تحقيق الحلم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٠ ، ٦ مارس ٢٠١٩
تحقيق الحلم

خطوات تحقيق الأحلام

عادة ما يتعرّض الحالمون للسخرية من الآخرين، فقد يظنّون أن بعض الأحلام مضحكة غير واقعية ولا يمكن تحقيقها، وبالحقيقة فإنّ الأحلام إن بقيت أحلاماً فهي مدعاة للسخرية ما لم يتبعها عمل وجهد جاد في سبيل تحقيق الحلم، وسنذكر في ما يلي عدة خطوات يمكن اتباعها لتحقيق الأحلام:[١]


الإيمان في الحلم

من أهم الخطوات التي يجب اتباعها في سبيل تحقيق الحلم هي الإيمان به وبالقدرة على تحقيقه فهو الدافع الأساسي للعمل وبذل الجهد، فكل شخص يعلم في داخله هل حلمه يمكن تحقيقه أم لا، وهل هذا الحلم يستحق العناء لأجل تحقيقه.[٢]


العمل بجد

من أهم صفات الناجحين الذين استطاعوا تحقيق أحلامهم وجعلها حقيقية أمام أعينهم هي أنّهم كانوا يعملون بلا كلل ولا ملل، ويضعون تركيزهم على هدف واضح لتحقيق حلمهم، فهناك معادلة مهمة في الحياة العملية تقول إنّ جميع الأعمال البسيطة التي يتم إنجازها مضروبة في الوقت تساوي الإنجاز الذي يمكن الوصول إليه في المدى البعيد، وهذا يعني أنّ العمل المستمر والدؤوب سيُوصِل بالنهاية لتحقيق الحلم.[٣]


استغلال الوقت

استغلال الوقت بفعالية في العمل يمَكِّن من تحقيق الهدف والحلم في مدة زمنية أقصر بكل تأكيد، واستغلال الوقت يكون بتجنّب إضاعة الوقت على مهام وأعمال جانبية ليست ذات أهمية كبعض الأعمال المنزلية وتفقّد البريد الإلكتروني باستمرار، يجب التركيز على المهام والأعمال التي تعتبر في قائمة الأولويات وتساعد بشكل فعّال في تحقيق الحلم.[٤]


المحافظة على الدافع

من المهم في رحلة تحقيق الحلم تذكُّر الدوافع والأسباب التي يعمل الشخص من أجلها والتي تدفعه للعمل بجد واجتهاد لا ينقطع، ولأجل ذلك يمكن كتابة هذه الدوافع وقراءتها باستمرار، وتمنية العلاقات مع الأشخاص الذين يمنحون أصدقائهم التشجيع والدعم لتحقيق حلمهم.[٤]


المراجع

  1. Amy Ashmore (8-6-2018), "4 Steps to Make Your Dreams a Reality"، psychcentral.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  2. Donald Latumahina, "Achieving Your Dream: How to Take the First Step"، www.lifehack.org, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  3. Chris Widener (8-2-2017), "7 Steps to Achieve Your Dream"، www.success.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Whitney Hopler, "How to Make Your Dreams Come True"، www.thoughtco.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.