بعض استخدامات المياه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٦
بعض استخدامات المياه

المياه

يتميّز المياه عن السوائل الأخرى بأنّه ليس له لون، أو طعم، أو رائحة، وهو موجود المسطحات المائيّة المختلفة مثل: الجداول، والبحيرات، والبحار، والمحيطات، أو من خلال الهطولات سواء كانت أمطاراً أم ثلوجاً، وهو من المكوّنات الأساسيّة لسوائل كافة الكائنات الحيّة، إذ إنّه من أكثر المركبات الكيميائيّة انتشاراً.


يتكوّن المياه من ذرتي هيدروجين وذرة أكسجين مرتبطتين مع بعضها في رابطة تساهميّة، وبذلك تكون صيغته الكيميائيّة H2O، وهو مادة سائلة عند ظروف الضغط والحرارة القياسيّة، كما أنّه يوجد في الحالتين الصلبة والسائلة على شكل جليد وبخار.


الاستخدامات الأساسيّة للمياه

الاستخدامات المنزليّة

تستخدم المياه في المنزل لأغراض كثيرة ومتعددة مثل: الشرب، والطبخ، والاستحمام، وغسل الملابس، وغسل الأطباق، بالإضافة إلى استعمالها في خدمات الصرف الصحي، ويمكن توفير استهلاكها بتوفير الآبار والخزانات الأرضيّة التي يتم الاعتماد عليها في الحصاد المائي، وتتولى البلديّات مهمّة توزيع الماء على المنازل بعد تنقيتها من خلال الشبكات، أو الأنابيب، أو صهاريج الضخ.


تلجأ بعض الدول لاستخدام مياه البحار دون أن تعالجها لأعمال تنظيف البيوت والمرافق العامة؛ بهدف توفير المياه العذبة، إذ تحتاج عمليّة التنقية وإزالة الشوائب والمواد الضارة، والميكروبات للكثير من الخطوات، والتي تتمثل في الترشيح، والتعقيم، والكلورة، والتناضج العكسي، وغيرها من الخطوات.


الزراعة

من أهم وأشهر استخدامات المياه ري المحاصيل الغذائيّة المزروعة، وبينت بعض الدراسات أنّ الدول النامية تستهلك ما يقارب تسعين بالمئة من إجمالي الماء المخصص للزراعة، وظهرت في العقود الأخيرة الكثير من الحملات التوعويّة التي تهدف إلى الحث على ترشيد استخدام الموارد المائيّة في هذا المجال، والاعتماد على الري بطريقة التنقيط؛ لأنّ الاستمرار في استهلاك الماء على الوتيرة المتزايدة من أجل الري سينتهي بالعديد من الأزمات في مناطق مختلفة حول العالم.


الصناعة

  • تستخدم المياه في عمليّات المبادلات الحراريّة، إذ تتميز بسعة حراريّة عالية تصلح للتبريد والتسخين في الوقت ذاته، ومن الممكن الحصول على المياه الباردة من المصادر الطبيعيّة المتوفرة مثل: الأنهار الجارية، والبحيرات، كما يمكن تسخينها واستخدامها في نقل الحرارة من خلال عمليتي التبخير والتكثيف.
  • تعتبر من المذيبات والكواشف الكيميائية، حيث تستخدم في العمليات الكيميائيّة كوسط للتفاعل، أو لإذابة المواد الأخرى، واستخلاص البلورات، كما تدخل في عمليتي التحليل والطلاء الكهربائية، وفي صناعة البطاريات.
  • تدخل في العمليّات التقنيّة كوسيط لربط وتجميع الجبص والإسمنت، كما تستخدم في عمليّات التصديع والقطع بمساعدة الضغط المرتفع، وتعتبر وسطاً ناقلاً جيداً للضغط في الكثير من التطبيقات الهيدروليكيّة.
  • تعتبر مصدراً لتوليد الطاقة الكهرومائيّة التي يتم من خلالها الحصول على الكهرباء.


استخدامات أخرى للمياه

  • مكافحة الحرائق: تستخدم المياه لإخماد الحرائق، وذلك لخمولها الكيميائي، وارتفاع درجات الحرارة التي يتبخر عندها.
  • الاستخدامات العلميّة: كانت المياه تُعتبر أساساً لتعريف وحدة الوزن، كما استخدمت النقطة الثلاثيّة للمياه لتعريف مقياس درجة الحرارة الكلفن مما سهل عمليّة إيجاد الصفر المطلق.
  • الترفيه: تستخدم المياه في التزيين وصناعة الديكورات الخارجيّة؛ وذلك بإنشاء الجداول والشلالات المائيّة الصناعيّة، بالإضافة إلى وضع النوافير في الساحات والحدائق العامة، كما أنّ هناك الكثير من الرياضات المائيّة كالسباحة، والتزلج على المياه، وركوب الأمواج، والغطس.