأولى، صفحة 17-22. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث بواسطة كامل , حمدان فليفل، الإحصاء، صفحة 14-18. بتصرّف.
  3. "From Statistics to Statistical Science", onlinelibrary.wiley.com, Retrieved 14-3-2018. Edited.
  4. "Science, accounting and statistics: The input–output framework", www.sciencedirect.com, Retrieved 14-3-2018. Edited.
469 مشاهدة