تاريخ برج الميزان

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٢ ، ١٥ يونيو ٢٠١٧
تاريخ برج الميزان

برج الميزان

يعتبر برج الميزان بأنّه البرج السابع من دائرة البروج الاثني عشر، أي قوس من دائرة الشمس، وهو من أبراج الجهة الجنوبيّة للسماء، وتمر منه الشمس من تاريخ 23 أيلول وحتى 23 تشرين الأول، كما تكون الشمس في أول هذا البرج عند اعتدال الشمس الخريفي، وهو من الأبراج ذات الطبيعة الهوائيّة، وكوكبه هو الزهرة، ويعود تاريخ هذا البرج إلى الأسطورة التي رويت عنها، والتي سنعرفكم عليها في سطور موضوعنا التالي، إلى جانب إيجابيات وسلبيات هذا البرج.


أسطورة برج الميزان

تروي أسطورة هذا البرج أنّه كان هناك إلهاً يدعى جوبتير، وهو كبير الآلهة أجبر الآلهة تميس ابنة تيتة وأورانوس على تسليم نفسها له، وأنجبت له ثلاث بنات؛ واحدة تدعى سلام، والأخرى إنصاف، والأخيرة شريعة، ورسخت هؤلاء البنات طباع الميزان في العدل والمساواة، بينما كانت الأم تميس رمزاً للعدل الذي يغطي عينيها، وتحمل الميزان في يديها، ثمّ تصدر حكمها بموضوعيّة وشفافيّة، ويشار إلى أنّها كانت لا تنظر إلى الأمور، ولكنها تقيمها، وعند صعود ستريا العذراء إلى السماء حملت معها هذا الميزان الذي أصبح رمزاً لبرج الميزان.


إيجابيات مواليد برج الميزان

أهم الجوانب الإيجابية التي يتميّز بها مواليد هذا البرج عشقهم للانسجام، والتوافق مع الآخرين، كما أنّهم محبون لجمال الطبيعة والبشر، ويتميّزون بحنانهم، واحترامهم لمشاعر الغير، وعاطفيتهم تجاه العديد من الأمور، فهم يبتعدون عن إيذاء الآخرين، ويفعلون كل ما يقدرون عليه لمساعدة غيرهم، ويسعون إلى تحقيق التوازن في كل أمورهم، ولديهم القدرة على تكوين صداقات وعلاقات يغلب عليها الإخلاص والود، بالإضافة إلى استمتاع الآخرين بصحبتهم كونهم معتدلون في إبداء آرائهم، ومنفتحون، ويدرسون الأمور جيّداً قبل الإقبال عليها، كما أنّهم من أكثر مواليد الأبراج حساسيّة، وهذا ما يجعلهم يضعون نفسهم مكان الشخص المقابل قبل التفكير في جرح مشاعرهم أو إيذائهم بأي طريقة.


يقدّر مواليد هذا البرج الجمال كونهم مرهفو الحسّ، ويحبذون المفروشات الجميلة، والملابس الأنيقة، وعندهم ميول فنيّة راقية، وذوقهم رفيع، وتتميّز مساكنهم بترتيبها، وجمال ديكورها، ويرحبون بالضيوف بشكلٍ لائق ومهذب، كما أنّهم ممن ينجذب الآخرين لصحبتهم.


سلبيات مواليد برج الميزان

هناك بعض الجوانب السلبيّة في شخصيّة مواليد هذا البرج، والتي من أهمها لجوئهم إلى الخداع والكذب في بعض الأحيان للتوفيق بين المتعاركين، ولكن يجب تجنب التعود على هذه العادة السيئة وهي الكذب، كما أنّ هناك العديد منهم يفضلون العيش في عالم من صنع خياله، بالإضافة إلى أنّه من السهل إقناع مواليد هذا البرج بآراء الآخرين عند وجودهم في خضم النقاشات الجديّة، ولكنهم يكتشفون أنّهم على غير الصواب بعد مرور الوقت، كما أنّ مولود برج الميزان من الشخصيات التي تحرص على امتلاك الأشياء الماديّة والكماليّة، وهذا ما يعرضهم لانتقاد الآخرين.