تأسيس مدينة فاس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠١٦
تأسيس مدينة فاس

مدينة فاس

فاس مدينةٌ عربيةٌ مغربيةٌ تقع فلكياً على خط طول 4.983 غرب خط جرينتش، وعلى دائرة عرض 34.05 شمال خط الاستواء، وتقع جغرافياً في جهة الشمال الوسطي من المملكة المغربية، وتبلغ مساحة أراضيها 500كم²، وترتفع عن مستوى سطح البحر383.7 متراً، وتقسم إلى ثلاثة أقسام هي: فاس الجديد، وفاس البالي (المدينة القديمة)، والمدينة الجديدة، كما تقسم المدينة إدارياً إلى ست مقاطعات، هي: أكدال، والمرينيين، وزواغة، وسايس، وجنان الورد، وفاس المدينة، ولها توأمةٌ مع عدة مدن كمدينة بويبلا، ونابلس، والقدس، وبرشلونة، وقرطبة، والقيروان، وسوون، وبوبوديولاسو، وقرطاجنة، وكولومبيا، وسانت إتيان، وقلمرية، ومونبلييه.


تأسيس مدينة فاس

تأسست فاس على يد إدريس بن عبد الله في القرن الثامن الميلادي وتحديداً في العام 789 للميلاد/ 172 للهجرة، وجعلها عاصمةً للدولة الإدريسية، وقد شيّدها على الضفة اليمنى من نهر فاس، وبعد 20 عاماً من وفاة إدريس الأول شيد ابنه إدريس الثاني المدينة الثانية على الضفة اليسرى من النهر.


سكان مدينة فاس

بلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2014م 1.112نسمة، حيث تحتل المدينة المرتبة الثانية من بين المدن المغربية من حيث عدد السكان، ويتحدث سكانها اللغة العربية التي تعتبر لغةً رسميةً في المملكة المغربية، أمّا الديانة فيدين معظم سكانها بالدين الإسلامي، وأقليات تدين بالدين المسيحي.


معلومات عن مدينة فاس

  • يمتاز مناخها بأنّه مناخ قاري: حيث إنّه حارٌ في فصل الصيف، وباردٌ في فصل الشتاء، ومعتدلٌ في فصلي الخريف والربيع.
  • نالت المدينة لقب العاصمة الثقافية والروحية.
  • تضم العديد من القرى كقرية بولمان، وصفرو، وبا محمد، والبهاليل، كما تشتهر فاس بتعدد أحيائها كحي كريم، وعوينات الحجاج، والطلعة الصغيرة، والنرجس، وسهب الورد، وظهر مهراز، والسعادة، وسيدي إبراهيم، وباب الفتوح.
  • تضمّ المدينة عدداً من المعالم السياحية والتاريخية كـ:
    • الأبواب التاريخية: باب محروق، وباب أبي الجنود، وباب جبالة، وباب زيات، وباب الفتوح، وباب البرجة، وباب السمارين، وباب الخوخة.
    • القصور: شُيدت على يد المرينيين أيام حكمهم للمدينة كالقصر الملكي، وقصر النجوم.
    • مسجد القرويين: شُيد في العام 857 ميلادي.
    • المدارس التاريخية: كالمدرسة المصباحية، ومدرسة الصفارين، ومدرسة فاس، والمدرسة البوعنانية.
    • معالم أخرى: مسجد الرصيف، وشارع علال بن عبد الله، ومتحف الفنون والحرف الخشبية، وزاوية مولاي إدريس، والمدينة القديمة، وكنيس دنان اليهودي، ودار البطحاء، والبرج الشمالي.
  • خضعت المدينة مدّة ثلاثين عاماً لحكم الأمويين، وبعدها حُكمت على يد أمراء زناتة، ثمّ المرابطين، وتلاهم الموحدين، والمرينيين، والاحتلال الفرنسي.