بحث عن صحيفة المدينة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣٦ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩

صحيفة المدينة

من الخطوات المهمة التي اتخذها الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- في بناء الدولة المسلمة عند وصوله إلى المدينة المنورة؛ إصدار وثيقةٍ تنظّم العلاقات بين أفراد المجتمع المسلم، وبين المسلمين وغيرهم، وخاصةً اليهود، فقد كان ذلك مهماً جداً للحفاظ على الأمن والسلام للناس جميعاً، ورغم أنّ الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- قد وضعها قبل قُرابة ألفاً وأربعمئة سنةٍ، إلّا أنّها اشتلمت على المبادئ الإسلامية التي تقرّر حرية العقيدة والرأي، وحُرمة المال والدماء، وتقضي على العصبية والطبقية، فسبقت بذلك جميع العهود والمواثيق التي تقرّر حقوق الإنسان، والمتأمّل في هذه الصحيفة وبنودها يرى العدالة التي ظهرت من معاملة الرسول -صلّى الله عليه وسلّم- لليهود، ويلحظ اشتمالها على كلّ ما تحتاجه الدولة، وتنظيمها لكلّ العلاقات الموجودة فيها، وبإبرام الصحيفة أصبحت المدينة المنورة وضواحيها دولةً إسلاميةً جديدةً، عاصمتها المدينة المنورة، ورئيسها رسول الله صلّى الله عليه وسلّم.[١]


بنود صحيفة المدينة المتعلقة بالمؤمنين

وردت في صحيفة المدينة عدداً من البنود المتعلقة بالمؤمنين أنفسهم، وفيما يأتي بيانها:[٢]

  • ورد في الصحيفة أنّ المؤمنين أمةٌ واحدةٌ، تشملهم جميعاً من المهاجرين والأنصار، وكلّ من تبعهم وجاهد معهم، ممّا يعني القضاء على جميع الروابط العصبية والقبيلة بينهم، واجتماعهم برابط العقيدة وحده.
  • قرّرت الصحيفة في أحد بنودها مبدأ التكافل الاجتماعي بين المؤمنين، وأقرّت تعاونهم على إعانة الضعفاء ومساعدة المحتاجين.
  • حتّمت الصحيفة على المؤمنين أن ينصروا الضعيف، ويأخذوا على يد البغاة الظالمين، وخصّص هذا البند بهم لأنّهم أحرص الناس على ذلك.
  • أكدّت الصحيفة على موالاة المؤمنين بعضهم ببعضٍ، ودلّت على أنّ دم الكافر لا يكافئ دم المؤمن، فلا يجوز قتل المؤمن بالكافر.


بنود صحيفة المدينة المتعلقة باليهود

وردت في صحيفة المدينة عدداً من النبود المتعلّقة باليهود، وفيما يأتي بيان جانبٍ منها:[٣]

  • يهود بني عوف أمةٌ مع المسلمين، مع بقاء اليهود على دينهم والمسلمين على دينهم.
  • نفقة اليهود على أنفسهم، وكذا نفقة المسلمين على أنفسهم.
  • يتعاون المسلمون واليهود في النصرة على من حارب أهل الصحيفة.
  • يربط بين اليهود والمسلمين النصح والنصيحة والبرّ دون إثمٍ.
  • أكدت الصحيفة على مبدأ النصرة للمظلوم.
  • جعلت الصحيفة مردّ أي شجارٍ أو خلافٍ بين أهلها إلى الله سبحانه، ورسوله عليه الصلاة والسلام.
  • أكدت الصحيفة على تعاون المسلمين واليهود على مجابهة من يداهم يثرب، فيقوم كلٌّ منهم بحماية الجانب الذي من قِبَله.


المراجع

  1. "الوثيقة الإسلامية في المدينة المنورة"، www.articles.islamweb.net، 2012-11-4، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-17. بتصرّف.
  2. "صحيفة المدينة"، www.islamweb.net، 2003-5-1، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-17. بتصرّف.
  3. أ.د. راغب السرجاني (2014-3-5)، "ما هي وثيقة المدينة أو معاهدة المدينة التي كانت بين الرسول واليهود ؟"، www.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 2019-1-17. بتصرّف.