ما هو الطلق الصناعي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٧ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٨
ما هو الطلق الصناعي

الطلق

يحدث الطلق خلال المرحلة الأخيرة من فترة الحمل، حيث تستعد الأم لإنجاب الطفل بفعل تحفيز الهرمونات التي توسع عنق الرحم، وتسهل عملية نزول الجنين من الرحم، ولكن هناك بعض الحوامل اللواتي يعانين من بعض المشاكل التي تعيق عملية الولادة الطبيعية نتيجة نقص بعض الهرمونات التي توسع عنق الرحم، فيصبح من الصعب الولادة بشكلٍ طبيعي، فيلجأ الأطباء إلى إعطاء الحامل التي تعاني من صعوبة الولادة الطلق الصناعي الذي يسهل ولادتها.


طرق تنفيذ الطلق الصناعي

عن طريق الأدوية

استعمال التحاميل المهبلية في الفترة المسائية لتسريع الولادة في صباح اليوم التالي، وتفيد هذه التحاميل في أنها تسمح للحامل بالتحرك في غرفة الولادة بحرية تامة.


عن طريق الهرمونات

إعطاء الجسم هرمون الأوكسيتوسن بجرعات منخفضة لتحفيز التقلصات، وتكمن أهمية هذا الهرمون بقدرته على تسريع الطلق، والولادة، وفي بعض الأحيان يصبح الطلق مؤلماً، وسريعاً ولا يمكن السيطرة عليه إلا عن طريق تناول بعض المسكنات، وفي هذا الحالة يجب وقف إعطاء الأوكسيتوسن.


عن طريق تمزيق أغشية الجنين

إدخال أدوات بلاستيكية نظيفة، ومعقمة إلى عنق الرحم مما يؤدي إلى سحب رأس الطفل، مما يتسبب في تمزيق الكيس السلوي، وزيادة إنتاج البروستاغلاندين لتسريع الطلق، والانقباضات.


الفوائد تمزيق أغشية الجنين

  • تقلل فترة الولادة بساعة تقريباً.
  • تمنح القدرة على فحص السائل الأمنيوسي للتأكد من وجود البراز الأولي الذي يعد دليلاً على الضائقة الجنينية.
  • تفيد في قياس معدل نبض قلب الجنين، وذلك عن طريق التواصل مع رأس الطفل.


سلبيات تمزيق أغشية الجنين صناعياً:

  • إمكانية عودة الجنين إلى وضعية المقعد في حالة تمزيق غشاء الجنين مصعباً بذلك عملية الولادة.
  • إمكانية خروج الحبل السري، وتعرف هذه الحالة باسم تدلي الحبل السري.
  • إمكانية الإصابة بالعدوى في حالة وجود فترة طويلة ما بين تمزق غشاء الجنين والولادة.


مخاطر الطلق الصناعي

  • ارتفاع احتمال الولادة القيصرية في حالة فشل الطلق الصناعي.
  • البقاء في المستشفى لفترة طويلة، وخاصةً في حالة الخضوع لعملية قيصيرية.
  • الحاجة إلى تناول العقاقير الطبية المسكنة للألم الناتج عن الطلق الصناعي.
  • ارتفاع خطر الإصابة الجنين بالعدوى البكتيرية، وذلك بسبب تمزيق الكيس السلوي، دون الولادة الفورية.
  • الطلق الصناعي عن طريق الأدوية يعرض حياة الحامل للخطر، وخاصةً إذا خضعت للولادة القيصيرية سابقاً، مما يزيد خطر تمزق الرحم.
  • يتسبب بحدوث بعض المشاكل عند الأطفال؛ وخاصةً من يولدون مبكراً؛ أي ما بين الأسبوع 37/39 من الحمل.
  • يزيد خطر الإصابة بنزيف ما بعد الولادة، وذلك بسبب قلة انقباض عضلات الرحم بعد الولادة.


حالات وجوب تجنب الطلق الصناعي

  • خضوع السيدة لعملية جراحية في الرحم، أو خضوعها لعملية قصيرية.
  • نزول المشيمة إلى الأسفل، وبالتالي إغلاق عنق الرحم.
  • إصابة الحامل بالهربس المهبلي النشط.
  • إذا كانت قناة الولادة صغيرة، وبالتالي لا تسمح بالولادة الطبيعية.
  • إذا كانت وضعية الجنين بالعرض.


فيديو أضرار الطلق الصناعي

هل للطلق الصناعي أضرار على الحامل وجنينها؟ :