تحاميل الطلق الصناعي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٢٧ ، ١١ مارس ٢٠١٩
تحاميل الطلق الصناعي

تحاميل الطلق الصناعيّ

تحتوي تحاميل الطلق الصناعيّ على مادّة البروستاغلاندين (بالإنجليزيّة: Prostaglandin)، إذ يتمّ وضع التحميلة داخل عنق الرحم، أو بالقرب منه خلال فحص المهبل، وكلَّما كان عنق الرحم مُهيَّئاً أكثر، زادت احتماليّة نجاح هذه الطريقة في تحفيز الطلق الصناعيّ، وفي الحقيقة، يُمكن استخدام تحاميل الطلق الصناعيّ وحدها لتحفيز حدوث الولادة، إلا أنَّه في كثيرٍ من الأحيان يتمّ استخدامها قبل استخدام حقنة البيتوسين باثنتي عشرة ساعة، أو أكثر، ويتمّ استخدام تحاميل البروستاغلاندين في حالات مُعيَّنة، كأن يكون عنق الرحم صلباً، أو أنَّ مقدار توسُّعه لا يتجاوز ثلاثة سنتيمترات، أو تصلُّب الرحم، ومن جانبٍ آخر، فإنَّ هناك بعض السلبيّات التي تتعلَّق باستخدام تحاميل الطلق الصناعيّ؛ حيث تُعَدُّ هذه الطريقة بطيئة المفعول، وتتطلَّب وقتاً أطول لتبدأ بتنشيط الولادة، كما أنَّها قد تُسبِّب الغثيان، أو الصُّداع عند بعض النساء.[١]


طُرُق أخرى للطلق الصناعيّ

تُوجَد العديد من الطُّرُق التي يمكن من خلالها تحريض المخاض عند النساء، ومن هذه الطُّرُق ما يأتي:[٢]

  • استخدام تقنية تمزُّق الأغشية الاصطناعيّ: (بالإنجليزيّة: Amniotomy)، إذ يُحدث الطبيب فتحة صغيرة في الكيس الأمينوسي؛ بهدف تحفيز المخاض، وغالباً ما يتمّ اللُّجوء إلى هذه الطريقة في حال كان رأس الطفل عميقاً داخل الحوض، وكان عنق الرحم مُتوسِّعاً بشكل جُزئيّ، ورقيق.
  • استخدام حقنة بيتوسين: (بالإنجليزيّة: Pitocin)، فهذه المادّة عبارة عن الشكل الصناعيّ لهرمون أوكسايتوسين الذي يُحفِّز انقباض الرحم.
  • استخدام القسطر لإنضاج عنق الرحم: حيث يتمّ إدخال قسطر داخل عنق الرحم مُرتبطاً في نهايته ببالون قابل للنَّفخ، يتمّ ملؤه بمحلول ملحيّ، وإسناده على الجدار الداخليّ لعنق الرحم، حيث يُساهم ذلك في إنضاج عنق الرحم.


طُرُق طبيعيّة للطلق الصناعيّ

هناك مجموعة من الطُّرُق الطبيعيّة التي يمكن اتِّباعها لتحريض المخاض، إلا أنَّه يجدر التنبيه إلى ضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام أيٍّ من هذه الطُّرُق، وفيما يأتي توضيحٌ لبعض منها:[٣]

  • تحفيز الحلمة، أو تحفيز الثدي (بالإنجليزيّة: Nipple stimulation).
  • تناول شاي ورق التوت الأحمر.
  • تناول الأطعمة المُبهَّرة.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • الوخز بالإبر (بالإنجليزيّة: Acupuncture).


المراجع

  1. Robin Elise Weiss, "Types of Labor Induction"، www.verywellfamily.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  2. "Labor induction", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  3. Ashley Marcin ,Ana Gotter, "Natural Ways to Induce Labor"، www.healthline.com, Retrieved 12-2-2019. Edited.