بحث عن مدينة الإسكندرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ٢٣ مايو ٢٠١٩
بحث عن مدينة الإسكندرية

الإسكندرية

الإسْكَنْدَرِيَّة وتسمى عروس البحر الأبيض المتوسط، هي إحدى مدن جمهورية مصر العربية، وهي العاصمة الثانية لها، كما أنها تحتل المترتبة الثانية في مصر من حيث المساحة بعد محافظة القاهرة، يحدها من الجهة الشمالية البحر الأبيض المتوسط، ويبلغ طول شاطئها حوالي 70كم2، ومن الجهة الجنوبية تحدّها بحيرة مريوط، ومن الجهة الشرقية مدينة إدكو وخليج أبو قير، ومن الجهة الغربية منطقة سيدي كرير، وتبلغ مساحتها بـ 2879كم2، ويقدّر عدد سكانها بحوالي أربعة ملايين نسمة ونصف، وذلك حسب نتائج إحصائية عام 2006م.


نشأة الإسكندرية

أنشأ الإسكندر الكبير الإسكندرية عام 332ق.م كمدينة يونانية، حيث أمر المهندس الإغريقي دينوقراطيس بوضع مخطط هيكليّ للمدينة، بحيث تصبح امتداداً لقرية الصيادين راقودة، وتجدر الإشارة إلى أنّ المدينة تشكّل امتداداً للمدن الفرعونية المشهورة بحضارتها ومركزها التجاري والديني، كما أنّها كانت في البداية ضاحية لعدد من المدن منها كانوبس، وهيركليون ومنتوس.


بحلول 250ق.م أصبحت الإسكندرية أكبر المدن الموجودة في حوض البحر الأبيض المتوسّط وأكثرها شهرة، وذلك لأنّها أصبحت مركزاً سياسياً وثقافياً واقتصادياً هامّاً في مصر.


أبزر معالم الإسكندرية

حدائق قصر المنتزه

تتكون الحديقة من مجموعة من الحدائق الغناء، المحيطة بأحد القصور الملكية، وتقدر مساحتها بحوالي 370 فداناً، وتضمّ العديد من أحواض الورد والأزهار، وأشجار النخيل، كما تضمّ شواطئ للاستحمام، ومتحفاً، ومركزاً سياحياً، وكذلك خلجان طبيعيّة، بالإضافة إلى الشاليهات، والمطاعم، والفنادق، والحدائق المخصّصة للأطفال.


قلعة قايتباي

أنشأها القائم المسلم ناصر بن قلاوون في القرن الخامس عشر، وذلك للدفاع عن المدينة من هجمات الأعداء، وتقع هذه القلعة على جزيرة فاروس الواقعة بحي الأنفوشي، وتحديداً في طرف الشمالي للميناء الشرقي، وتعدّ قلعة قايتباي إحدى القلاع المشهورة على مستوى العالم، حيث إنّها حصن هندسيّ ذكي ّورائع.


شواطئ الإسكندرية

تعّد هذه الشواطئ من أبرز المعالم في الإسكندرية منها شاطئ الميامى، وشاطئ المعمورة، وأيضاً شاطئ العجمي، والجدير بالذكر أنّ هذه الشواطئ جعلت من الإسكندرية منتجعاً ومصيفا مصرياً، يزوره الميلايين من الأشخاص على مدار العام، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الشواطئ تضمّ العديد من الفنادق والإسكانات الصيفيّة.


حديقة أنطونيادس

تضمّ هذه الحديقة العديد من الزهور والأشجار المتناسقة، كما أنّها تضم العديد من التماثيل الرخاميّة المنحوتة على الطريقة اليونانية، بالإضافة إلى العديد من حدائق الشلالات وهي حديقة مركزيّة تقع في الجهة الشرقية من المدينة، وتمتاز بطبيعتها الخاصّة والمتميزة بالانخفاضات والارتفاعات والممرّات المائيّة.


المسرح الرومانى

يقع هذا المسرح بكوم الدكة، أنشئ في مطلع القرن الرابع الميلادي، كما أنّه يعّد المسرح الروماني الوحيد في مصر.