تأثير فيتامين ك على الكبد

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٧
تأثير فيتامين ك على الكبد

فيتامين ك

إنّ فيتامين ك هو أحد الفيتامينات الذائبة في دهون الجسم، يُصنع في الأمعاء بواسطة البكتريا المعويّة، يحتاجه جسم الإنسان بكميات متفاوتة تختلف حسب الجنس، وبحسب دراسات أمريكيّة فإن الرجل يحتاج إلى 120 ميكروغراماً يومياً من فيتامين ك، بينما تقل الكميّة عند النساء لتصل إلى 90 ميكروغراماً في اليوم، والجدير بالذكر أن فيتامين ك يسمى الفيتامين المجهول؛ بسبب تجاهل فوائده الرئيسيّة في إجراء العمليات الجراحيّة، بالإضافة إلى دوره في بناء عظام قويّة، وفعاليته في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدمويّة، كما أنه يوفر توازن 80 عنصراً غذائياً لا غنى عنها في جسم الإنسان مثل: المعادن، ومضادات الأكسدة، والإنزيمات، والفيتامينات، والأحماض الأمينيّة.


تأثير فيتامين ك على الكبد

الكبد هو العضو الرئيسيّ الذي يقوم بمهام متعددةٍ في الجهاز الهضميّ، لذلك فإن نقص فيتامين ك بشكل حاد في جسم الإنسان يمكن أن يصيبه بانسداد القناة الصفراء، الأمر الذي يعيق نقل الصفراء من الكبد إلى المرارة ثمّ إلى الأمعاء، والصفراء هي مادة تساعد جسم الإنسان على هضم الطعام.

من ناحية أخرى يساعد فيتامنين ك على تكوين مادة البروثرومين المهمة لتجلط الدم، والتي تمنع حدوث أي نزيف داخلي خاصة في الكبد.


مصادر فيتامين ك

يحصل الإنسان على فيتامين ك من خلال تناول الأطعمة المعتاد عليها دون الحاجة لاتباع نظام عذائيّ معيّن، وفيما يلي قائمة بأهم الأطعمة التي تحتوي على هذا الفيتامين مع نسبته فيها:

  • كوب من السبانخ المطهوّ 262 ملغم.
  • كوب من البروكلي الطازج 120 ملغم.
  • كوب من الكرنب 102 ملغم.
  • قطعة متوسطة من لحم الضأن 88 ملغم.
  • ملعقة من زيت فول الصويا 76 ملغم.
  • ملعقة من الحمص 74 ملغم.
  • حبة من البندورة 28 ملغم.


أسباب نقص فيتامين ك

  • عدم قدرة البكتيريا المعويّة على إنتاج ما يكفي من فيتامين ك خاصة عن الأطفال حديثي الولادة.
  • المداومة على تناول المضادات الحيويّة التي تسبب قتل البكتيريا المعويّة.
  • سوء امتصاص الدهون.
  • تناول العقاقير الدوائيّة المانعة لتجلط الدم، والتي تُستخدم في علاج بعض أمراض القلب.


فوائد فيتامين ك

  • التقليل من خطر الإصابة بهشاشة العظام؛ بفضل قدرته على زيادة نسبة الأوستيوكالسين الذي يساعد على بناء العظام.
  • منع نمو الخلايا السرطانيّة.
  • الحد من نزيف الدورة الشهريّة وآلامها.
  • علاج حالات القيء والغثيان التي قد تصيب المرأة الحامل.
  • تقليل احتماليّة الإصابة بمرض الزهايمر والنسيان المتكرر.
  • يساعد الجسم على امتصاص الغذاء بطريقة سليمة.