تاريخ كرة اليد

كتابة - آخر تحديث: ٠٣:٠٠ ، ١٨ مايو ٢٠٢٠
تاريخ كرة اليد

تاريخ كرة اليد

تُعتبر رياضة كرة اليد واحدةً من أقدم الألعاب الكروية في التاريخ؛ حيث مورست اللعبة في عهد الفراعنة القدامى وبشكلٍ قريب من اللعبة الحالية لكرة اليد، كما أن الحضارات المُتعاقبة على كلٍّ من أمريكا الوسطى والجنوبية كانت من الحضارات التي مارست اللعبة أيضاً،[١] أما كرة اليد بشكلها الحديث فقد ظهرت في نهاية القرن التاسع عشر في الدول الاسكندنافية بالإضافة إلى ألمانيا،[٢] ويعود الفضل في تطوير اللعبة بشكلها الحالي إلى خبراء التربية الرياضية الألمان، بينما يُعتبر السويدي جي والستروم (بالسويدية: G. Wallström) صاحب الفضل في إدخال اللعبة إلى بلده السويد؛ وذلك في عام 1910م، وفي أربعينيات القرن العشرين تم اختراع كرة اليد الداخلية التي تُلعب في الصالات المُغلقة وكان ذلك في دولة الدنمارك، وقد أصبحت اللعبة على اثرها تُلعب بفريقين يتكون كلٌّ منهما من سبعة لاعبين.[٣]


نُشرت أول قواعدٍ حديثة للعبة في عام 1917م في ألمانيا من قِبل كل من ماكس هايزر (بالإنجليزية: Max Heiser)، وكارل شيلينز (بالإنجليزية: Karl Schelenz)، وإريك كونيغ (بالإنجليزية: Erich Konigh)، وشهدت تلك القوانين تحسيناتٍ أضافها كارل شيلينز بعد عام 1919م،[٤] وكانت هذه التعديلات هي القوانين الدولية الأولى التي لُعبت المباريات الدولية الأولى لكرة اليد بموجبها،[٤] وقد تم تنظيم أول مباراةٍ دولية خاصة بالرجال في كرة اليد في عام 1925م؛ والتي جمعت بين كل من ألمانيا والنمسا، وشهد العام 1930م إقامة أول مباراةٍ دولية خاصة بكرة اليد للسيدات؛ والتي جمعت أيضاً بين كل من المُنتخبين الألماني والنمساوي، أما أول مُباراة كرة يد تُقام ضمن صالةٍ مُغلقة كانت في عام 1935م وجمعت بين كل من المُنتخبين الدنماركي والسويسري.[٥]


قُدِّمت كرة اليد كرياضةٍ أولمبية لأول مرة في عام 1972م خلال دورة الألعاب الأولمبية المُنعقدة في مدينة ميونخ الألمانية، وفازت دولة يوغسلافيا بالميدالية الذهبية لكرة اليد بعد مُنافسةٍ اشتملت على ستة عشر فريقاً من فِرَق الرجال، وشهد عام 1976م إدخال كرة اليد النسائية في الألعاب الأولمبية المُنعقدة في مونتريال، وفاز مُنتخب الاتحاد السوفييتي لكرة اليد للسيدات بذهبية تلك البطولة،[٢] أما في العصر الحالي فقد أصبحت رياضة كرة اليد رياضةً ذات شعبيةٍ كبيرة يتم مُمارستها في جميع أنحاء العالم وبعددٍ كبيرٍ من اللاعبين المُحترفين؛ حيث يُقدَّر عدد لاعبي كرة اليد حول العالم بسبعة ملايين لاعباً.[٣]


تاريخ كرة اليد الشاطئية

يعود تاريخ كرة اليد الشاطئية إلى عام 1990م؛ حيث ظهرت في جزيرةٍ صغيرة في جنوب إيطاليا تدعى بونزا، وقد استضافت تلك الجزيرة أول بطولة كرة يد شاطئية في عام 1992م، وقد شهد نفس العام تأسيس لجنةٍ مُنظمة لهذا النوع من كرة اليد؛ إلا أن هذه اللعبة لم تكن رسميةً حتى عام 1994م؛ حيث تم الاعتراف بها رسمياً من قِبل الاتحاد الدولي لكرة اليد (IHF) وكان ذلك عقب عامٍ واحد على إقامة أول بطولةٍ دولية لكرة اليد الشاطئية في عام 1993م، وقد تم عقد أول بطولةٍ أوروبية رسمية في عام 2000م؛ والتي استضافت مدينة جيتا الإيطالية أحداثها، واستطاع مُنتخب روسيا البيضاء للرجال بالفوز بأول لقبٍ لأبطال أوروبا لكرة اليد الشاطئية للرجال، وبعد ازدياد شعبيتها أُقيمت أول بطولة كرة يد شاطئية للناشئين في عام 2008م.[٦]


تاريخ بطولات كرة اليد

يعود تاريخ إقامة أول بطولةٍ عالمية لكرة اليد للرجال إلى عام 1938م؛ والتي تم عقدها في ألمانيا التي فازت بالميدالية الذهبية لتلك النسخة من البطولة على حساب مُنتخب النمسا، وقد سيطرت المُنتخبات الأوروبية على جميع الميداليات الخاصة بالبطولة منذ تأسيسها إلى هذا اليوم، وتُعتبر دولة قطر الدولة الوحيدة غير الأوروبية التي استطاعت حصد ميدالية في بطولة العالم لكرة اليد للرجال وذلك بعد وصولها لنهائي البطولة في عام 2015م إلا أنها لم تتمكن من تحقيق اللقب بعد خوضها المُباراة النهائية أمام المنُتخب الفرنسي الذي تُوج بلقب البطولة،[٧] ومنذ تأسيسها كانت بطولة العالم لكرة اليد للرجال تُقام مرةً واحدة كل أربعة أعوام إلا أنها أصبحت تُقام مرةً واحدة كلَّ سنتين بعد البطولة المُنعقدة في العام 1995م، وتُقام تلك البطولة العالمية بتنظيمٍ من الاتحاد الدولي لكرة اليد الذي يُنظم أيضاً بطولة العالم لكرة اليد للسيدات والتي أُجريت لأول مرةٍ في عام 1957م، بالإضافة إلى بطولات الناشئين من الرجال والسيدات.[٤]


تأسيس الاتحاد الدولي لكرة اليد

يعود تاريخ تأسيس أول هيئةٍ حاكمة لرياضة كرة اليد إلى عام 1928م؛ حيث تم تأسيس ما يُعرف بالاتحاد الدولي لكرة اليد للهواة (بالإنجليزية: International Amateur Handball Federation) والذي يُشار له بالاختصار (IAHF) وكان ذلك بمناسبة الألعاب الأولمبية التي تم عقدها في أمستردام،[٢] وشهد العام 1946م تأسيس الاتحاد الرسمي والفعلي لكرة اليد؛ وذلك في مدينة كوبنهاغن الدنماركية؛ والذي عُرِف باسم الاتحاد الدولي لكرة اليد (بالإنجليزية: International Handball Federation) ويُشار له بالاختصار (IHF)، وشغر الأمريكي أفري بروندج الذي أصبح فيما بعد رئيساً للجنة الأولمبية منصب أول رئيسٍ لذلك الاتحاد،[٣] ويُعتبر الاتحاد الدولي لكرة اليد هو الهيئة الإدارية والرقابية الخاصة برياضة كرة اليد حول العالم؛ والذي يضمُّ 159 اتحاداً وطنياً مُختلفاً.[٤]


يقع على عاتق هذا الاتحاد العالمي العديد من المسؤوليات والواجبات مثل وضع قواعد اللعبة، وتغييرها، وتنظيم المُسابقات العالمية وفقاً للنظام الأساسي للاتحاد، ووضع بطولات كرة اليد الأولمبية والعالمية، بالإضافة إلى تحديد تقويمٍ للأحداث الدولية المُتعلقة بهذه الرياضة، وللاتحاد الدولي مسؤولية اختيار الحُكام الدوليين وتدريبهم، بالإضافة إلى عقد الدورات التدريبية لكلٍّ من حُكام اللعبة ومُدربيها بهدف رفع كفاءتهم، ويعمل الاتحاد الدولي لكرة اليد على تقديم الدعم للجان المعنية في الاتحادات القارية المُختلفة، بالإضافة إلى وضع الخطط والمُقترحات التي من شأنها أن تحسن من لعبة كرة اليد في المُستقبل.[٨]


المراجع

  1. "History of Handball", gaa.ucc.ie, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "HISTORY", www.olympic.org, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "History of Handball", handballaustralia.org.au, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Handball", sportsboard.punjab.gov.pk, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  5. International Handball Federation (2013), HANDBALL, Egypt: IHF, Page 22. Edited.
  6. "EHF Beach Handball History", bheuro2017.com,1-2-2017، Retrieved 4-5-2020. Edited.
  7. "World Men’s Handball Champions", whoholdsthetitle.com,28-1-2019، Retrieved 4-5-2020. Edited.
  8. International Handball Federation (2016), Duties of IHF Permanent Commissions , switzerland: IHF, Page 3-4. Edited.